إريك تن هاج

تطور تن هاج

الخميس ٢١ أبريل ٢٠٢٢ ١٣:٥٨

تعيين إريك تن هاج مدربًا لمانشستر يونايتد.

في نهاية موسم 2021/22 ، سيصبح الهولندي البالغ من العمر 52 عامًا مدربًا لمانشستر يونايتد حيث يتطلع الفريق نحو مستقبل مشرق تحت إشراف أحد أكثر المدربين إثارة في اللعبة.
كان التطور في سمعة تن هاج دقيقًا، مما يعكس الارتفاع الذي كان ممنهجًا وليس مفاجئًا. كان إريك مدافعًا قويًا، وقد أمضى معظم مسيرته المهنية موزعة على ثلاث فترات مع إف سي تفينتي.
عقب الاعتزال، بدأ الصعود المستمر في سلم التدريب. عندما تم تعيين ستيف مكلارين كمدير فني في لتفينتي عام 2008، صعد إريك ليصبح مساعدًا وترك انطباعًا في وقت سر��ع.
قال مكلارين مؤخرًا لصحيفة الديلي تلغراف: "اعتقدت أنني كنت أعمل بجد حتى قابلت إريك"، مستعرضًا تعاون أدى إلى أول لقب هولندي في تاريخ تفينتي.

تن هاج مدربا لمانشستر يونايتد

 مقالة

اقرأ البيان الصحفي عن إعلان تن هاج مدربًا ليونايتد بالإضافة لتصريحات منه ومن جون مورتو.

تابع مكلارين: "قوته العظيمة لا تكمن فقط في اهتمامه بالتفاصيل والتنظيم. لديه فلسفة واضحة حول الطريقة التي يريد أن يلعب بها كرة القدم والبيئة التي يريد أن يخلقها".
حتما، كان تن هاج يبحث باستمرار عن الخطوة التالية في مسيرته، مع دور مساعد في أيندهوفن قبل أول فرصة كمدرب مع فريق الدرجة الثانية جو أهيد إيجلز. تأهل إريك مع الفريق إلى الدرجة الأولى وسرعان ما انتقل لمرحلة جديدة بتولي مسؤولية تدريب فريق بايرن ميونيخ الثاني، الفريق الرديف للعملاق الألماني.
كان هناك، الكثير من التعامل مع بيب جوارديولا مدرب بايرن آنذاك، وظل إريك هناك لمدة عامين قبل العودة إلى الدوري الهولندي، حيث تولى تدريب فريق أوتريخت وقادهم إلى التأهل للدوري الأوروبي. عندما أعفى أياكس، مارسيل كيزر، من منصب المدير الفني في ديسمبر 2017، أقنعهم عمل إريك الرائع باستقدامه. تم التأكد من صحة القرار بشكل مذهل في السنوات التي تلت ذلك.
اعترف جوارديولا مؤخرًا: "من المبهج مشاهدة فريق أياكس". يتمتع فريق تن هاج، الذي يمتاز هو نفسه بعقلية هجومية وعزيمة لا هوادة فيها، باللعب السهل الممتع المباشر. يتصدر أياكس حاليًا جدول ترتيب الدوري بفارق أربع نقاط عن أيندهوفن، وهو في طريقه للفوز باللقب الثالث في أربعة مواسم تحت قيادة تين هاج، بمعدل تهديفي بلغ نحو ثلاثة أهداف في كل مباراة.
ترك أياكس بصماته على دوري أبطال أوروبا تحت إدارة إريك. كان موسمه الأول مذهلًا، حيث اقتحم أياكس دور نصف النهائي، بتجاوز قوتين عظميين هما ريال مدريد ويوفنتوس، قبل الخسارة أمام توتنهام، ما حرم العملاق الهولندي من الوصول إلى المباراة النهائية لأول مرة منذ عام 1996.
في هذا الموسم، خاض الفريق مسيرة مثالية في دور المجموعات بدوري الأبطال عقب تحقيق ستة انتصارات وتسجيل 20 هدفًا، قبل الهزيمة المفاجئة أمام بنفيكا في دور الـ16. يصل تن هاج إلى ملعب أولد ترافورد ومعه مجموعة من الألقاب متمثلة في لقبي دوري هولندي ولقبي كأس هولندا ولقب سوبر محلي.
تتطلب مثل هذه الرؤى الصبر والإيمان، ولكن مع تعيين إريك تن هاج كمدرب للفريق، فإن مستقبل يونايتد يبدو أكثر إشراقًا.

موصى به: