مينساه

مينساه متحمس إلى العودة لصفوف الشياطين الحمر

تيموسي فوسو مينساه مستعد لإظهار مدى تطوره منذ آخر مرة قام فيها بإرتداء قميص مانشستر يونايتد في المباراة الأخيرة لموسم 2016/2017.

عاد الهولندي، الذي يبلغ من العمر 22 عامًا [2 يناير]، بعد فترات إعارة مع كريستال بالاس وفولام، لكنه اضطر للغياب لفترة طويلة بعد عملية في ركبته.

لقد كان وقتًا محبطًا بالنسبة للاعب الدولي الهولندي الدولي لأنه متحمس للعب مع فريق أولي وإثبات أنه جدير بالمشاركة ويمكنه اللعب في عدد من المراكز.


مينساه

يسعى فوسو مينساه إلى الوصول إلى المباراة رقم 21 مباراة له مع يونايتد بعد ان لعب تحت قيادة لويس فان جال وخوسيه مورينيو حيث، يقترب من العودة.

أخبرنا مؤخرًا “أشعر أنني بحالة جيدة”. “لقد مضى وقت طويل ولكن لدي الكثير من الناس يعملون معي، لذلك أشعر بأنني أقوى كل يوم”.

“جميع العاملين في مجال اللياقة البدنية والمدربين اللياقة البدنية - باولو [جادينو]، ريتش [ريتشارد ميرون]؛ لقد كانوا يعملون معي بشكل جيد للغاية”.


واعترف اللاعب: “كان من الصعب بالتأكيد، على مستوى العقلية. أحب لعب كرة القدم لكن جزء من اللعبة. يجب أن تكون قويًا على المستوى الذهني وهي رياضة بدنية، لذلك من الواضح أن هذه الأشياء يمكن أن تحدث”.

“أنا أحب مشاهدة كرة القدم، وأحب أن أرى فريقنا والذهاب إلى كل مباراة في الملعب لدعم اللاعبين”.

“أعتقد أنني قد أحتاج إلى مباراة أو اثنتين لاستعادة لياقتي البدنية بعد غيابي لفترة طويلة. هو أمر من شأنه أن يساعدني بالتأكيد”.

“بالطبع، أولي  مدير فني رائع. عندما أتحدث إليه، يمنحني طاقة إيجابية، وفي كل مرة أذهب فيها إلى المباريات، أحببته تمامًا كشخص وكمدير فني. أحب اللعب من أجله. تريد أن تعطي كل ما لديك من أجله”.


مينساه

يشعر المدافع أنه تعلم الكثير منذ آخر مرة لعب فيها مع فريق الشياطين، بعد أن انهى فترتي إعارة  في أولد ترافورد.

في كريستال بالاس، كان زميلًا لـ أرون وان-بيساكا ويسعده أن يتنافس على مكان مع صديقه.

قال: “سأكون في الثانية والعشرين من عمري”. “لقد بدأت أساسيًا لاول مرة عندما كان عمري 18 عامًا ، لذلك فالوقت يمضي سريعًا. ولا ينتظر أحد. أنا فقط يجب أن أستمر وأواصل التحسن. عندما أفكر في الأمر، سارت الأمور بسرعة كبيرة - لقد مرت أربع سنوات تقريبًا [منذ مباراتي الأولى].

"أعتقد أن فترتي في فولهام كانت أصعب قليلاً بالنسبة لي ولكني قضيت وقتًا ممتعًا في بالاس. عندما كنت هناك، أصبحت لاعبًا دوليًا في سن 19 عامًا، وهو أيضًا إنجاز كبير بالنسبة لي. أعتقد أنه كان أمرًا جيدًا بالنسبة لي على مستوى النضج والمستوى البدني أيضًا“.

"لعبت مع أرون. لقد ظهر لأول مرة عندما لعبنا سويًا في خط الدفاع أمام سبيرز. آرون لاعب جيد وصديق جيد جدًا لي“.

"يمكنني أن ألعب في كل مراكز خط الدفاع أو حتى في خط الوسط، لكن من الجيد دائمًا أن أحصل على منافسة. هذه هي كرة القدم - نحن في واحد من أكبر الأندية في العالم، إن لم يكن الأكبر، لذلك تتوقع المنافسة في الفريق“.


مينساه

من الواضح أن فوسو مينساه يتطلع إلى المرحلة التالية من مسيرته حيث إنه يتوقع العودة إلى أرض الملعب قريبًا.

وقال: “أنا أحب هذا النادي”. “أتيت إلى هنا عندما كنت طفلاً وقد اهتموا بي جيدًا وجعلوني لاعبًا محترفًا”.

“من الرائع اللعب في هذا النادي. لا أريد أن يتوقف هذا الأمر”.

“أنا متحمس بالتأكيد للمستقبل، أعتقد أنه يبدو مشرقًا للغاية”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: