برونو

برونو يفوز بجائزة لاعب الشهر

فاز برونو فرنانديز بجائزة لاعب الشهر في مانشستر يونايتد لشهر نوفمبر.

هي المرة الخامسة في ثمانية أشهر التي يفوز فيها صانع الألعاب البرتغالي بالجائزة، مما يسلط الضوء على التأثير الاستثنائي الذي كان له منذ الانضمام في يناير.
كان برونو هو الفائز الأكبر بأصوات مشجعينا، في نهاية الشهر الذي بدأ بشكل سيئ لكنه انتهى بتحقيق يونايتد أربعة انتصارات متتالية في جميع المسابقات.
لماذا فاز برونو
سجل برونو هدفين أمام إيفرتون، ساعدا الفريق على تعويض التأخر بهدف، ثم ساعد إدينسون كافاني في تسجيل هدفه الأول مع يونايتد، ليحصل على جائزة رجل المباراة.
هدف آخر ضد وست بروميتش، حقق الفوز لمانشستر يونايتد بنتيجة 1-0 ، قبل ثنائية مذهلة أخرى هذه المرة ضد باشاك شهير في أولد ترافورد.
وضع فرنانديز يونايتد في الصدارة بضربة رائعة في وقت مبكر مسجلاً هدفه العشرين للنادي في مباراته رقم 35، وهو رقم قياسي جديد للاعب خط الوسط، وسرعان ما أضاف هدفاً آخراً مع فوز فريق أولي جونار سولشاير 4-1.
كان لا يزال هناك متسع من الوقت لهدف آخر في السادس من نوفمبر، بالإضافة إلى صناعة هدف آخر، حيث لعب دوراً محورياً في انتفاضة يونايتد أمام ساوثهامبتون في مباراة انتهت بفوز فريقنا 3-2.
إحصاءات رئيسية
برونو فرنانديز هو رابع لاعب في مانشستر يونايتد يسجل في خمس مباريات متتالية خارج أرضه في الدوري الإنجليزي الممتاز بعد رود فان نيستلروي (2002 و2003) وروبن فان بيرسي (2013) وزلاتان إبراهيموفيتش (2017).
اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً ساهم في أكبر عدد من الأهداف منذ بدايته (36 من 36 في جميع المسابقات) أكثر من أي لاعب آخر في الدوري الإنجليزي.
من بين أولئك الذين سجلوا أكثر من 20 هدفاً مع يونايتد، خمسة لاعبين فقط لديهم معدل تسديد أفضل من برونو (بداية من 1 ديسمبر 2020).
مرشحون آخرون
جاء لاعب خط الوسط البرازيلي فريد في المركز الثاني في التصويت.
واحتل هاري ماجواير المركز الثالث، بفضل الخروج بشباك نظيفة أمام وست بروميتش والأداء القوي ضد إيفرتون.
الفائزون في موسم 2020/2021
سبتمبر: خوان ماتا
أكتوبر: ماركوس راشفورد
نوفمبر: برونو فرنانديز

موصى به: