click to go to homepage
سمولينج

سمولينج متلهف لتصحيح الأخطاء

كريس سمولينج شعر بالإحباط بعد أن أهدر يونايتد فرصة ذهبية لتحقيق انطلاقة هدفها تحقيق طموحات مورينيو في بلوغ أحد المراكز الأربعة الأولى قبيل بداية العام الجديد.

مباراة كريستال بالاس كانت البداية في سلسلة تتكون من ثماني مباريات قبل نهاية العام الحالي وهذه المباريات تمثل فرصة ليونايتد لكي يضيق الخناق على منافسيه في الوصول إلى المراكز المؤهلة لدوري الأبطال، حيث إن خمسًا من هذه المباريات ستقام على ملعب أولد ترافورد أمام آرسنال، فولهام، هيدرسفيلد وبورنموث.

ولسوء الحظ، فقد كان تعادل يونايتد السلبي مع رجال روي هودجسون بمثابة الصدمة ليونايتد في مسعاه للوصول إلى أحد المراكز المتقدمة في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز.

“لقد كنا نعلم أننا مقبلون على الكثير من المباريات، وأن هناك مباريات كثيرة لنا على ملعبنا يتحتم علينا حصد نقاطها الثلاث. نقطة أم لا شيء؟ وربما كانت تنتهي تلك المباراة بخسارة أيضًا،” سمولينج مصرحًا. “وفي ظل الوضع القائم، فإننا لم نعد نحتمل أية عثرات أخرى لنا على ملعبنا مثل هذه العثرة.”

سمولينج يعتقد أن الهدف الافتتاحي ليونايتد كان سيعني أن الفريق يمكن أن يخوض مباراة مختلفة تمامًا أمام الفريق اللندني، ومع ذلك، وبعد مرور الوقت، فقد منح يونايتد الفرصة للضيوف لكي يخرجوا من المباراة بشيء ما كما افتقد يونايتد لقوة الحسم وذلك عندما كان يسعى لهز الشباك.

“كنا نفتقد لذلك الهدف الأول حيث إن ذلك الهدف يسهم في تفكيك صفوف الخصوم وجعل خطوطه منفتحة إلى حد ما،” سمولينج مصرحًا. “وهذا الأمر يعتبر محبطًا.

وقد سنحت لهم فرصة جيدة في الشوط الأول وبعد ذلك وخلال الشوط الثاني، فقد كنا نسعى لأن نحرز هدفًا وسنحت لهم فرصة أخرى جيدة عن طريق أندروس تاونسيند، ولكن في الواقع لم يكن من المفترض أن تصل الأمور إلى ذلك الحد لأنه كان يتوجب علينا أن نحرز هدفًا قبل ذلك.

“نحن بحاجة لأن نواصل العمل بجدية على مستوى الفريق، وأن نواصل خلق الفرص وأن نترجمها إلى أهداف وأن نحرص على أن ننهي المباريات التي نسيطر عليها بفوز.”

يونايتد كان قد تمكن من قلب تأخره إلى انتصار بطريقته المعهودة في تورينو أمام يوفنتوس في إطار دوري الأبطال وذلك مباشرة قبل مباراة ديربي مانشستر وتلك النتيجة تضاف إلى الكثير من المباريات التي شهدت انتفاضات في اللحظات الأخيرة. ولكن وخلال مواجهة كريستال بالاس، لم نشهد انتفاضة اللحظات الأخيرة وقال سمولينج إن يونايتد لا يجب أن يعتمد في كل مرة على أية إثارة قد تحدث في اللحظات الأخيرة.

“أعتقد أنه وخلال الدقائق العشر الأخيرة، فقد شهدنا ارتفاعًا في نسق الأداء من جانبنا وهو ما كان يتوجب أن نقوم به مبكرًا في المباراة ولا يمكن أن نترك ذلك حتى الدقيقة الأخيرة دومًا وكنا بحاجة لأن نحرز هدفًا في وقت مبكر،” سمولينج مصرحًا.

“سوف يكون من الجيد أن نخرج من مواجهتنا المقبلة أمام جمهورنا يوم الثلاثاء عندما نواجه يونج بويز في دوري الأبطال ونكون قد قدمنا أداءً أفضل.”

هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? لو لم تكن تقرأها، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايا الحصرية على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق الرسمي هنا.