click to go to homepage
مورينيو

موقف الفريق قبيل لقاء نيوكاسل

جوزيه مورينيو يصرح لتلفزيون مانشستر يونايتد أنه لا توجد إصابات جديدة في الفريق قبيل لقاء يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز مع نيوكاسل يونايتد، وأوضح في المقابل أن يونج قد يعود لصفوف الفريق.

وكان يونج قد غاب عن المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي مع فالنسيا في دوري الأبطال ليلة الثلاثاء بسبب إصابة طفيفة ولكنه قد يكون جاهزًا للعودة إلى صفوف الفريق مرة أخرى خلال مباراة السبت التي ستقام في ملعب أولد ترافورد.

روخو، هيريرا ولينجارد غائبون عن اللعب مع الفريق في الآونة الأخيرة بسبب الإصابة. وعندما سُئل من جانب مارك سوليفان مراسل تلفزيون مانشستر يونايتد عما إذا كان أي من اللاعبين المصابين الأربعة الذين غابوا عن لقاء فالنسيا قد يعودون إلى اللعب، أجاب المدير الفني قائلاً: “لا، قائمة الفريق هي نفسها بالضبط. لا توجد إصابات جديدة واللاعبون الذين كانوا يعانون من الإصابة مازالوا غائبين وهناك احتمالية لأن يعود يونج إلى صفوف الفريق وذلك لأن إصابته كانت طفيفة.”

يونج
يونج قد يعود للعب مع يونايتد أمام نيوكاسل يونايتد.

الوقت المتاح أمامنا للاستعداد لمباراة السبت كان محدودًا وذلك لأننا لعبنا وسط الأسبوع في دوري أبطال أوروبا ولكن مورينيو يشعر أنه يعتبر كافيًا للاستعداد لزيارة رجال رافاييل بينتيز إلى أولد ترافورد.

“لقد كان أمامنا وقت لكي يتعافى اللاعبون الذين شاركوا أمام فالنسيا كما أن اللاعبين الآخرين قاموا بعمل جيد وظهروا بحالة مثالية في التدريبات،” المدير الفني مضيفًا. “اليوم الجمعة، وهو اليوم الثالث منذ مباراة فالنسيا وهو اليوم الوحيد الذي تمكنا فيه من تجميع كل اللاعبين معًا ومدة الأيام الثلاثة الفاصلة بين المباريات تعتبر كافية تمامًا لكي يستعد اللاعبون لمباراة نهاية الأسبوع.”

ما هو الوضع في نيوكاسل؟

فريق الماجبيز، والذي يحتل المركز الثامن عشر في جدول الدوري وذلك نتيجة لعدم حصوله سوى على نقطتين فقط من أول سبع مباريات لهم في الدوري، قد يحصل على دفعة قوية بعودة فيدريكو فيرنانديز بول دوميت.

ثنائي خط الدفاع كانا قد غابا عن لقاء نيوكاسل الذي خسره على ملعبه بنتيجة 2-0 أمام ليستر سيتي نهاية الأسبوع الماضي، حيث إنهما كانا يعانيان من إصابات في أوتار الركبة، ولكنهما ربما يكونا قد تعافيا وأصبحا جاهزين للعب في أولد ترافورد.

المهاجم الفنزويلي سالومون روندون مازال غائبًا عن اللعب بسبب إصابة في الفخذ، كما سيغيب كذلك اللاعب الغائب منذ فترة طويلة فلوريان ليون بسبب إصابة في الركبة.