click to go to homepage
لوك شو

لوك شو الأفضل للمرة الثانية على التوالي

الظهير الأيسر ليونايتد لوك شو يشعر أن هناك المزيد من التطور في الفترة المقبلة من جانبه، وذلك برغم فوزه بجائزة أفضل لاعب في يونايتد خلال الشهر للمرة الثانية على التوالي.

المدافع كان قد فاز بجائزة أفضل لاعب في الشهر مرة أخرى بعد أن صوت له المشجعون، وذلك عقب الجهود التي قام بها في سبتمبر، حيث تمكن من التعافي من إصابة الرأس التي تعرض لها خلال تواجده مع المنتخب الإنجليزي، ليواصل بذلك المستوى المتميز الذي ظهر به هذا الموسم.

وقد قام شو بعدد من الانطلاقات أكثر من أي لاعب آخر من زملائه في الفريق أمام كل من ولفز وويست هام (12 و 13 على الترتيب) كما أنه كان يقوم بلعب الكرات العرضية بصورة مستمرة من الناحية اليسرى التي يشغلها.

لوك شو
شو منشغل بشدة خلال الفوز الذي تحقق على بيرنلي.

شو، خلال حديثه إلى مجلة يونايتد ريفيو، برنامج يوم المباراة الرسمي، صرح قائلاً: “نحن لاعبون محترفون ولن أبالغ في الفرحة بهذه الجائزة. وسأواصل القيام بمهمتي، وسأواصل العمل بكل جدية، وسأواصل القيام بما يطلبه مني المدير الفني وأعضاء الجهاز الفني. مازلت أرغب في تطوير مستواي ومازلت أشعر أنني قادر على تحقيق تطور مذهل، حيث إن ذلك هو ما أريد القيام به، حيث أرغب في التطور كلاعب وكشخص خارج الملعب كذلك وأن أساعد الفريق بأكبر صورة ممكنة.”

اللاعب البالغ من العمر 23 عامًا حصد 40 % من الأصوات متفوقًا بذلك على منافسيه الآخرين دي خيا (37%) وفيلايني (23%). وبعد العرض الرائع الذي قدمه في أكتوبر، خلال التعادل 0-0 مع فالنسيا، فسوف يتطلع لوك للحفاظ على هذا المستوى الثابت طوال الشهر.

جائزة أفضل لاعب في أغسطس كانت الجائزة الأولى لشو من هذا النوع، منذ انضمامه إلى النادي من صفوف ساوثهامبتون في صيف 2014.

آخر لاعب فاز بهذه الجائزة شهرين متتالين كان مارثيال، وذلك في شهري سبتمبر وأكتوبر 2017.

خالص الشكر لكل من شارك بالتصويت في التصويت.