click to go to homepage
مارثيال

كيف هو الوضع في يونايتد قبيل مباراة السبت؟

عطلة المباريات الدولية الأخيرة هذا العام انقضت والآن جوزيه مورينيو منشغل في تجهيز لاعبي يونايتد للعودة إلى مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز يوم السبت أمام كريستال بالاس في أولد ترافورد.

12 لاعبًا من لاعبي يونايتد كان قد تم استدعاؤهم لتمثيل منتخبات بلدانهم في العديد من مباريات دوري الأمم الأوروبية، وكذلك تصفيات الأمم الأفريقية إضافة إلى مباريات ودية، وفي الوقت نفسه فقد بقي مجموعة من لاعبي يونايتد في مجمع تدريب أون.

ونقدم لكم هنا آخر التطورات الخاصة بالفريق قبيل مباراة نهاية الأسبوع

حراس المرمى

ديفيد دي خيا شارك في هزيمة إسبانيا بنتيجة 3-2 أمام كرواتيا الخميس الماضي، ولكنه حصل على راحة خلال الفوز بنتيجة 1-0 على البوسنة والهرسك يوم الأحد. تلك العطلة من المؤكد أنها عادت بالفائدة على الحارس البالغ من العمر 28 عامًا، لاسيما أنه اللاعب الوحيد الذي لعب كافة دقائق مباريات الفريق في الدوري هذا الموسم.

وفي أماكن أخرى، فقد جلس سيرجيو روميرو على مقعد البدلاء دون أن يشارك في انتصاري المنتخب الأرجنتيني على المكسيك.

المدافعون

ليندلوف تم استبداله بين شوطي المباراة التي انتهت بالفوز 1-0 على تركيا بسبب شعوره بالمرض، ولكن اللاعب البالغ من العمر 24 عامًا عاد وشارك خلال مواجهة روسيا كاملة وأحرز هدفًا في الفوز بنتيجة 2-0.

أنطونيو فالنسيا هز الشباك لصالح الإكوادور في الفوز بنتيجة 2-0 على حساب بيرو، وفي ظل إيقاف لوك شو في مباراة كريستال بالاس يوم السبت، فقد يعود قائد النادي للتشكيلة الأساسية وذلك بعد غياب دام سبع مباريات، حيث يفترض أن يبدأ يونج المباراة في مركز الظهير الأيسر.

ديوجو دالوت قد يلعب في مركز الظهير الأيمن أمام الإيجلز كذلك، وذلك بعد أن غرد اللاعب الشاب وصرح بأنه جاهز لمساعدة الفريق مرة أخرى. وقد تم تصويره في التدريبات صباح يوم الثلاثاء، بجوار زميليه الغائبين منذ فترة طويلة ماركوس روخو وفيل جونز

في الوقت نفسه، وخلال عطلة المباريات الدولية، لم يشارك إيريك بايلي في المباراة التي انتهت بتعادل المنتخب الإيفواري مع غينيا 1-1 ليتأهل المنتخب الإيفواري إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية التي ستقام العام المقبل.

 
لاعبو خط الوسط

الأسئلة تحيط باحتمالية مشاركة بوجبا بعد إصابة الفخذ التي أدت إلى غيابه عن ديربي مانشستر وبعد ذلك حرمته الإصابة من الانضمام إلى المنتخب الفرنسي.

مروان فيلايني تم استبعاده من تشكيلة المنتخب البلجيكي التي خاضت مباريات خلال العطلة الدولية ولكنه تم تصويره وهو يتدرب مع زملائه في الفريق الأول في يونايتد - حيث ظهر بقصة شعر جديدة - والتي بدت ملائمة بصورة جيدة.

نيمانيا ماتيتش استمتع بتحقيق الفوز خلال عودته إلى صربيا وذلك بعد الغياب عن المباريات الدولية الأخيرة بسبب الإصابة، وذلك بعد فوز صربيا 2-1 على الجبل الأسود.

سكوت ماك توميناي لعب كذلك مباراتين مع اسكتلندا، والذي ضمن مكانًا في التصفيات المؤهلة لدوري الأمم الأوروبية بعد الفوز بنتيجة 4-0 على حساب ألبانيا وكذلك 2-0 على حساب إسرائيل.

هيريرا، أندرياس بيريرا وفريد ظهروا جميعًا مستعدين للعب بعد فترات الراحة التي حصلوا عليها خلال عطلة المباريات الدولية.
 

المهاجمون

جيسي لينجارد أحرز هدفًا جميلاً خلال مباراة إنجلترا التي انتهت بالفوز 3-0 على حساب أمريكا، والتي شهدت مشاركة روني الدولية الأخيرة، وذلك قبل أن يحرز لاعبنا صاحب القميص رقم 14 هدفًا مهمًا في انتصار دوري الأمم الأوروبية على حساب كرواتيا.
راشفورد شارك في كلتا المباراتين، ولكن اللاعب البالغ من العمر 20 عامًا بدا أنه يعاني من إصابة قبيل خمس دقائق من هدف التعادل الذي أحرزه لينجارد في مباراة الأحد.

لوكاكو تم اختياره لتمثيل المنتخب البلجيكي ولكنه لم يشارك في المباراة الودية التي انتهت بالفوز 2-0 على أيسلندا، أو المباراة التي انتهت بالهزيمة 5-2 أمام سويسرا في دوري الأمم الأوروبية، بسبب إصابة في أوتار الركبة حسبما أفادت التقارير.

أنطوني مارثيال تم اختياره لتمثيل المنتخب الفرنسي للمرة الأولى في ثمانية أشهر ولكنه تم استبعاده هو وبوجبا بسبب الإصابة. مارثيال أفضل لاعبي يونايتد في أكتوبر كان قد أحرز ستة أهداف في آخر خمس مباريات له وقد تم تصويره في مجمع تدريب أون صباح يوم الثلاثاء، وهو ما قد يشير إلى أنه جاهز لمواجهة بالاس.

أليكسيس سانشيز أحرز هدفين لصالح منتخب بلاده، خلال الهزيمة أمام كوستاريكا والفوز على الهندوراس. وسوف ننتظر لنعرف متى سيعود إلى الفريق.

هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? لو لم تكن تقرأها، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايا الحصرية على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق الرسمي هنا.