ليندلوف وماتا

أخبار القائمة الأولية لمانشستر يونايتد قبل مواجهة إشبيلية

يعود مانشستر يونايتد إلى ستاد كولن يوم الأحد القادم لخوض مباراة الدور نصف النهائي من الدوري الأوروبي ضد إشبيلية الإسباني.

ويدخل رجال أولي جونار سولشاير مباراة الأحد بعد ستة أيام من الفوز على كوبنهاجن في الدور ربع النهائي من البطولة يوم الاثنين الماضي على نفس الملعب.

من جانبه، لم يشر المدير الفني النرويجي إلى أي إصابات جديدة في صفوف يونايتد بعد الفوز على الفريق الدنماركي، ويأمل أن يجني لاعبوه ثمار الفارق الزمني المريح بين المباراة الماضية ومواجهة الأحد.

وكان المدرب البالغ من العمر 47 عامًا قد أجرى الكثير من التعديلات على تشكيل يونايتد في المباريات الثلاث الأخيرة ضد ليستر ولاسك وكوبنهاجن، لذا ترى من سيبدأ المباراة ضد الفريق الأندلسي؟


يُذكر أن هاري ماجواير وبراندون ويليامز فقط شاركا كأساسيين في المباريات الثلاث الأخيرة ليونايتد، ومن المرجح أن يعتمد عليهم سولشاير في مركزيهما في مباراة الأحد أيضًا. وتجدر الإشارة إلى أن القائد الإنجليزي هو أكثر لاعبي يونايتد خوضًا للمباريات هذا الموسم - 54 مباراة في جميع المسابقات - في حين حجز الظهير الأيسر الشاب مكانًا أساسيًا له في تشكيل الفريق بعد تعرض لوك شاو لإصابة قوية في مباراة يونايتد ضد ساوثامبتون في الدوري الإنجليزي الشهر الماضي، والتي تقرر غيابه بسببها حتى الشهر المقبل.

في خط الدفاع أيضًا، قد تشهد مباراة الأحد عودة فيكتور لينديلوف إلى التشكيل الأساسي بعد دخوله في الدقيقة 70 من مباراة الفريق الماضية ضد كوبنهاجن، وهو الذي كان قد بدأ 10 مباريات من أول 11 مباراة خاضها يونايتد بعد استئناف الموسم الكروي، ولكنه لم يشارك أساسيًا في المباراتين الأخيرتين في الدوري الأوروبي.

في حراسة المرمى، ربما نشهد عودة ديفيد دي خيا إلى التشكيل الأساسي، حيث اعتمد سولشاير على سيرجيو روميرو في 9 من أصل 11 مباراة ليونايتد في الدوري الأوروبي حتى الآن، كما أشركه أساسيًا في جميع مباريات كأس الاتحاد الإنجليزي وكأس كاراباو حتى الدور نصف النهائي من البطولتين، قبل أن يلجأ إلى حارسه الإسباني.


في خط الوسط، شأنه شأن فيكتور لينديلوف، حصل نيمانيا ماتيتش على راحة في مواجهة لاسك، ودخل بديلًا في الدقيقة 70 من المباراة الماضية ضد كوبنهاجن، وهو الذي لعب دورًا كبيرًا مع يونايتد في المرحلة الأخيرة من الدوري الإنجليزي، مساهمًا في احتلال الفريق للمركز الثالث، ليكافئه النادي بعقد جديد يمتد حتى عام 2023. فهل يقرر سولشاير إشراكه في التشكيل الأساسي لخبرته في مواجهة الفريق الإسباني؟

بعد الفوز على كوبنهاجن مساء الاثنين الماضي، قال المدرب النرويجي: “لطالما كان لنيمانيا ذلك التأثير على أداء الفريق بهدوئه وتحكمه الرائع في الكرة. لقد دخل في منتصف الشوط الثاني وظهر بمستوى جيد”.


في خط الهجوم، ينتظر كل عشاق يونايتد مباراة كبيرة من الثلاثي ماركوس راشفورد وماسون جرينوود وانتوني مارسيال، والذين لم يتمكنوا من زيارة شباك كوبنهاجن بسبب التألق الكبير للحارس كارل-يوهان جونسون ووقوف القائم بجانب الفريق الدنماركي في تسديدتين من ماسون جرينوود وبرونو فيرنانديز.

أما أوديون إيجالو فيتمنى أن يكون لا يزال بجعبته المزيد لتقديمه ليونايتد بعد غيابه عن التهديف ضد لاسك، وهو الذي سجل هدفين في أربع مباريات خاضها في البطولة الأوروبية مع يونايتد حتى الآن. وبالإضافة إلى المهاجم النيجيري، تعول جماهير يونايتد آمالًا كبيرة على الإسباني خوان ماتا الذي صنع هدفين في فوز الشياطين الحمر على الفريق النمساوي وقدم أداءً مميزًا بعد دخوله كبديل ضد كوبنهاجن.

لا شك أن سولشاير سيكون أمامه العديد من الخيارات لاختيار التشكيل الأنسب لمباراة إشبيلية، ولكن عليه التأكد أولًا من جاهزية جميع اللاعبين مع آخر حصة تدريبية للفريق يوم السبت. تابعوا موقعنا والتطبيق الرسمي لمعرفة آخر أخبار قائمة الفريق.

احصل على الزي التدريبي ليونايتد من أديداس الآن.


موصى به: