شونج

خمس نقاط للنقاش من فوز يونايتد على ليستر

أضاف مانشستر يونايتد ثلاث نقاط جديدة لرصيده من مبارياته على أرضه هذا الموسم بالفوز على ليستر سيتي بهدف نظيف سجله ماركوس راشفورد من ركلة جزاء.

وجاء الفوز الذي تحقق اليوم بعد مباراة عصيبة وقوية ضد فريق عنيد يتوقع له الكثيرون المنافسة على المراكز المتقدمة في الدوري الإنجليزي هذا الموسم.

في هذا التقرير، نستعرض خمس نقاط للنقاش من مباراة أولد ترافورد...


راشفورد

ركلة جزاء جديدة

في ظل غياب بول بوجبا عن المباراة، كان من الطبيعي أن يتقدم ماركوس راشفورد لتنفيذ ركلة الجزاء، وهو الذي كان قد أضاع ركلة جزاء أخرى في مباراة يونايتد ضد كريستال بالاس، إلا أنه نفذها بنجاح هذه المرة وبكل هدوء وثقة ليسجل هدف المباراة الوحيد. يُذكر أن هذه هي ركلة الجزاء الرابعة التي يتم احتسابها ليونايتد هذا الموسم، وبعد أن فشل كاسبر شمايكل في التصدي لها، أصبح الحارس الدنماركي قد استقبل عددًا أكبر من الأهداف من ركلات جزاء في الدوري الإنجليزي مقارنة بوالده بيتر شمايكل الذي كان حاضرًا في المدرجات.


راشفورد يزور شباك ليستر مجددًا

في تكرار لسيناريو آخر مباراة جمعت بين يونايتد وليستر في ملعب كينج باور في فبراير الماضي، سجل ماركوس راشفورد هدف المباراة الوحيد ليمنح الشياطين الحمر الثلاث نقاط. وبهدف اليوم، أصبح ليستر هو الخصم المفضل للمهاجم الإنجليزي، حيث سجل في شباكه أربعة أهداف حتى الآن.


دعم جماهيري كبير لماجواير

كما هو متوقع، استقبلت جماهير ليستر الحاضرة في ملعب أولد ترافورد لاعب الثعالب السابق هاري ماجواير استقبالًا جافًا، في الوقت الذي هتفت له جماهير يونايتد كثيرًا للتعبير عن حبهم وتقديرهم له كأحد الركائز الأساسية في الفريق في الوقت الحالي. وظلت جماهير الشياطين الحمر تطلق صيحات الإعجاب بكل لمسة لماجواير في بداية المباراة، فيما وقف الجميع للتصفيق له بعد التدخل الناجح الذي قام به على ديماراي جراي في الشوط الثاني. من جهة أخرى، رحبت جماهير يونايتد كثيرًا بلاعب ليستر الحالي ويونايتد السابق جوني إيفانز الذي لعب أساسيًا ضد فريقه القديم اليوم.


دي خيا

شباك نظيفة ليونايتد

للمرة الثانية هذا الموسم، حافظ ديفيد دي خيا على نظافة شباكه بعد أن قدم أداءً رائعًا وتألق بشدة في التصدي للعديد من الكرات، والتي كان من بينها هدفين محققين. في الدقيقة الرابعة، نجح دي خيا في التصدي لتسديدة ماديسون من مسافة قريبة بعد أن وجد الأخير نفسه في موضع انفراد، قبل أن يتصدى تسديدة شيلويل الصاروخية ببراعة ويبعدها إلى ركلة ركنية في الشوط الأول. أيضًا، لا يجب أن نغفل الدور الدفاعي الكبير الذي قام به كلًا من هاري ماجواير وفيكتور لينديلوف، والذي ساهم بشكل كبير في خروج يونايتد من المباراة بشباك نظيفة.


فريد

مشاركة فريد وتشونج وتوانزيبي

شهدت مباراة اليوم مشاركة الثلاثي فريد وتاهيث تشونج وأكسيل توانزيبي (الأخير خاض مباراته الأولى مع يونايتد منذ 20 شهرًا بعد فترتي إعارة مع فريق أستون فيلا) للمرة الأولى هذا الموسم. وعلى الرغم من صعوبة المباراة، قدم الثلاثي أداءً طيبًا، خاصة تشونج الذي تسبب في العديد من المتاعب لظهير ليستر الأيمن ريكاردو بيريرا مستغلًا مهارته العالية. كذلك ظهر فريد بشكل جيد بعد دخوله أرض الملعب بدلًا من نيمانيا ماتيتش.

 

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: