فريد

فريد: أريد أن أصنع التاريخ هنا

السبت ١٠ يوليو ٢٠٢١ ١٧:٠١

في الساعات الأولى من صباح الأحد، سيخوض لاعب وسط مانشستر يونايتد فريد المباراة النهائية لبطولة كوبا أميركا مع المنتخب البرازيلي ضد نظيره الأرجنتيني في ستاد ماراكانا.

على أرضه، سيسعى منتخب السامبا للاحتفاظ باللقب، والذي سيكون - في حال فوزه - الثاني له في آخر ثلاث سنوات عندما يواجه ليونيل ميسي ورفاقه في الثالثة من صباح الغد بتوقيت مكة المكرمة.


كان فريد قد شارك في خمس من المباريات الست التي لعبها المنتخب البرازيلي في البطولة حتى الآن، وهو واحد من أربعة لاعبين من مانشستر يونايتد يتطلعون للوقوف على منصة التتويج نهاية هذا الأسبوع، حيث يستعد أيضًا الثلاثي الإنجليزي هاري ماجواير ولوك شاو وماركوس راشفورد لخوض المباراة النهائية لبطولة يورو 2020 ضد إيطاليا مساء الغد.


بهذه المناسبة، دعونا نسترجع حوارًا كان فريد قد أجراه مع مجلة Inside United، والذي تحدث فيه عن اللعب ليونايتد وكرة القدم في البرازيل والعديد من المواضيع الأخرى…


فريد يواجه الأرجنتين في نهائي كوبا أمريكا article

يتقابل منتخبات أمريكا الجنوبية الكربى مرة أخرى يوم الأحد في نهائي الكوبا أمريكا

لقد تخطيت حاجز المائة مباراة مع يونايتد في الموسم الماضي. هل تشعر بالفخر؟ وهل تهتم بمثل هذه الأرقام والإحصائيات؟


"حقًا؟ لم أكن أعلم حتى هذه اللحظة. أنا سعيد بهذا الإنجاز؛ هذا جزء ما يسعى إليه جميع اللاعبين، وأتمنى أن أشارك في أكبر عدد ممكن من المباريات مع مانشستر يونايتد. أريد أن أترك بصمة كبيرة لي في النادي. كل اللاعبين يحلمون بمكان كهذا، لذا أتطلع لبذل أقصى ما في وسعي وصنع التاريخ هنا".


كيف ترى تطور الفريق منذ انضمامك له وحتى الآن؟


"بعض اللاعبين رحلوا، وفي المقابل تم تعزيز صفوف الفريق بعدد من اللاعبين الجيدين. أعتقد أننا لدينا فريق متحد ومتماسك للغاية الآن. نحن نسير في اتجاه واحد في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة، وبتنا نمتلك قائمة من بين الأقوى في إنجلترا. نأمل في مواصلة العمل كفريق، ونسعى لتقديم أفضل ما لدينا لنحقق أهدافنا".


موسم 2020-2021 كان مزدحمًا للغاية. هل تغير نمط التدريبات للتكيف مع الأمر بحيث بات هناك تركيز أكبر على التعافي بدلًا من الأمور الفنية؟


"يمكننا القول إن الأمر توقف على المباريات. في بعض الأحيان كنا نخوض مباراة في إحدى المسابقات ثم يخصص اليوم التالي للتعافي، قبل أن نلعب مباراة أخرى بعدها بيومين فقط. في أوقات أخرى، كان هناك فاصل زمني مريح نسبيًا بين المباريات أتاح لنا العمل بشكل أكبر على النقاط الفنية. كان علينا أن نوازن بين الأمرين في التدريبات، والجميع هنا يدركون ما عليهم فعله".


إلى أي مدى تستمتع بالتدريبات اليومية؟ ومن برأيك يبذل أكبر جهد في التدريبات؟


"علينا أن نحقق أكبر استفادة ممكنة من الحصص التدريبية وأن نستمتع بها في الوقت ذاته. شخصيًا، أكون سعيدًا في كل يوم أتدرب فيه هنا. من الصعب تسمية لاعب بعينه، فالجميع هنا حريصون على التدرب بقوة، والحصص التدريبية دائمًا ما تكون رائعة. كل اللاعبين يأتون إلى ملعب التدريب ولديهم رغبة كبيرة في بذل أقصى ما في وسعهم، وهذا مهم للغاية، لأن التدريبات الجيدة والمثمرة تنعكس على أداء الفريق في المباريات".


 

هناك تفاهم وانسجام قويين بينك وسكوت مكتوميناي...ما السبب وراء هذه الشراكة القوية برأيك؟


"سكوت لاعب رائع ومجتهد للغاية، وأنا أستمتع باللعب معه. إنه يمتلك خبرة كبيرة على الرغم من صغر سنه. كما قلت، لدينا قائمة ممتازة تضم العديد من اللاعبين الرائعين في وسط الملعب - ماتيتش، بوجبا، وفان دي بيك. هناك تفاهم كبير بين الجميع، وهذا مفيد لمانشستر يونايتد".


لقد مر أكثر من عام على انضمام برونو فيرنانديز لمانشستر يونايتد...إذا طلبنا منك وصفه في ثلاث كلمات، فبماذا تصفه؟


"(ضاحكًا) رائع، ساحر، و...الأفضل في مركزه في العالم حاليًا".


في أي مباراة ترى أنك قدمت أفضل أداء لك في الموسم الماضي؟


"سأختار المباراة الأولى ضد باريس سان جيرمان؛ أعتقد أنني قدمت أداءً مميزًا فيها. الفريق بأكمله ظهر بمستوى جيد، وحققنا الفوز بهدفين لهدف. هناك أيضًا مباراتنا ضد لايبزيج في أولد ترافورد، وعدد من المباريات الأخرى التي كنت راضيًا عن أدائي فيها؛ من الصعب أن أختار مباراة بعينها. أنا سعيد بمستواي، وأتمنى أن أواصل مساعدة الفريق لكي نتحسن أكثر في كل مباراة".


هل شاهدت المباراة النهائية لبطولة كوبا ليبرتادوريس التي جمعت بين بالميراس وسانتوس؟ ومن كنت تشجع؟


"(ضاحكًا) شاهدت المباراة في الحافلة في طريق عودتنا من مواجهة آرسنال. كانت مباراة جيدة، والفريقان دافعا عن المرمى بقوة. بالطبع لم يرغب أي منهما في الخسارة، وأهنئ بالميراس على الفوز. لقد لعبوا مباراة كبيرة وقدموا موسمًا ممتازًا. لدي بعض الأصدقاء من مشجعيهم".


 

هل تشاهد الكثير من مباريات كرة القدم من جميع أنحاء العالم على شاشة التلفزيون؟


"نعم، أنا حقا أحب مشاهدة الكثير من المباريات، ولا سيما المباريات البرازيلية. أشاهد هنا الكثير من مباريات كرة القدم، الدوري والكأس، كرة القدم الإسبانية ، كرة القدم الإنجليزية. أنا شخص أحب كرة القدم جدًا، لذا فأنا في المنزل أشاهد كرة القدم دائمًا. استمتع بهذا حقا".


بالنظر إلى المستقبل، ما الذي تعتقد أن هذه المجموعة من اللاعبين يمكن أن تحققه؟


"كما قلت، أعتقد أن طموحنا يجب أن يكون للفوز بالألقاب، أعتقد أن لدينا فريقًا جيدًا للغاية. لا يمكننا أن نشعر بالرضا عما حققناه، أعتقد أننا يجب أن نهدف إلى الفوز بجميع المسابقات التي نخوضها. أعتقد أننا قادرون على ذلك. أعتقد أن طموحنا هو بذل قصارى جهدنا لتحقيق ذلك".


هل حلمت باللحظة التي ستخرج فيها من النفق في أولد ترافورد وهناك ملعب مليء بالمشجعين، مع 75000 متفرج يهتفون لكم؟ ماذا ستكون مشاعرك في تلك المرحلة؟


"أعتقد أنه سيكون رائعًا عندما يعود كل مشجعينا، سيكون شعورًا جيدًا حقًا لأننا لعبنا لأكثر من عام بدون جماهير. للأسف ينتهي بك الأمر إلى التعود على ذلك، لكنه أمر مروع بدونهم".


ما رسالتك للمشجعين؟


"لا يسعني إلا أن أشكر كل المشجعين الذين يدعموننا. هم دائما معنا، سواء فزنا أو خسرنا. لا يسعنا إلا أن نشكر مشجعينا ونقول لهم إننا سنبذل قصارى جهدنا. نسعى إلى الفوز في جميع المسابقات التي نلعب فيها وأنا متأكد من أننا سنحضر الكأس إلى الوطن".


يمكن للمشجعين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مشاهدة نهائي كوبا أميركا بين البرازيل والأرجنتين عبر شبكة بي إن سبورتس.


 

موصى به: