click to go to homepage
مورينيو

ردة فعل مورينيو على الفوز

مورينيو يشعر أن يونايتد يمكن أن يستخلص الكثير من الإيجابيات هذا الموسم في الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك بعد إنهاء الفريق لموسم 2017/18 بتحقيق فوز صعب على واتفورد.

هدف راشفورد في الشوط الأول ضمن ليونايتد الفوز على الهورنيتس بنتيجة 1-0 في أولد ترافورد يوم الأحد، في المشاركة رقم 464 له وفي الغالب وبشكل شبه مؤكد سوف تكون المشاركة الأخيرة له مع يونايتد وذلك قبل أن يعتزل اللعب بنهاية الموسم.

ونقدم لكم هنا ما قاله المدير الفني خلال مقابلته التي أجراها عقب المباراة مع تلفزيون مانشستر يونايتد…

 
مورينيو

تقييم الموسم يعتمد على طريقة التحليل
“الأمر يعتمد على الطريقة التي تريد أن تحلل بها. إذا كنت تريد أن تكون إيجابيًا وتحترم جهد الجميع والأرقام الواضحة والأرقام الواقعية لعملية التطور، فإنك تذكر كل الأشياء الإيجابية – أفضل مركز تحقق على مدار خمس سنوات، عدد هائل من النقاط كان من الممكن بصورة طبيعية أن يمكن الفريق من المنافسة على لقب الدوري حتى الأسابيع القليلة الأخيرة، ومباريات كثيرة بشباك نظيفة، جائزة القفاز الذهبي، وعدد أكبر من الأهداف من الموسم الماضي وكذلك نحن ثاني أفضل فريق في إنجلترا. وأيضًا فيما يتعلق بثاني أهم بطولة في الدولة، فإننا أحد فريقين يتنافسان على الفوز بالبطولة، وسنلعب المباراة النهائية في كأس الاتحاد أمام تشيلسي لذلك إن كنت تريد أن تقرأ الوضع بصورة إيجابية، يمكنك القيام بذلك بصورة هادفة. ولكن أن كنت تريد أن تكون سلبيًا، يمكنك دومًا أن تكون سلبيًا. ويمكنك أن تبقى سلبيًا حتى تصل إلى النقطة التي تقول فيها إن ماك توميناي، والذي يعتبر طفلاً ووصل إلى النادي في سن الحادية عشر من عمره، لا يعتبر جيدًا بما يكفي. ولكن أن كنت تريد أن تكون سلبيًا، يمكنك دومًا أن تكون سلبيًا بدون أي طرق تحليل.”

نهاية مسيرة كاريك كلاعب وبداية مسيرته كمدرب
“أنت تعلم، كان لدي مواقف مشابهة مع لاعبين كبار آخرين. لن أنسى آخر مباراة للويس فيجو في إنتر ميلان. الوضع مع مايكل مختلف لأنه سيبقى معنا. هذه نهاية مسيرته كلاعب ولكنها بداية مسيرته كمدرب وسوف يبقى في النادي وسوف يبقى معنا، لذلك الوضع لن يكون صعبًا.”

مورينيو

قد ألتقي بروي فاريا كخصم في المستقبل
“نعم الوضع يبدو كما لو أننا نمر بنهاية حقبة ولكن ربما يومًا ما سنلعب في مواجهة بعضنا البعض في الدوري الإنجليزي الممتاز. لو تحين تلك اللحظة، فسوف أكون فخورًا للغاية لأن هذا الرجل جاء إلي عندما كان شابًا يبلغ من العمر 17 عامًا، لذلك لو يحدث ذلك، فسوف أكون فخورًا للغاية.”

سوف نركز على نهائي كأس الاتحاد بداية من يوم الثلاثاء
“سوف نحصل على يوم لكي نرتاح فيه قليلاً، ولكن بعد ذلك بالطبع، فسوف نبدأ يوم الثلاثاء في التفكير في آخر أسبوع عمل والذي سيشهد المباراة النهائية، لذلك لسنا بحاجة لمزيد من الحافز أكثر مما لدينا.”