click to go to homepage
مورينيو

ردة فعل جوزيه على التعادل السلبي

جوزيه مورينيو لم يندهش بعد معاناة فريقه يونايتد في الوصول إلى وتيرة لعب واضحة خلال التعادل السلبي بنتيجة 0-0 مع سان جوزيه إيرثكويكس في ملعب ليفي.

المدير الفني ليونايتد يعرب عن شعوره بأن فريقه سوف يظهر بالصورة التي سيظهر عليها في بداية الدوري الإنجليزي الممتاز وذلك عندما يعود العديد من نجومه الذين شاركوا في كأس العالم إلى اللعب مع الفريق. نيمانيا ماتيتش متواجد بالفعل في الولايات المتحدة، ولكن جوزيه مورينيو يقول إنه لن يشارك أمام إي سي ميلان، كما أن دي خيا وفريد من المقرر أن ينضما إلى زملائهم في الفريق الأسبوع المقبل.

ونظرًا لأن مباريات يونايتد في بطولة الكأس الدولية للأبطال يوم الخميس في تمام الساعة (04:05 بتوقيت يريطانيا الصيفي) ، فإن عامل التنافس في البطولة قد يساعد يونايتد وذلك بعد التعادلين المتتالين للفريق في المباريات الودية مع كلوب أمريكا وسان جوزيه.

“خضنا حصة تدريبية جديدة،” جوزيه مصرحًا إلى تلفزيون مانشستر يونايتد. “لم نظهر كفريق. نحن عبارة عن مجموعة من اللاعبين من فرق مختلفة. البعض يلعب في الفريق الأول، البعض الآخر في فريق يونايتد تحت 23 سنة، وآخرون عائدون من إعارات وآخرون سيعارون ، إضافة إلى بعض اللاعبين الأصغر سنًا في فريق تحت 18 سنة. ليس لدينا فريق نلعب به لكي يقدم مستوى أفضل مما قدمناه ولكن كل ما حدث أننا خضنا حصة تدريبية آخرى.”

أليكسيس سانشيز وأندرياس بيريرا كانا من بين أفضل من قدموا أداء في يونايتد وكلاهما تحدث عنهما المدير الفني. “أليكسيس كان جيدًا،” جوزيه مصرحًا. “مباراة اليوم هي أول مباراة يلعبها بعد عدة حصص تدريبية فردية. وقد كان في حاجة إلى هذه المباراة وقام بجهد جيد، وظهر بحالة بدنية جيدة، وهو أمر مهم بالنسبة له في الفترة الحالية. أندرياس يؤدي بصورة جيدة. في المباراة الأولى كان على ما يرام وهو نفس الحال اليوم أيضًا. أعتقد أنه يجب عليه أن يلعب بصورة أكثر بساطة مما يقوم به ولكنه يمتلك الشخصية التي تمكنه من الحصول على الكرة وتنظيم اللعب. وأنا سعيد به.”

المدير الفني أقر أن الوضع الحالي غير مألوف في الوقت الحالي حيث إنه في انتظار عودة لاعبي الفريق الأول الذين يمضون عطلات ولكنه أعرب عن شعوره بأن منح اللاعبين الصغار الفرصة أمر إيجابي. جيمس جارنر وتاهيث تشونج كليهما شاركا منذ البداية في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي.

“أمر صعب أن تلعب وينقصك عشرة لاعبين،” مورينيو معترفًا. “ومع ذلك، فإننا نحاول أن نحتفظ بدوافعنا، وأحاول أن أحفز اللاعبين من حولي، ولكن هذا الأمر ليس سهلاً. أمر غريب أن نكون مفتقدين للاعبين الآخرين لذلك الحافز هو أن نحاول أن نتدرب بأفضل صورة ممكنة، وأن نحاول منح اللاعبين دقائق للمشاركة، وأن نحاول منح اللاعبين الشباب الفرصة لتحقيق التطور وذلك هو ما نقوم به.”

ماتيتش لاعب المنتخب الصربي متواجد في لوس أنجلوس ولكنه لن يتم الإسراع في الاستعانة به أمام إي سي ميلان. وفي الوقت نفسه، فقد اضطر فالنسيا لعدم استكمال المباراة في وقت مبكر، وبرغم أن الوضع يشير إلى أنه سيكون على ما يرام، ولكن المدير الفني لا يشعر بالاطمئنان. “ماتيتش تدرب اليوم للمرة الأولى،” المدير الفني مضيفًا. “لقد خاض حصة تدريبية فردية، وهو لن يشارك في المباراة الثالثة التي سنلعبها رغم ذلك. أنطونيو مصاب.”

سانشيز
أليكسيس سانشيز تألق في أول مباراة يلعبها مع يونايتد بعد عودته والتي أقيمت في ملعب ليفي.