click to go to homepage
خوان ماتا

ماتا: آمل أن أعود قريبًا

اليوم أكتب لكم من منزلي في مانشستر. مر علي أسبوع مختلف آخر، نتيجة لعدم قدرتي على اللعب، ولكن هناك مبررات تجعلني لأن أكون متفائلاً.

يوم الجمعة تمكنت من أداء بعض التدريبات مرة أخرى ومسألة التعافي من الإصابة تحقق التطور المرجو منه. آمل أن أتمكن من العودة إلى الفريق في القريب العاجل.

وقد شاهدت المباراة التي خضناها في ملعب الإمارات من منزلي كذلك. الهزيمة لم نكن نتمناها ولكن يجب ألا تؤثر علينا. أعتقد أننا كنا نستحق ما هو أفضل من نتيجة الهزيمة أمام آرسنال.
ماتا
خوان غاب عن آخر أربع مباريات ليونايتد منذ خروجه مصابًا أمام ليفربول الشهر الماضي.
في الشوط الثاني، على الأخص، بدأنا في البحث عن هدف التعادل، ولكن بمجرد أن أحرزوا هدفهم الثاني من ركلة الجزاء فقد أصبحت المهمة أكثر صعوبة. يجب علينا ألا ننسى أننا كنا نلعب أمام فريق كبير في ملعبه، ولكني أعتقد في الواقع أننا كنا نستحق نتيجة أفضل من الخسارة بنتيجة 2-0.

هذه المباراة نتج عنها أول هزيمة لنا تحت قيادة سولشاير على الصعيد المحلي (سواء في الدوري أو الكأس)، حيث لعبنا 15 مباراة دون هزيمة. وبرغم خيبة الأمل هذه، فسوف نواصل مسيرتنا إلى الأمام ولدينا حافز لأن نعود إلى مسار الانتصارات، وأن نفعل ذلك بكل ثقة.

ولكي ننهي الحديث عن مباريات الأسبوع الماضي، يجب علينا أن نتطرق إلى الحديث عن مباراة باريس. وهذا شيء يصعب شرحه من خلال الكلمات. فقد كانت ليلة تاريخية. مسألة تعويضنا لهزيمتنا في مباراة الذهاب بنتيجة 2-0 كان أمرًا صعبًا، ولكن عندما نقوم بذلك أمام خصم مثل باريس سان جيرمان فإن ذلك هو الأمر الأكثر صعوبة.

هذه الليلة المذهلة كانت دليلاً على عظمة مانشستر يونايتد وسوف نتذكرها إلى الأبد في تاريخ نادينا بدون شك. ونحن نتطلع بالفعل إلى اللعب في ربع النهائي.
ولكن في البداية علينا أن نتطلع إلى المستقبل وليس إلى الماضي. هذا الأسبوع، سوف نعود للعب في كأس الاتحاد. وقد خضنا بعض المباريات الصعبة في هذه البطولة بالفعل وسوف تكون رحلتنا إلى ولفز يوم السبت بنفس القدر من الصعوبة.

نريد أن نتأهل إلى نصف نهائي البطولة وذلك أمر مهم بالنسبة للجميع، ولكي نقوم بذلك علينا أن نقدم أداء جيدًا أمام خصم يقدم موسمًا رائعًا.

أشكركم على رسائلكم وأتمنى لكم أسبوعًا رائعًا. وسوف أواصل القيام بكل ما في وسعي لكي أستعيد لياقتي في أقرب وقت ممكن.

خالص تحياتي، خوان.

يمكنكم قراءة مدونتي كاملة هنا على موقعي،JuanMata8.com.

هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? إن لم تكن، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايد الحصرية على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق الرسمي هنا.