click to go to homepage
شو

شو: جميعنا مقاتلون

لوك شو أكد أنه هو و زملاؤه في يونايتد يقاتلون من أجل مانشستر يونايتد، قبيل أمسية أخرى حاسمة في مسعى الفريق للتأهل إلى دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا.

خلال المؤتمر الصحفي الذي سبق المباراة، أجاب شو عن أسئلة وجهت له حول الفترة التي أمضاها في أولد ترافورد إضافة إلى المستوى الحالي ليونايتد، حيث أشار إلى أنه على يقين من أن الفريق بأكمله يسعى لتحقيق المجد.

“أعتقد أن كل فرد في غرفة خلع الملابس يعتبر مقاتلاً والجميع يريدون الأفضل من أجل النادي ومن أجل الفريق،” شو مصرحًا. “نحن جميعنا أصدقاء جيدين هنا، لذلك نحن بحاجة لأن نساند بعضنا البعض. ونريد جميعًا نفس الشيء وهو الفوز بالألقاب وأن نحقق النجاح هنا في مانشستر يونايتد.”

يونايتد سوف يخوض مباراة ليلة الثلاثاء بعد أن حقق سلسلة متباينة من النتائج إلى حد ما. الفوز الكبير ليونايتد خارج ملعبه على حساب يوفنتوس في دوري الأبطال أعقبه خسارة محبطة في ديربي مانشستر كما أهدر يونايتد نقطتين على ملعبه أمام كريتسال بالاس يوم السبت.

شو، والذي غاب عن أخر مباراة ليونايتد بسبب الإيقاف، أقر أنه ليس لديه تفسير لحالة عدم الثبات في المستوى ولكنه انتقل في حديثه لكي يطمأن المشجعين بأن اللاعبين سوف يواصلون التفاني داخل الملعب.

“من الصعب للغاية أن نحدد شيئًا بعينه يفسر ما يجري،” شو مصرحًا. “بالطبع، أمر محبط أن تكتفي بالمشاهدة، لاسيما في حالتي عندما تكون موقوفًا وتحرم من اللعب في نهاية الأسبوع، ولكننا نعلم جميعًا أننا أفضل بكثير من ذلك. فنحن نتدرب بكل جدية طوال الأسبوع.”

“دائمًا ما نتدرب بجدية، ودائمًا ما نريد الأفضل من بعضنا البعض، ودائمًا ما نساند بعضنا البعض داخل الفريق،” شو مضيفًا. ولكن من السهل بالنسبة لي أن أتي إلى هنا وأن أقول إننا بحاجة لأن نقوم بذلك، ونحن بحاجة بالفعل لأن نفعل ذلك. نحتاج لأن نظهر ذلك في الملعب، وأن يكون ذلك بداية من الغد.

شو تم إيقافه في مباراة نهاية الأسبوع الماضي أمام كريستال بالاس، وقد بدأ شو المباريات التسع السابقة في جميع البطولات، وهي أطول فترة سلسلة من المباريات المتتالية التي لعبها المدافع مع الفريق منذ انضمامه إلى قلعة أولد ترافورد في صيف عام 2014.

وبعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في الشهر مرتين في بداية هذا الموسم كذلك، فقد وافق شو أنه كان من الجيد بالنسبة له أن يكون له دور منتظم داخل الفريق.

“أعتقد أنه كان من المهم دائمًا بالنسبة لي أن ألعب سلسلة متتالية من المباريات،” شو مصرحًا. “في الموسمين الأخيرين لم أكن أحصل على تلك الفرصة في الواقع. كنت ألعب مباراة واحدة وربما كنت أغيب ثلاث أو أربع مباريات أو فترة أطول من ذلك، لذلك بالنسبة لي فقد كان أكثر ما يهمني هو لعب المباريات ومواصلة الاحتفاظ بلياقتي البدنية وقد أفادني ذلك كثيرًا.

”كنت أعلم أن ذلك موسم مهم للغاية بالنسبة لي، لاسيما في بدايته. وقد عملت بكل جدية في الصيف لكي أضمن أن أعود في حالة جيدة وقد عدت لكي أجعل المدير الفني ينتبه إلي وقد سعيت لأن أجعله يستعين بي ولحسن الحظ حدث ذلك. كل ما أحتاج إليه هو مواصلة الاحتفاظ بلياقتي، وأن أبقى قويًا وأن أواصل مسيرتي.

كلمات رئيسية مرتبطة