لوك شاو

ذكرى توقيع: لوك شاو

في مثل هذا اليوم من عام 2014، انضم لوك شاو لمانشستر يونايتد قادمًا من ساوثامبتون بعقد يمتد لأربع سنوات مع إمكانية التمديد لسنة إضافية، ومنذ انتقاله للشياطين الحمر، حقق الظهير الإنجليزي عددًا من الإنجازات الفردية والجماعية، على الرغم من غيابه عن الفريق لفترات متفاوتة بداعي الإصابات

البداية

انضم شاو لأكاديمية ساوثامبتون بعمر الثامنة، وأصبح لاعبًا أساسيًا في فريق النادي تحت 18 عامًا وعمره لم يتجاوز 15 سنة. وفي سبتمبر من عام 2011، انضم شاو للفريق الأول للمرة الأولى، حيث جلس على مقاعد الاحتياط في مباراة فريقه ضد بريستون نورث إند في كأس الرابطة الإنجليزية، قبل أن يرتدى القميص بالفعل لأول مرة في الثامن والعشرين من يناير عام 2012، عندما حل بديلًا لجاسون بانشيون في الدقائق الأخيرة من عمر مباراة ساوثامبتون ضد ميلوال في الدور الثالث من كأس الاتحاد الإنجليزي. بعد ذلك، قدم شاو أداءً لافتًا مع فريقه في ما تبقى من موسم 2012-2013 وفي الموسم التالي، ليدخل ضمن قائمة المرشحين للفوز بجائزة أفضل لاعب شاب في الدوري الإنجليزي، وهو الأمر الذي جذب اهتمام مانشستر يونايتد، حتى جاء السابع والعشرين من يونيو 2014 ليشهد توقيع الظهير الإنجليزي للشياطين الحمر.


 
لوك شاو

المسيرة الحمراء

بعد الانضمام ليونايتد، تعرض شاو للإصابة في الفترة التحضيرية للموسم الجديد، وهو الأمر الذي أجل مشاركته الرسمية الأولى بألوان الفريق حتى السابع والعشرين من سبتمبر 2014، حينما لعب 90 دقيقة في مباراة يونايتد التي حقق فيها الفوز على ويست هام بهدفين لهدف. وبعد أدائه المتميز مع يونايتد، دخل شاو ضمن قائمة المرشحين الأولية للفوز بجائزة أفضل لاعب شاب في أوروبا.

في موسم 2015-2016، شارك شاو أساسيًا في جميع مباريات يونايتد في الدوري الإنجليزي، حتى جاء يوم الخامس عشر من سبتمبر 2015 ليشهد واقعة أثرت على مسيرته بقوة، حيث تعرض لإصابة قوية في مباراة يونايتد ضد بي إس في آيندهوفن في أولى جولات دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا إثر تدخل عنيف من اللاعب هيكتور مورينو، ليخرج الظهير الشاب من الملعب ويتم نقله إلى المستشفى. جدير بالذكر أن تلك الإصابة كانت سببًا في ابتعاده عن الملاعب لنحو عام كامل، حيث لم يشارك في أي مباراة ليونايتد حتى السابع من أغسطس 2016، عندما عاد أمام ليستر سيتي.

بعد سنوات قدم خلالها أداءً واعدًا وتعرض فيها أيضًا لعدد من الإصابات المؤثرة، جاء موسم 2018-2019 ليشهد تألقًا كبيرًا من الظهير الدولي الإنجليزي، وهو الموسم الذي عرف فوزه بجائزة لاعب الشهر في يونايتد للمرة الأولى عن شهر أغسطس 2018. وبعد فوزه بنفس الجائزة عن شهر سبتمبر أيضًا، قررت إدارة النادي تمديد عقده لخمس سنوات إضافية في الثامن عشر من أكتوبر 2018، قبل أن يكرر الفوز بجائزة لاعب الشهر عن شهر مارس، واختتم أنجح مواسمه بالحصول على جائزة لاعب السنة في يونايتد باختيار زملائه، بالإضافة لجائزة السير مات باسبي التي تمنح لأفضل لاعب في العام في يونايتد أيضًا.


لوك شاو

لحظة تاريخية

كونه يلعب في خط الدفاع، فمن الطبيعي ألا يسجل لوك شاو أهدافًا كثيرة، وبالإضافة لمجهوده الدفاعي والهجومي الكبير المتواصل مع يونايتد، تعد اللحظة الأبرز في مسيرته مع الشياطين الحمر حتى الآن هي لحظة تسجيله أول أهدافه الرسمية بقميص مانشستر يونايتد في مباراة الفريق ضد ليستر سيتي على ملعب أولد ترافورد في أولى جولات الموسم الماضي من الدوري الإنجليزي، وهو الهدف الذي ضمن ليونايتد نقاط المباراة الثلاث، حيث استلم تمريرة رائعة من خوان ماتا ثم راوغ المدافع ريكاردو بيريرا، قبل أن يسدد الكرة بيسراه في الشباك.


 
لوك شاو

قال وقالوا عنه

بعد توقيعه على عقد انضمامه ليونايتد عام 2014، قال لوك شاو: “أنا سعيد للغاية بالانضمام لمانشستر يونايتد. لقد قضيت أكثر من عشر سنوات في ساوثامبتون، وأود أن أشكر الفريق وجماهيره على كل ما قدموه لي. أرغب في التطور والتحسن أكثر كلاعب، ومانشستر يونايتد هو المكان المناسب لذلك. أتطلع لهذه المرحلة الجديدة من مسيرتي، وكلي حماس للتعلم من نجوم الفريق”.

من جهته، قال أسطورة يونايتد ريان جيجز عن الظهير الإنجليزي: “لوك ظهير أيسر موهوب وينتظره مستقبل واعد. لقد تطور كثيرًا في ساوثامبتون، ويمتلك كل المقومات التي تؤهله ليصبح لاعبًا كبيرًا. أنا سعيد بانضمامه لمانشستر يونايتد، فهذا هو أنسب مكان له ليواصل التطور”.


 

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة