دانييل جيمس

دانييل جيمس: من المهم أن نتحدث عما يدور بداخلنا دائمًا

يسعى جناح مانشستر يونايتد دانييل جيمس لتشجيع من يعانون من مشاكل في الصحة النفسية على التحدث دائمًا عما يدور بداخلهم، كاشفًا أن هذا كان سبيله لتخطي مرحلة الحزن على وفاة والده.

كان اللاعب الويلزي قد قام بزيارة إلى Place 2 Place FC في ويجان، وهو نادٍ رياضي واجتماعي يهدف إلى مساعدة الأشخاص الذين يعانون من الأزمات النفسية في الحديث عن مشاكلهم.

يذكر أن هذا الكيان الخيري كان قد تم تأسيسه عام 2014 على يد بيتر هيل، أحد مواطني ويجان، بعد انتحار صديقه بعمر الثلاثين عامًا فقط.


دانييل جيمس وبيتر هيل

في شهر ديسمبر الماضي، عرف دانييل جيمس عن هذا النادي من خلال أحد التقارير في برنامج BBC North West Tonight، وذلك بعد فوز بيتر هيل بإحدى الجوائز العام الماضي.

وبعد أن عبر جيمس عن رغبته في مقابلة بيتر وأعضاء النادي في تغريدة له على حسابه الشخصي في تويتر، تم تحديد موعد لزيارته.

خلال الزيارة، قضى جيمس ثلاث ساعات مع أعضاء النادي وتحدث معهم في العديد من أمورهم الشخصية، كما قام بالتقاط بعض الصور التذكارية معهم.


وكشف جيمس في حديث له مع BBC عن تأثره بفكرة النادي، خاصة وأنه مرة بأزمة نفسية أيضًا بعد وفاة والده، كيفان، قبل انتقاله من سوانزي سيتي إلى يونايتد بوقت قصير.

وقال اللاعب البالغ من العمر 22 عامًا: “بدأ الأمر معي بعد حوالي ثلاثة أشهر. لقد كان انتقالي ليونايتد – ومعرفته بأني سأذهب إلى مانشستر – حدثًا هائلًا في حياتي”.

“منذ ذلك الحين، أردت أن أجعله فخورًا بي من خلال ظهوري بأفضل مستوى ممكن مع النادي الذي لطالما حلمت باللعب له، ولقد ساعدني هذا كثيرًا في تجاوز الأزمة والحفاظ على الإيجابية”.

“في بعض الأحيان لا يكون بمقدورك تحمل الأمر، وفي تلك الأوقات، من الأفضل دائمًا أن تتحدث عما يدور بداخلك. لقد مررت بأزمة كبيرة، وعندما تحدثت مع أشخاص مختلفين، تحسن الوضع كثيرًا”.


بعد انتحار صديق بيتر هيل بفترة قصيرة، انتحر رجلان آخران من نفس العائلة، وهو ما دفع بيتر لتأسيس النادي الخيري.

وأضاف صاحب القميص 21 في يونايتد: “ما قام به بيتر أمر رائع. أن يتشارك الأعضاء الحديث عن مشاكلهم بالتزامن مع لعب كرة القدم، فهذه فكرة تستحق كل الإشادة”.

“يجب أن يعي الناس أهمية التحدث عما يدور في خاطرهم، فمن حولهم لن يعرفوا شيئًا عما يعانون منه إذا ظلوا صامتين. من هذا المنطلق، نسعى أنا وبيتر لتشجيع الناس على التحدث مع الآخرين وعدم الخوف من ذلك”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة