شاو وكين

ثلاثة أساطير إنجليزية يمدحون تمريرات شاو الحاسمة

الأحد ٠٤ يوليو ٢٠٢١ ١٠:٣١

أبدى أساطير إنجلترا الثلاثة ريو فرديناند وفرانك لامبارد وآلان شيرر إعجابهم بلوك شاو بعد الأداء العالمي الذي قدمه لاعب مانشستر يونايتد أمام أوكرانيا.

دافع اللاعب المتألق بشكل ممتاز لكنه أيضًا لفت الأنظار أكثر بتمريراته الرائعة: الأولى التي حولتها رأسية هاري ماجواير الهائلة في الشباك والثانية لبطل الهدفين هاري كين.
يمتلك شاو الآن ثلاث تمريرات حاسمة في يورو 2020، والسويسري ستيفن زوبير فقط لديه أكثر منه برصيد أربع تمريرات حاسمة، وبسبب إقصائه من المسابقة فلوك شاو لديه فرصة كبيرة للتغلب عليه.
في حديث له مع بي بي سي بعد فوز إنجلترا الرائع في ربع النهائي مساء السبت، أعرب قائد فريق الأسود الثلاثة السابق وأسطورة يونايتد فيرديناند عن إعجابه بأداء شاو.
وقال ريو: "كان يتمتع بمستوى مذهل وهذا الموسم كان رائعًا". "لقد كان أداءه رائعًا في هذه البطولة، النشاط والتمركز وتقدير الكرة ممتاز.
"الأمر كله يتعلق بالتنفيذ من الركلات الثابتة والتنفيذ في اللحظات الحاسمة من المباراة. عندما تسنح له الفرصة للتقدم، يمضي إلى منطقة جزاء الخصم بحيوية ليصنع الفارق".
واستكمالًا لوجهة نظره، تابع فرديناند: "إنه يدرك الآن الإمكانات التي رأيناها جميعًا فيه. في بعض الأحيان يتعلق الأمر فقط بالنضج ولا يتعلق الأمر فقط بالإمكانيات الكروية.
"هناك المزيد أيضًا. هناك العديد من المهارات التي تكون لاعبًا. أعتقد أن هذا هو النضج، والتواجد في المكان المناسب في الوقت المناسب، والسيطرة على زمام الأمور من حولك، والمدربين المناسبين، واللاعبين المناسبين. لقد اجتمعت كل تلك العوامل في وقت مثالي بالنسبة له".
أما لامبارد فتحدث عن قدرات شاو البدنية وعن تطور الثقة في المباريات الكبيرة: "لقد قام بعمل جيد، لقد فعل ذلك بالفعل. من الخارج، يبدو أن شيئًا ما قد طرأ عليه حقًا في الأشهر الثمانية عشر الماضية. بعض الأشياء التي لا يمكنك السيطرة عليها مثل الإصابات، ولكن في بعض الأحيان لم يكن في أفضل حالاته. لكنك الآن تراقبه وتشعر دائمًا أنه على أتم الجاهزية، وأنه يمكنك الحصول على أي شيء تريده منه. الآن أنت فقط تراه".
في ختام التقرير الخاص بشاو، سلط مهاجم إنجلترا السابق آلان شيرر الضوء على أهمية الثقة: "يتعلق الأمر بجعل الناس يؤمنون بك أيضًا ويثقون بك. إذا كانت لديك مباراة واحدة سيئة، فلا يجب أن تعني كل شيء وتنهي كل شيء. أنت لست متحجرًا. لقد خضت مباراة سيئة ولكن المدرب لا يزال يثق بك. من المؤكد أنه أدرك ذلك الآن مع النادي والمنتخب على السواء".

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة