المنظمة

منظمة يونايتد تطلق برنامجًا بالتعاون مع منظمة روني

الجمعة ٠٩ يوليو ٢٠٢١ ١٠:٢٥

أعلنت منظمة مانشستر يونايتد عن الدخول في شراكة مع منظمة واين روني لتقديم برنامج شامل للأطفال من جميع الفئات.

كان أسطورة مانشستر يونايتد قد أسس منظمة خيرية تحمل اسمه عقب مباراته التكريمية في عام 2016، وقدم من خلالها دعمًا كبيرًا لأربع منظمات خيرية أخرى، من بينها منظمة مانشستر يونايتد.


وقدمت منظمة قائد يونايتد ومنتخب إنجلترا السابق الدعم المالي لإطلاق برنامج "Rooney's Inclusive Reds" الشامل، وهو برنامج يتم تقديمه في المدارس المحلية على مدار 10 أسابيع، ويسمح للأطفال الطبيعيين وذوي القدرات الخاصة باللعب سويًا والتعلم من بعضهم البعض.


بعد تأجيله بسبب الإغلاق في العام الماضي، تطلق منظمة مانشستر يونايتد البرنامج رسميًا بالتعاون مع منظمة واين روني، وسيتضمن البرنامج حدثًا يقام على يومين في ملاعب يونايتد التدريبية في كارينجتون ويضم أنشطة مستوحاة من بطولة الأمم الأوروبية المقامة حاليًا. علاوة على ذلك، يشهد البرنامج الشامل مشاركة عدد من المدارس من مقاطعة مانشستر الكبرى في تحديات كروية مختلفة.


وعن هذه الشراكة، قال واين روني: "أنا سعيد بشراكة منظمتي مع منظمة مانشستر يونايتد وبتقديم هذا البرنامج الشامل للأطفال. هذا البرنامج سيلعب دورًا في كسر الحاجز بين الأطفال الط��يعيين وذوي القدرات الخاصة، وأنا واثق من أنه سيكون له تأثير إيجابي على جميع المشاركين فيه".


ومن جانبه، قال مات بيلكينجتون من منظمة مانشستر يونايتد: "إنه برنامج رائع للأطفال في مقاطعة مانشستر الكبرى. لقد منح المشاركين فرصة اللعب في المستوى الذي يفضلونه وبارتياح كبير. التأثير الإيجابي الكبير للبرنامج ظهر بالفعل، وجميع المشاركين يرغبون في مواصلة لعب كرة القدم خارج المدارس".


يذكر أن البرنامج منح المشاركين أيضًا فرصة إكمال تحدي FA Playmaker، ونجح 30 من المشاركين في الحصول على شهادة باجتيازه. كما تم تقديم برنامج صحي للمدارس الثانوية المشاركة في البرنامج خلال العام الدراسي الماضي بهدف الدعاية إلى الطعام الصحي وأهمية القيام بالأنشطة الجسدية.



للمزيد عن البرنامج والشراكة بين منظمة مانشستر يونايتد ومنظمة واين روني، تفضلوا بزيارة www.mufoundation.org/inclusivereds.


موصى به: