click to go to homepage
مورينيو

موقف الفريق قبيل لقاء فالنسيا

المدير الفني ليونايتد جوزيه مورينيو أوضح لتلفزيون مانشستر يونايتد آخر المستجدات الخاصة بخططه المتعلقة بلقاء الثلاثاء في دوري الأبطال مع فالنسيا.

المدير الفني يؤكد أنه سيخوض لقاء ليلة الثلاثاء في دوري الأبطال في أولد ترافورد بدون أربعة من لاعبي فريقه، حيث سيسعى المدير الفني لاستثمار الفوز المقنع الذي حققه الفريق بنتيجة 3-0 على حساب يونج بويز في المباراة الافتتاحية في مرحلة المجموعات.

وكان يونج قد تعرض لإصابة خلال مواجهة نهاية الأسبوع التي انتهت بالهزيمة أمام ويست هام يونايتد، وفي الوقت نفسه سوف يغيب كل من روخو، هيريرا ولينجارد كذلك عن تلك المواجهة.

يونج
يونج تعرض لإصابة في الهزيمة بنتيجة 3-1 خارج الديار أمام ويست هام.

غياب يونج، والذي ارتدى شارة القيادة في الفريق خلال المباراة التي أقيمت في ملعب لندن، قد تفتح الباب أمام مشاركة أي من فالنسيا أو ديوجو دالوت في مركز الظهير الأيمن المدافع. وكان يونايتد قد اعتمد على ثلاثة لاعبين في مركز قلب الدفاع أمام الهامرز، حيث لعب سكوت ماك توميناي دورًا جديدًا بالنسبة له.

أليكسيس سانشيز لم يشارك وكان من بين البدلاء في مباراة السبت، ولكنه تدرب أمام المصورين صباح يوم الإثنين في مجمع تدريب أون وقد يمثل أحد الخيارات المتاحة.

“إضافة إلى روخو، فسوف سيغيب الآن كل من هيريرا، يونج ولينجارد،” جوزيه مصرحًا إلى تلفزيون مانشستر يونايتد. “أفضل أن يتحدث الطبيب في هذا الخصوص، ولكنهم جميعًا ليسوا في الوضعية المثالية للمشاركة.”

المباراة التي ستقام أمام فالنسيا، والذي حقق فوزه الأول في الدوري الإسباني خلال نهاية الأسبوع، تمثل أهمية كبيرة وذلك فيما يتعلق بمسألة تعزيز وضعية الفريق في المجموعة الثامنة، وذلك بعد أن كان فريق فالنسيا بقيادة مارسيلينو قد تعرض للهزيمة أمام فريق يوفنتوس الذي أكمل مباراته معه بعشرة لاعبين في المباراة الافتتاحية في مرحلة المجموعات.

لينجارد
لينجارد لن يشارك في مواجهة فالنسيا.

“أسبوع دوري الأبطال دائمًا ما يكون أسبوعًا جيدًا،” مورينيو مصرحًا. “حتى وإن كنت تتوقع مباراة صعبة، وخصمًا صعبًا.

”ولكنه يكون أسبوعًا كبيرًا. فالجميع يريدون أن يشاركوا في دوري الأبطال، وتلك مسألة لا يمكن للجميع القيام بها. لذلك نحن متواجدون وأمامنا فرصة لتقديم مباراة كبيرة. لذلك نتوقع مباراة كبيرة، وأسبوعًا مهمًا.