سولشاير

أخبار قائمة يونايتد قبل مواجهة وست هام

قدم أولي جونار سولشاير تحديثًا جديدًا حول جاهزية لاعبي يونايتد لمواجهة وست هام مساء الغد، والتي يسعى فيها لتحقيق الفوز التاسع له على التوالي خارج الديار في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتحوم الشكوك حول جاهزية ماركوس راشفورد، وذلك بعد مغادرته الملعب في مواجهة باريس سان جيرمان أول أمس إثر تعرضه لإصابه في كتفه.

وعلى الرغم من إصابته، يواصل صاحب الرقم 10 التدرب مع زملائه في مركز AON للتدريبات، ويأمل سولشاير في لحاقه بمباراة الغد.

وقال المدرب النرويجي للصحفيين اليوم: “ماركوس شارك في بعض التدريبات مع زملائه اليوم”.

“لم يستطع أن يكمل مباراة باريس سان جيرمان بسبب إصابته في كتفه، ولكنه يتلقى العلاج، ونأمل أن يتواجد معنا في مباراة الغد”.

“سيخضع لجلسة علاجية بعد مران اليوم”.


اللاعب الذي تأكد غيابه عن مواجهة الفريق اللندني هو لوك شاو.

فعلى الرغم من عودة الظهير الأيسر إلى التدريبات بعد غيابه عن مباريات يونايتد الأربع منذ التوقف الدولي الأخير، لا يزال بحاجة إلى المزيد من الوقت حتى يستعيد كامل لياقته.

وأضاف سولشاير: “لوك ليس جاهزًا بعد”.

“باستثنائه، كانت لدينا قائمة شبه مكتملة في التدريبات”.


في وسط الملعب، ستكون هناك عدة خيارات متاحة أمام سولشاير، وهو الذي كان قد اختار فريد وسكوت مكتوميناي لبدء المباراة الأخيرة ضد باريس سان جيرمان.

وفي ظل إيقاف اللاعب البرازيلي وغيابه عن المباراة الأوروبية القادمة ضد لايبزيج، قد يقرر سولشاير إشراكه أساسيًا أمام وست هام وإراحة مكتوميناي، وربما إتاحة فرصة المشاركة لبول بوجبا أو دوني فان دي بيك، كما سيكون نيمانيا ماتيتش أحد الخيارات المتاحة لشغل مركز لاعب الوسط المدافع.

في خط الدفاع، لا يزال غياب فيل جونز مستمرًا، فيما قد يعتمد سولشاير على أكسيل توانزيبي كأحد الخيارات المتاحة بعد غيابه عن مواجهة بطل الدوري الفرنسي أول أمس بداعي الإيقاف.

يذكر أن جيسي لينجارد وإيريك بايلي كانا قد جلسا على مقاعد البدلاء أمام باريس سان جيرمان بعد عودتهما من غياب طويل، فيما أشرك سولشاير المهاجم النيجيري أوديون إيجالو في الشوط الثاني، وهو الظهور الأول له بقميص يونايتد منذ شهرين.


أخبار قائمة وست هام

يدخل وست هام مباراة الغد بمعنويات مرتفعة بعد تحقيقه ثلاث انتصارات متتالية كان آخرها على أستون فيلا بهدفين لهدف، في مباراة شهدت أول تمريرة حاسمة للوافد الجديد سعيد بن رحمة.

وكان المدرب ديفيد مويس قد أكد غياب المهاجم ميشيل أنطونيو عن مواجهة يونايتد بعد تجدد إصابته في عضلة الفخذ، في حين لا تزال الشكوك تحوم حول جاهزية أندريي يارمولينكو، والذي كان قد أصيب بفيروس كورونا في التوقف الدولي الأخير.

وقال مويس: “ميشيل لن يكون جاهزًا، فهو لا يزال يعاني من إصابته في الفخذ. إنها إصابة مختلفة هذه المرة، ولكننا نأمل ألا تكون خطيرة وألا يبتعد لفترة طويلة”.

“أندريي يارمولينكو يتعافى بشكل جيد، وتدرب في الأيام القليلة الماضية. لا يمكنك توقع سرعة تعافي اللاعبين من الفيروس، ولكن الخبر السعيد هو أنه عاد إلى التدريبات ويبدو في صحة وحالة بدنية جيدة”.


موصى به: