راشفورد بحتفل بهدفه في شباك توتنهام

مانشستر يونايتد 2-1 توتنهام

الفتى الذهبي ماركوس راشفورد كان النجم الساطع في ملعب أولد ترافورد خلال مواجهة توتنهام ضمن منافسة الدوري الإنجليزي الممتاز والتي انتهت بفوز الشياطين الحُمر بنتيجة 2-1.

سجل راشفورد هدفًا خلال شوطي اللقاء، مما رفع إجمالي عدد أهدافه في الموسم الحالي إلى 12 هدفًا وحقق فريق أولي جونار سولشاير الفوز على سبيرز الذي يتولى قيادته الفنية الآن مدربنا السابق خوسيه مورينيو.

ووضعت ثنائية مهاجم الريدز الفريق في المركز السادس قبل مباراة دربي مانشستر يوم السبت.


كانت بداية الشياطين الحمر حماسية ونارية وتمكن الفريق من التقدم بعد هذه البداية القوية مبكرًا.

وكان مصدر التهديد الأبرز هو ماركوس راشفورد، الذي افتتح التسجيل بعد ست دقائق ليقود يونايتد للتقدم بنتيجة 1-0 عندما فاجأت تسديدته القوية حارس مرمى توتنهام باولو جازانيجا.

كما سدد مهاجم يونايتد ركلة حرة بطريقة رائعة، وأجبر جازانيجا على التصدي للكرة باستثناء قبل مرور نصف ساعة من زمن اللقاء.


سدد ماسون جرينوود تصدى لها حارس توتنهام وكان راشفورد هو نجم يونايتد الأبرز خلال الشوط. على الأقل، كان هذا هو الحال حتى عدل ديلي ألي الوضع للضيوف.

وعكس سير اللقاء، تعادل بعد مرور 39 دقيقة من زمن الشوط الأول بمهارة رائعة. وكان التعادل قاسيا على يونايتد الذي سيطر تماما على اللقاء حتى هذه المرحلة.

كان راشفورد في الموعد مرة أخرى بعد فترة وجيزة من بداية الشوط الثاني. بعد ان مر المهاجم ببراعة داخل منطقة الجزاء ثم عرقله موسى سيسوكو داخل منطقة الجزاء. قام المهاجم الحاسم بإعادة يونايتد إلى التقدم في النتيجة بعد أن سدد ضربة الجزاء بهدوء.

عزز دانييل جيمس قوة يونايتد الهجومية بسعيه لإحراز الهدف الثاني بتسديدات قوية على المرمى في الدقائق 62 و 68 تتصدى لها جازانيجا والتي حيث ظل الشياطين الحمر القوة الأكثر تهديداً.

ومع مضى زمن الشوط الثاني، تضاءل خطر يونايتد، ويبدو أن جمهور أولد ترافورد كان لديه هذا الشعور بأن سبيرز كان خطرًا وقدم نهاية مباراة عصيبة على الجميع.

تحول الشياطين الحمر من الدفاع للهجوم ببراعة، وبعد تصدي دي خيا السهل لفرصة ديلي ألي الأخيرة في اللقاء، فقد تمكن رجال سولشاير من تسجيل فوز مستحق في النهاية.

دانييل جيمس

مانشستر يونايتد: دي خيا؛ يونج، ماجواير، لينديلوف، وان-بيساكا؛ فريد، ماكتوميناي؛ راشفورد، لينجارد (شاو 87)، جيمس؛ جرينوود (بيريرا 80). 

بدلاء لم يشاركوا: روميرو، جارنر، ماتا، توانزيبي، ويليامز. 

أصحاب الأهداف: ماركوس راشفورد 6،49.
توتنهام: جازانيجا، أورير، سانشيز، الدرفيلد، فيرتونجن؛ وينكس (ندومبيلي 70)، سيسوكو ( لو سيلسو 86)؛ لوكاس (أريكسون64)، ألي، سون؛ كاين.
بدلاء لم يشاركوا: أوستن، داير، فويس، روز. 

إنذارات: هاري وينكس (13).

أصحاب الأهداف: ديلي ألي 39.
حكم اللقاء: بول تيريني. 

الحضور: 73252. 


موصى به: