أولي جونار سولشاير

سولشاير يتحدث عن هزيمة نصف النهائي

يرى أولي جونار سولشاير أو الفرص الضائعة كلفت مانشستر يونايتد الكثير ضد إشبيلية في نصف نهائي الدوري الأوروبي.

ورغم التقدم بهدف برونو فيرنانديز، خسر يونايتد بهدفين مقابل هدف ليودع البطولة.
واعترف النرويجي بأنه يتعين عليه في النهاية تعلم دروس قيمة من أمسية الأمس المخيبة للآمال. إليكم ما قاله أولي لـBT Sport عقب المباراة..
الفرص الضائعة كلفتنا الكثير
“هي واحدة منهم، إذا كنا قد سجلناها لحققنا الفوز بشكل مريح، لكن هذا ليس الحال دائماً في كرة القدم. مرنا بلحظات في كلا الشوطين حيث كان من الممكن أن نسجل أكثر من هدف. لدينا فريق شاب، يتعين على أفراده التعلم. ضغطنا وصنعنا الفرص وقدم حارسهم مباراة رائعة. من المخيب للآمال أننا لم نسجل لأننا نعلم أن لدينا لاعبين يتمتعون بالجودة الكافية”
.
 
الارتباك من العرضيات
“الأمر ليس فقط في منطقة الجزاء ولكن الطريقة التي بدأت بها هجمات الأهداف مخيبة للآمال. لم تكن عملياتنا لاسترداد الكرة جيدة بما يكفي. كان ينبغي علينا إيقاف العرضيات وتنظيف منطقة الجزاء. اصطدمت الكرة ببراندون ويليامز ما أدى لتغيير اتجاه الكرة. تلقي هدفين من عرضيتين أمر مخيب للآمال”
.
عليك المضي قدما
“كانت رمية تماس لنا بنسبة 100%. هذا ما أعنيه بالتجربة، عليك الاستمرار في اللعبة. نعلم أنها رمية تماس لنا، لكنا تنتهي على الجانب الآخر من المعب وتلعب عرضية يأتي منها هدف التعادل”
.
 
ركلة جزاء أخرى
“دييجو كارلوس لم يلمس الكرة أبداً، لكني أتقبل أن كل من اللاعبين والحكام قد يتخذون قرارات غير صحيحة”
.
تحسن ملحوظ
“نؤدي بشكل جيد من فبراير. من المخيب للآمال الخروج من البطولة. لقد قطعنا مسافة كبيرة عما كنا عليه في فبراير. من المثير العمل مع هؤلاء اللاعبين، ويمكن للكل أن يرى كيف كانوا متعبين في النهاية. نحتاج الآن للحصول على الراحة ثم العودة قريباً”
.
سنواصل التحسن
“بالتأكيد تريد أن تتحسن دائماً إذا كنت تريد اعتلاء منصات التتويج. لم أخوض من قبل 3 مباريات نصف نهائي في موسم واحد، وخسارتهم جميعاً من الأشياء التي تجعلك تشعر بخيبة أمل. نحن نعمل على تحسين ما لدينا. عانينا فترة من الإصابات ومن تلاحم المباريات. نتطلع دائماً إلى تحسين الفريق”
.
نريد ضم اللاعبين المناسبين
“لا يتعلق الأمر بإبرام صفقات، هو يتعلق فقط بالجودة. عندما تقوم بضم لاعبين تكون بحاجة إلى اللاعب المناسب والشخصية المناسبة التي ستلائم المجموعة وتجعلنا أفضل. نحن ننظر إليها اليوم ونرى ما الذي يحتاج إلى التحسين”
.
 

موصى به: