ماسون جرينوود

أولي وصل إلى التوازن الصحيح مع جرينوود

يقدر أولي جونار سولشاير المستوى الرائع الذي يقدمه ماسون جرينوود مع يونايتد وأكد أنه مازال في طور التطور.

افتتح المهاجم التسجيل في المباراة التي فاز فيها على فريق بارتيزان بلجراد 3-0 ليحافظ على سجله في التهديف في كل مباراة من مباريات الفريق الثلاثة الأولى له في أولد ترافورد.

كانت هذه نهاية رائعة للاعب الشاب الذي تم اختياره في تشكيلة منتخب إنجلترا تحت 21 عامًا لمباراتيه ضد ألبانيا وهولندا.


جرينوود

وقع جرينوود مؤخرًا عقدًا جديدًا ولكن تطويره لن يتم على عجل. لقد لعب مباراتين كاملتين مع فريق 23 عامًا وفريق 21 عامًا مؤخرًا حيث، سجل  في الدوري الممتاز 2 أمام ستوك سيتي في وقت مبكر وسجل هدفًا في الوقت المحتسب بدل الضائع في انتصار كأس Leasing.com في دونكاستر روفرز.

كل ذلك جزء من التعليم المستمر للمراهق الذي، بالطبع، لا يزال مؤهلاً للعب لأقل من 18 عامًا وفي كأس الاتحاد الإنجليزي للشباب.

وتنبأ أولي بمستقبل باهر للشاب قائلًا: “سوف يكون لماسون مسيرة مهنية جيدة للغاية هنا. في بعض الأحيان، لا يكون الوقت مناسبًا لمشاركته، وأحيانًا يعرف السبب في أنه لم يلعب كثيرًا. نحن نأخذ وقتنا في العمل معه”.

“لقد كان وقتًا عصيبًا مع غياب أنتوني مارسيال، لكن وضع كل هذا الحمل على كتفيه لم يكن صحيحًا. أعتقد أننا نجد التوازن الصحيح بين مشاركته ومنحه الراحة وتدريبه. إنه بحاجة إلى تعلم كيفية لعب المستوى الأعلى لأنه يتقدم عبر فئات عمرية مختلفة”.

“كان مع فريق تحت 18 عامًا في الموسم الماضي وهو الآن يتدرب مع الفريق الأول كل يوم. لا يمكنك الوصول لهذا الأمر بزر تشغيل وإغلاق، فعليك أن تعمل كل يوم بجد إذا تم قبولك في مكان مثل هذا”.


لا يشعر المدير الفني بالقلق من أن أفضل مستوى لماسون لن يأتي إلا بعد سنوات بعد ويصر على أنه لن يضغط عليه لأي مكسب قصير الأجل.

قال: “تحصل على التقييم من النتائج الآن”. “ولكن الحمض النووي لهذا النادي وكانت فلسفتي دائمًا منح اللاعبين الشباب بالشخصية الصحيحة، الفرصة”.

“إذا كان ذلك يستغرق بضع سنوات حتى يتمكن من الوصول إلى مستواه فعلاً، فإن الأمر يستحق ذلك بالنسبة لنا. أنا أقوم بهذا لأجل مانشستر يونايتد، وليس من أجلي. أنا أدير الامور بالطريقة التي أعتقد أننا يمكن أن نحصل بها على أفضل النتائج من ماسون”.


ماسون جرينوود

قد يُنظر إلى جرينوود على أنه لاعب وسط، لكنه لا يزال يمثل تهديدًا على الجناح الأيمن، مما يضمن أنه خيار  آخر في خطة لعب 4-2-3-1. مع عودة مارسيال إلى لياقته البدنية المعتادة، هناك منافسة متزايدة على الأماكن في خط الهجوم، لكن المزيد من الفرص ستتاح للمراهق.

لقد اقترب من التسجيل في المباراة التي خسرها الفريق في نهاية الأسبوع الماضي أمام بورنموث خلال مشاركته في المباراة كبديل، عندما سدد في العارضة، ونأمل أن يكون أول هدف له في الدوري الإنجليزي الممتاز ليس بعيدًا.


واعترف المدرب: “إذا كان قد أظهر كل ما لديه في التدريب كل يوم، لكان قد شارك في كل مباراة. كصبي صغير، تتوقع منه بعض الصعود والهبوط في المستوى وكان لديه بعض الانخفاض في مستواه. أعتقد أنه في طريقه للصعود في المستوى مرة أخرى”.

“إنه بالتأكيد خيار جيد على جهة اليمين. لقد استمتعت الليلة منحت دانييل جيمس الراحة لأنه شارك ولعب مباريات أكثر مما ينبغي. ربما لم يلعب ماسون بما فيه الكفاية ولكني أعتقد أننا سنرى لاعبًا كبيرًا هناك يومًا ما”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة