click to go to homepage
لوكاكو

تقرير المباراة: بيرنلي 0 يونايتد 2

مانشستر يونايتد ينتفض ويعوض هزيمتيه المتتاليتين بعد الفوز على بيرنلي في ملعب تيرف مور بنتيجة 2-0 بفضل هدفين أحرزهما لوكاكو في الشوط الأول. البديل راشفورد تعرض للطرد في منتصف الشوط الثاني وذلك بعد صدام بينه وبين فيل باردسلي، ولكن رجال مورينيو استحقوا أن ينهوا المباراة وهم منتصرون.

المدير الفني ليونايتد أجرى ثلاثة تغييرات على تشكيلة فريقه التي خاصت المباراة التي انتهت بالهزيمة أمام السبيرز حيث حل ليندلوف بديلاً لجونز المصاب ولعب بجوار سمولينج في مركز قلب الدفاع كما لعب فيلايني مباراته الأولى كلاعب أساسي في خط الوسط الذي تألف من ثلاثة لاعبين بجوار ماتيتش وبوجبا. كما عاد أليكسيس سانشيز إلى التشكيلة الأساسية بعد أن جلس على مقعد البدلاء في بداية مباراة ليلة الإثنين الماضية.

قبل بداية المباراة وقف الجميع دقيقة حداد على روح جيمي ماكلروي والذي كان يعتبر أحد أعظم لاعبي بيرنلي على الإطلاق وذلك بعد أن لعب معه 497 مباراة وأحرز 131 هدفًا لصالح الكلاريتس.

خلال مؤتمره الصحفي الذي سبق المباراة، فقد أكد مورينيو أن فريقه مر بأسبوع كان الجميع فيه إيجابيًا، وقال إن يونايتد شعر بالألم وذلك بعد الأداء المشجع الذي قدمه الفريق في الشوط الأول من مباراة السبيرز التي انتهت بالهزيمة. يونايتد، والذي لعب مباراة اليوم بقميصنا ذي اللون الوردي المُقلم الجديد الذي يرتديه خارج ملعبه للمرة الأولى، بدأ المباراة بصورة رائعة مرة أخرى هنا في تيرف مور وبعد مرور ثلاث دقائق، فقد وصلت الكرة بعد جهد رائع من جانب لوكاكو إلى أليكيسيس والذي مرر الكرة بدوره إلى جيسي لينجارد، ولكن تصويبته من كرة مقوسة مرت بجوار المرمى بقليل.

هذه الفرصة شحذت همم مشجعي يونايتد الذين صاحبوه في المباراة والذين تغنوا باسم مورينيو بصورة قوية وواضحة وبعد مرور لحظات فقد حرم لينجارد النشط هذه المرة من هدف بعد تصدي جو هارت حارس مرمى مانشستر سيتي السابق لمحاولته، وذلك قبل أن يهدر لينجارد الفرصة الأفضل بين الفرص الثلاث الأولى، حيث أطلق تصويبة من مسافة 15 ياردة ذهبت إلى خارج المرمى مرة أخرى بعد إعداد إيجابي للهجمة شمل تعاون كل من أليكسيس ولوكاكو.

يونايتد تمكن من التعامل بنجاح مع ضغط فريق بيرنلي، وظهر مدافعوه بصورة واثقة وقبل مرور نصف ساعة من عمر اللقاء، فقد وصلت عرضية أليكسيس من الناحية اليسرى إلى لوكاكو عند القائم البعيد والذي سدد بدوره الكرة برأسه داخل شباك هارت معلنًا عن هدف التقدم المستحق ليونايتد.

لوكاكو

فريق يونايتد في مباراة اليوم ظهرت الثقة واضحة على لاعبيه، ومن خلال هجمة مرتدة أخرى، فقد تقدم لوكاكو بكل قوة بعد تبادله الكرة مع أليكسيس، ولكن تصويبته الماكرة تم التصدي لها ببراعة من جانب هارت لينجو بيرنلي من هدف.

لوكاكو لم يضطر للانتظار طويلاً قبل أن يضاعف من أهدافه وأهداف يونايتد في المباراة وذلك قبل دقيقة من نهاية الشوط الأول، حيث أدت الانطلاقة الهجومية من جانب لوك شو المتألق إلى وصول الكرة إلى لينجارد والذي أطلق تصويبة اصطدمت بأشلي ويست وود لتتهادى أمام مهاجم يونايتد صاحب القميص رقم 9 والذي أسكن الكرة داخل الشباك.

لوكاكو

يونايتد بدأ الشوط الثاني بثقة كبيرة من خلال مواصلته الاستحواذ على الكرة، حيث كان يونايتد يسعى لامتصاص حماس لاعبي الكلاريتس، والذين لعبوا تسع مباريات رسمية هذا الموسم حتى الآن نتيجة لمشاركاتهم في الدوري الأوروبي.

بيرنلي قام بمحاولته الأولى على المرمى، بعد مرور ساعة من عمر المباراة حيث تمكن ديفيد دي خيا بكل سهولة من التصدي لمحاولة كريس وود. لوك شو اختبر هارت في الناحية الأخرى من الملعب، وذلك قبل أن يتعرض راشفورد البديل للدفع داخل منطقة الجزاء من جانب آرون لينو، ولكن حارس مرمى الكلاريتس تمكن من التصدي لركلة الجزاء التي نفذها بوجبا بعد أن ارتمى أرضًا في الزاوية اليمنى.

بعد مرور لحظات من حصوله على ركلة جزاء لصالح يونايتد، حصل راشفورد على البطاقة الحمراء بعد دخوله في صدام بالرأس مع فيل باردسلي، ليضطر رجال مورينيو لاستكمال المباراة بعشرة لاعبين. سام فوكس سدد كرة بالرأس بعد ذلك علت عارضة مرمى دي خيا وذلك بعد أن كان لوك شو قد دفع لينون أرضًا على حافة منطقة الجزاء خلال فترة امتدت لخمس دقائق اتسمت بالتوتر.

لوكاكو حصل على فرصتين كان بمقدوره من خلالهما أن يحسم المباراة تمامًا من خلال هجمات مرتدة، ولكن هارت تصدى لمحاولته الأولى وذلك قبل أن يقوم المهاجم البلجيكي بمراوغة الحارس رقم 1 سابقًا في المنتخب الإنجليزي، ولكنه فشل في إسكان الكرة داخل الشباك نتيجة للضغط الذي تعرض له من جانب اللاعب بن مي في الوقت الذي ظن فيه الجميع أن لوكاكو كان قاب قوسين أو أدنى من إضافة الهدف الثالث له في المباراة في الشباك الخالية.

بيرنلي هاجم بكل قوة في الدقائق الأخيرة، حيث سدد كل من فوكس وفيدرا كرات بالرأس ذهبت إلى خارج المرمى، ولكن يونايتد صمد لكي يبدأ عطلة المباريات الدولية بعد أن يكون قد حصد ثلاث نقاط وشباكًا نظيفة.


الفريقان

يونايتد: دي خيا، فالنسيا، ليندلوف، سمولينج، شو، فيلايني، ماتيتش، بوجبا ( بايلي92)، لينجارد (هريرا76)، لوكاكو، اليكسيس (راشفورد61). .

بدلاء لم يشاركوا: جرانت، يونج، فريد، مارثيال.

صاحب الأهداف: لوكاكو الدقيقتان 27، 44.

بطاقات: أليكسيس، شو، لوكاكو.

طرد: راشفورد.

بيرنلي:هارت، باردسلي، تاركوفسكي، ميي، تايلور، لينون، كورك، هندريك (فوكيز57)، ويستوود، ميكنيل (بارنيز80)، وود (فيدرا84).

بدلاء لم يشاركوا: هيتون، لوتون، وارد، لونج.

بطاقات: ماكنيل.

الحكم: جوناثان موس

الحضور الجماهيري: سيتحدد لاحقًا.

كلمات رئيسية مرتبطة