يونايتد

نيوكاسل 1 مانشستر يونايتد 4

عاد مانشستر يونايتد إلى طريق الانتصارات في الدوري الإنجليزي الممتاز بفوز كبير على مضيفه نيوكاسل بأربعة أهداف مقابل هدف.

لم يحظ يونايتد بأفضل بداية للمباراة، حيث تقدم أصحاب الأرض في الدقيقة الثانية بهدف سجله لوك شاو عن طريق الخطأ في مرماه بينما حاول إبعاد كرة عرضية أرسلها إيميل كرافث من الجبهة اليمنى. وبعد تقدم نيوكاسل، أظهر يونايتد ردة فعل جيدة، وبعدما ألغى الحكم هدفًا سجله برونو فيرنانديز بداعي التسلل، أدرك القائد هاري ماجواير التعادل برأسية في الدقيقة 23. وكان بإمكان يونايتد أن يضيف هدفين آخرين قبل نهاية الشوط الأول، غير أن الحارس كارل دارلو وقف للاعبينا بالمرصاد.


في الشوط الثاني، تألق ديفيد دي خيا وأنقذ مرماه من هدف محقق في الدقيقة 50، ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح يونايتد بعد مراجعة لقطة إعاقة راشفورد داخل منطقة الجزاء عبر الفيديو، وكما هو معتاد تقدم لتنفيذها برونو فيرنانديز، ولكن هذه المرة أخفق في ترجمتها إلى هدف للمرة الأولى منذ انضمامه للفريق. وفي الدقائق العشر الأخيرة، استطاع لاعب الوسط البرازيلي أن يعوض ركلة الجزاء التي أخفق في تنفيذها وسجل هدف التقدم ليونايتد، ثم أضاف آرون وان-بيساكا وماركوس راشفورد الهدفين الثالث والرابع في الوقت المحتسب بدلًا من الضائع.


سعيًا للعودة إلى طريق الانتصارات بعد الهزيمة أمام توتنهام في الجولة الماضية، أجرى أولي جونار سولشاير خمسة تعديلات على تشكيل يونايتد في مباراة اليوم بإشراك خوان ماتا ودانييل جيمس وفيكتور لينديلوف وسكوت مكتوميناي وفريد.


الشوط الأول - عودة يونايتد بعد بداية متعثرة

 

شهدت بداية المباراة تسجيل نيوكاسل هدف التقدم عن طريق لوك شاو بالخطأ في مرماه بينما كان الأخير يحاول إبعاد الكرة عن منطقة جزائه بعد عرضية من إيميل كرافث.

وبعد الهدف، استفاق يونايتد سريعًا وبالفعل نجح في زيارة شباك أصحاب الأرض في الدقيقة 19 بتسديدة رائعة من برونو فيرنانديز، غير أن الحكم ألغى الهدف بداعي وجود خوان ماتا في موقف تسلل أثناء بناء الهجمة.

في الدقيقة 23، تمكن القائد هاري ماجواير من إدراك التعادل برأسية رائعة حول بها عرضية خوان ماتا من ركلة ركنية.

وعند إشارة عقارب الساعة لمرور 30 دقيقة على بداية المباراة، تألق ديفيد دي خيا في التصدي لتسديدة قوية من ألان ساينت-ماكسيمين من خارج منطقة الجزاء.

وفي الدقائق المتبقية من عمر الشوط الأول، ضغط يونايتد بقوة سعيًا لتسجيل هدف التقدم، ولكن محاولاته لم تكلل بالنجاح، لينتهي نصف المباراة الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.


 

الشوط الثاني - أهداف متأخرة تحسم النتيجة


في الدقائق الأولى من الشوط الثاني، أنقذ ديفيد دي خيا مرماه من هدف محقق بتصدٍ بارع لمحاولة كالوم ويلسون من مسافة قريبة من المرمى.

بعدها، احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح ماركوس راشفورد بعد العودة لتقنية الفيديو، ولكن برونو فيرنانديز أخفق في تنفيذها  - أول ركلة جزاء لا ينجح في ترجمتها إلى هدف بعد 10 محاولات ناجحة.

وبانتصاف الشوط الثاني، قام أولي جونار سولشاير بإشراك بول بوجبا ومن بعده دوني فان دي بيك بحثًا عن هدف التقدم، والذي جاء بالفعل في الدقيقة 86 بقدم برونو فيرنانديز اليمنى من داخل منطقة الجزاء بعد عمل جماعي رائع شارك فيه فان دي بيك وخوان ماتا وماركوس راشفورد.

وبينما كان هذا الهدف كافيًا لفوز يونايتد بالمباراة، استطاع آرون وان-بيساكا أن يسجل الهدف الثالث والأول له في مسيرته الاحترافية في الدقيقة 91 من تسديدة قوية من داخل منطقة جزاء أصحاب الأرض.

وقبل صافرة النهاية مباشرة، اختتم ماركوس راشفورد أسبوعه المميز بتوقيعه على الهدف الرابع، ليؤكد فوز يونايتد بنقاط المباراة الثلاث.


 

تفاصيل المباراة


نيوكاسل: دارلو، كرافث، لاسيليس، ريتشي، لويس، هايدن (شار 49)، جويلينتون (فريزر 72)، شيلفي، هيندريك (ألميرون 88)، سانت-ماكسيمين، وويلسون.

بدلاء لم يشاركوا: كارول، جيليسبي، مانكيو، وميرفي.

إنذارات: كرافث (في الدقيقة 67).

أصحاب الأهداف: لوك شاو بالخطأ في مرماه (في الدقيقة 2).

مانشستر يونايتد: دي خيا، وان-بيساكا، لينديلوف، ماجواير، شاو، مكتوميناي، فريد (بوجبا 69)، ماتا (ماتيتش 92)، فيرنانديز، جيمس (فان دي بيك 76)، وراشفورد.

بدلاء لم يشاركوا: بايلي، هندرسون، إيجالو، وتيليس.

إنذارات: جيمس (في الدقيقة 37).

أصحاب الأهداف: ماجواير (في الدقيقة 23)، فيرنانديز (في الدقيقة 86)، وان-بيساكا (في الدقيقة 91)، وراشفورد (في الدقيقة 96).


 

موصى به: