ماتيتش

ماتيتش يشعر بالفخر بعد قيادته يونايتد لتحقيق الفوز

أعرب الصربي نيمانيا ماتيتش عن شعوره بالفخر بعد أن حمل شارة قيادة يونايتد في المباراة التي حقق فيها الفوز على إف سي أستانا بهدف نظيف في الدوري الأوروبي أمس.

كان يونايتد قد انتظر حتى الدقيقة الثالثة والسبعين من عمر المباراة ليحرز الشاب ماسون جرينوود هدف المباراة الوحيد من مجهود فردي رائع ويحصد الشياطين الحمر النقاط الثلاث الأولى في المجموعة الثانية عشرة.

وبالنسبة لماتيتش، الذي لعب في نهائي البطولة عام 2013 مع بنفيكا البرتغالي، حملت مباراة الأمس طابعًا خاصًا، حيث كان هو من ارتدى شارة قيادة الفريق.

عقب المباراة، عبر اللاعب الدولي الصربي عن شعوره بالفخر لقيادة كتيبة المدرب أولي جونار سولشاير.


ماتيتش

وقال ماتيتش: “إنه لشرف كبير أن أرتدي شارة القيادة. أشعر بالفخر للثقة التي منحني إياها المدرب لتحمل هذه المسؤولية، وأتمنى أن لا تكون المرة الأخيرة”.

في مباراة الأمس، أشرك سولشاير تشكيلة أساسية معظمها من اللاعبين الشباب، حيث بلغ متوسط أعمار اللاعبين داخل الملعب 25 عامًا، وبالتأكيد كان ماتيتش، بعمر الواحدة والثلاثين، هو أحد عناصر الخبرة في هذه التشكيلة.

من جانبه، أكد ماتيتش أن جميع اللاعبين الشباب الذين شاركوا في المباراة كانوا على قدر المسؤولية وقدموا أداءً متماسكًا.


وأضاف لاعب الوسط: “نعم، لقد كان هناك العديد من الشباب بالأمس. أعتقد أنني كنت ثاني أكبر لاعب في الملعب بعد سيرجيو روميرو، ولكن لم يكن هناك مشكلة في ذلك بالنسبة لي”.

“لقد قدم اللاعبون الصغار أداءً جيدًا ولم يبخلوا بشيء على الفريق، وهذا هو الأمر الأهم”.

وعلى الرغم من تمنى الكثير من جماهير يونايتد تحقيق الفريق لفوز أكبر يوم أمس، أكد ماتيتش أن الخصم لم يكن بهذه السهولة التي توقعها البعض.

وأوضح اللاعب صاحب القميص رقم 31 أنه كان يعلم أن الفريق الكازخي يمتلك عددًا من اللاعبين أصحاب الإمكانيات الجيدة.

وتابع نجم منتخب صربيا: “دائمًا ما يكون الشيء الأهم هو حصد النقاط الثلاث. أعتقد أننا كان علينا افتتاح التهديف في الشوط الأول ومحاولة تسجيل المزيد في الشوط الثاني”.


“لقد انتهى الشوط الأول على التعادل السلبي. بعد ذلك، أصبحت الأمور أكثر صعوبة عندما ارتكنوا للدفاع واعتمدوا على الهجمات المرتدة. إنهم ليسوا بالفريق السيء، ولديهم بعض اللاعبين الجيدين الذين لعبت معهم في المنتخب”.

“شاهدنا بعض مقاطع الفيديو الخاصة بهم قبل المباراة، وكنا نعلم أننا لن نكون في نزهة أمامهم. في المرة القادمة، سنحاول أن نسجل هدفًا مبكرًا في أول 20 أو 25 دقيقة لكي نسهل الأمور على أنفسنا. سنتعلم من هذه المباراة، وأنا سعيد جدًا بتمكننا من الفوز وحصد النقاط الثلاث أمام هذا الفريق الجيد”.

على جانب آخر، خصص ماتيتش بعض الوقت للتحدث بإعجاب عن رجل المباراة ماسون جرينوود.

وقال نيمانيا: “إنه يمتلك الموهبة التي يحتاجها مانشستر يونايتد في لاعبيه. إذا استمر في العمل والتدرب بجدية، فأعتقد أنه سيكون لاعبًا مهمًا للغاية في الفريق. أنا سعيد من أجله وأتمنى أن يستطيع تسجيل المزيد من الأهداف في المستقبل”.

 

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: