سولشاير

تصريحات سولشاير بعد الفوز في كأس كاراباو

كان أولي جونار سولشاير سعيدًا بالطريقة التي بدأ ظهر بها فريق مانشستر يونايتد في ربع نهائي كأس كاراباو على ملعب جوديسون بارك أمام إيفرتون.

فقط بعض الفرص المهدرة أمام المرمى في الشوط الأول ضد إيفرتون منعته من أن يكون الأداء المثالي، حيث لم يكن المستضيف قادرًا على تهديد يونايتد.

وفي حديثه بعد المباراة إلى كل من تليفزيون مانشستر يونايتد وشبكة سكاي سبورتس، كان لدى سولشاير الكثير من الإيجابيات في كيفية تأهل فريقه إلى الدور نصف النهائي الرابع من فترة ولايته مع يونايتد.

سعادته بالبداية القوية

“لقد كانت بداية جيدة للغاية. في أول 20 أو 25 دقيقة اعتقدت أننا كنا ممتازين، كان يجب أن نتقدم بفارق واحد أو اثنين أو ثلاثة، لكن روبن أولسن قام ببعض التصديات الجيدة وأبقاىهم في المباراة. ثم كان لديهم فترة جيدة، قبل نهاية الشوط الأول بقليل، لكن في الشوط الثاني، اعتقدت أننا سيطرنا على المباراة. لا أستطيع أن أتذكر أن دين هندرسون لمس الكرة حقًا. كنا بصدد أن نجعلهم يلعبون مع إيفرتون، وكنا في منطقة الجزاء، وكان لدينا بعض الركنيات، وقمنا بمجموعة من التمريرات، وحظينا بعرضيات وفرص. أشعر بخيبة أمل بعض الشيء لأننا لم نتقدم بهدف أو هدفين، لكن كان أداء ممتازًا في الشوط الثاني أيضًا”.

 

إنهاء كافاني:

“أولا وقبل كل شيء، إنه تحرك مميز وتمريرة رائعة من جانب أنتوني، حيث تجاوز خصمه من أول لمسة، وبعد ذلك كان على كافاني التركيز على التسديد في زاوية، وأن تكون منخفضة قليلًا، إنه إنهاء بجودة عالية”.

التدخل على ياري مينا

“إنهما من أمريكا الجنوبية وخاضا بعض المعارك من قبل، وليس منذ فترة طويلة. أعتقد أنهما التقيا في تصفيات كوبا أمريكا. لكن لا، كانت هذه مباراة كرة قدم مناسبة، مع وجود بعض المشجعين، وبعض التدخلات، وبعض البطاقات الصفراء، وفرص في كلا الطرفين، لذلك استمتعت بها”.

 

التغييرات صنعت الفارق

أنت لا تعرف أبدًا ما الذي سيحدث في مباراة كرة قدم. الهدف الأول يغير اللعبة دائمًا. كنت أعلم أنه بإمكانهما [ماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال] أن يشاركا ويحدثا التأثير المطلوب. أنت تعرف مدى سرعتها وجودتهما، ومدى قوتهما. حاولنا تغيير ديناميكيات اللعبة قليلاً. حتى لوك شاو عندما شارك، كان لديه تلك القوة لدفع هذا الجانب. من المهم أن يكون لديك فريق وأن يكون لديك لاعبون يمكنهم المشاركة وإحداث الفارق".

ما تعلمناه

حسنًا، بالطبع نعلم أنه عندما ندافع جيدًا، تكون لدينا فرصة أكبر للفوز بالمباراة. الروح داخل الفريق جيدة حقًا. الفوز يمنحك الطاقة، ويعطيك دفعة للمباراة التالية في (بوكسينج داي). نحن الآن في نصف النهائي، أي على بعد خطوة واحدة من النهائي".

 

أنجزت المهمة

حسنًا، عندما تفوز بالمباريات، لا يهم كيف تفعل ذلك. يمكننا أن نلعب غداً، أو ربما الآن لقد فزنا. النتيجة هي أهم شيء. يعرف اللاعبون أننا نثق بهم. لدينا فريق كبير ويجب على الجميع النهوض في أوقات مختلفة من الموسم. هي مباراة كبيرة بالنسبة للاعبين الذين لم يلعبوا منذ فترة، مثل أكسل توانزيبي وإريك بايلي. لم يلعبوا منذ فترة. لقد قاموا بعمل جيد حقًا".

حان الوقت للفوز في نصف النهائي

أسوأ مباراة تخسرها، على الأرجح في الدور نصف النهائي. على الأقل عندما تصل إلى النهائي، ينتابك هذا الشعور. علينا أن نفعل كل ما في وسعنا للوصول إلى النهائي في حالة جيدة. بالطبع لدينا العديد من مباريات الدوري قبل ذلك".

 

موصى به: