أولي سولشاير يحيي جماهير يونايتد

أولي يعلق على خسارة ديربي كاراباو

تحدث سولشاير عن خسارة مانشستر يونايتد أمام مانشستر سيتي بثلاثة أهداف لهدف في ذهاب نصف نهائي كأس كاراباو

قال أولي جونار سولشاير أن أداء يونايتد في الشوط الأول من مباراته ضد مانشستر سيتي في ذهاب الدور نصف النهائي من كأس كاراباو أدى إلى استقبال الفريق لثلاثة أهداف قبل الدقيقة 38، قبل أن يسجل ماركوس راشفورد هدف يونايتد الوحيد في الشوط الثاني.

وعلى الرغم من النتيجة المحبطة، أكد سولشاير أن الأمور لم تحسم بعد، كما أثنى على لاعب خط الوسط نيمانيا ماتيتش.

في ما يلي أبرز ما جاء في حديث المدير الفني النرويجي لقناة النادي وشبكة سكاي سبورتس بعد انتهاء المباراة…


معاناة الفريق في الشوط الأول

أعتقد أن المباراة كانت متكافئة حتى سجل السيتي الهدف الأول، ولكننا لم نقم بردة فعل مناسبة بعد استقبالنا لذلك الهدف. علينا أن نتحسن في هذا الصدد، ويجدر بنا العمل على البقاء في المباراة حتى وإن تخلفنا في النتيجة. يجب أن نعترف أننا كنا محظوظين للخروج من الشوط الأول بثلاثة أهداف فقط. لم نستطع تقليص الفارق قبل الاستراحة، وبالطبع لم يكن هناك وقتًا كافيًا قبل نهاية المباراة.

تحسن الأداء في الشوط الثاني

أردنا أن نرى شخصية اللاعبين القوية في الشوط الثاني، لأننا لم نقدم الأداء الأفضل في الشوط الأول بكل تأكيد. أعتقد أن الفريق ظهر بشكل رائع في نصف المباراة الثاني، وبذل اللاعبون جهدًا كبيرًا في سبيل العودة في النتيجة. لقد خلقنًا عددًا لا بأس به من الفرص وسجلنا هدفًا، لذلك أرى أن الأمور لم تحسم بعد.


تأثير ماتيتش على أداء الفريق في الشوط الثاني

لقد غير ماتيتش من أداء الفريق كثيرًا، مستفيدًا من خبرته الكبيرة، وقام بعمل كبير في إيصال الكرة إلى المهاجمين. بكل تأكيد هو أحد اللاعبين الذين يمتلكون شخصية قوية داخل الملعب، وظهر هذا واضحًا في الشوط الثاني اليوم.

آمال التأهل

لقد نجحنا في العودة في النتيجة بعد تأخرنا في مباراة الذهاب من قبل، وعودتنا أمام باريس سان جيرمان في الموسم الماضي تعد أقرب مثال على ذلك. علينا أن نؤمن بحظوظنا في التأهل عندما نذهب إلى ملعب الاتحاد وأن نقدم أداءً جيدًا. لقد خلقنا فرصًا عديدة في آخر مباراة جمعتنا بالسيتي هناك واستطعنا تحقيق الفوز، لذلك لا تزال هناك فرصة أمامنا.


 

اكتساب الشباب للخبرة

نعم، لقد ضمت تشكيلتنا عدد من اللاعبين الشباب - براندون، 19 عامًا، وماسون، 18 عامًا، وراشفورد، 22 عامًا فقط. هذه المباريات تمثل لهم فرصة كبيرة لاكتساب الخبرات، ولكن علينا أن يكون لنا ردة فعل أفضل عندما نتأخر في النتيجة. براندون قدم مباراة رائعة اليوم، وفريد أيضًا لعب مباراة ممتازة. الهدف الذي سجلناه أيضًا كان هدفًا جميلًا بعد عمل جماعي رائع بين جوميز وجرينوود وراشفورد.

التركيز على مواجهة نورويتش يوم السبت

ماذا سنفعل؟ بالطبع سننسى هذه الخسارة الآن وسنستعد جيدًا للمباراة القادمة ضد نورويتش. علينا أن نظهر ردة فعل قوية وأن نحقق الفوز.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.