راشفورد

أولي يكشف حجم إصابة راشفورد

الخميس ٢١ أكتوبر ٢٠٢١ ١١:١٢

يقاتل ماركوس راشفورد ليكون لائقًا لمباراة مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي ضد ليفربول على ملعب أولد ترافورد بعد تعرضه للإصابة أمام أتالانتا.

كان المهاجم يظهر لأول مرة في التشكيلة الأساسية للفريق، منذ أن كان في التشكيلة الأساسية لنهائي الدوري الأوروبي ضد فياريال في مايو الماضي.
صاحب الرقم 10، أصاب المدرب أولي جونار سولشاير بالذعر عندما أصيب وكان لا بد من استبداله في الدقيقة 66 وحلول إدينسون كافاني بدلًا منه.
افتتح ماركوس عودة يونايتد المذهلة في الشوط الثاني عندما، سجل الهدف الأول عقب 8 دقائق من بداية الشوط الثاني.
راشفود يقاتل الآن للحاق بمواجهة ليفربول في نهاية الأسبوع.
وردا على سؤال حول جاهزية ماركوس للمباراة الكبيرة، أجاب أولي: "لا أعرف. آمل ذلك".
"لقد تعرض لضربة في الساق. أحيانًا قد تستغرق هذه الإصابة وقتًا أطول للتعافي. إذا تعاملنا معها بشكل جيد، فيجب أن يكون على ما يرام".
بعد بدايته ضد فياريال في النهائي، انضم راشفورد للمنتخب الإنجليزي المشارك في كأس أمم أوروبا قبل أن يخضع لجراحة في الكتف أغسطس الماضي لعلاج مشكلة مزمنة.
يقول المدرب إن راشفورد قد استغل وقته في التعافي، وقد عاد في أفضل حالاته.
أضاف أولي: "لقد عمل بجد. كان يتدرب بدنيًا بكل قوة، والآن أصبح قويًا بدنيًا للغاية".
"الأمر حاليًا يتعلق باستعادة حساسية كرة القدم".
"ماركوس موهبة طبيعية وقد عمل بالفعل كثيرًا بشكل فردي. لقد ظهر ضد أتالانتا أنه كان جاهزًا وسجل الهدف بشكل جيد حقًا".
راشفورد لديه سجل رائع ضد ليفربول، حيث سجل خمسة أهداف ضدهم. النادي الوحيد الذي سجل أكثر أمامه هو ليستر (6 أهداف).

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة