سولشاير

سولشاير يؤكد إمكانية مغادرة الثنائي الأرجنتيني

أكد أولي جونار سولشاير وجود إمكانية لرحيل الثنائي الأرجنتيني ماركوس روخو وسيرجيو روميرو عن صفوف يونايتد هذا الشهر.

يذكر أن اللاعبان الأرجنتينيان لم يشاركا في أي مباراة في الموسم الحالي، وذلك بعد عودة الحارس دين هندرسون إلى يونايتد وعودة المدافع روخو من فريق إستوديانتس الأرجنتيني حيث قضى فترة مؤقتة.

ومنذ عودته، لم يلعب المدافع الأرجنتيني سوى مباراة واحدة مع فريقنا تحت 23 عامًا ضد إيفرتون في أكتوبر الماضي.


روميرو

كلا اللاعبين سينتهي عقدهما مع يونايتد بنهاية الموسم الحالي، ولكن الأكيد أن هناك أندية أخرى ستبدي اهتمامًا بضمهما خلال سوق الانتقالات الشتوي الحالي الذي سيغلق في الأول من فبراير القادم.

في المؤتمر الصحفي التمهيدي لمباراة يونايتد ضد واتفورد في الدور الثالث من كأس الاتحاد الإنجليزي والمقرر إقامتها مساء الغد، قال سولشاير: “كلاهما سينتهي عقده بنهاية الموسم الحالي ولن يجدد”.

“نبحث لهما عن ناديين جديدين، ولقد سمحنا لماركوس بالعودة إلى بلده، لذا لا يزال في الأرجنتين”.


“سيرجيو أيضًا عاد إلى الأرجنتين لقضاء بعض الوقت مع عائلته، ولكنه في إنجلترا الآن. كلاهما لاعب محترف، وهما يبذلان جهدًا كبيرًا في التدريبات ليكونا جاهزين إذا احتاج الفريق لخدماتهما. بكل تأكيد سيتعين على ماركوس البقاء في منزله لفترة بعد عودته قبل العودة إلى الفريق”.

كان روميرو قد خاض 61 مباراة مع فريقنا، أبرزها المباراة النهائية للدوري الأوروبي عام 2017، والتي شهدت تتويج يونايتد باللقب بعد الفوز على أياكس بهدفين نظيفين. ويعود آخر ظهور للحارس الأرجنتيني بقميص يونايتد إلى أغسطس من العام الماضي في فوز الشياطين الحمر على كوبنهاجن بهدف نظيف في الدوري الأوروبي.


روخو

أما روخو فلعب 122 مباراة مع يونايتد منذ انضمامه للفريق من سبورتنج لشبونة عام 2014.

وخلال مسيرته مع يونايتد، حقق المدافع الأرجنتيني لقبي كأس الاتحاد الإنجليزي وكأس الرابطة الإنجليزية، كما سجل هدفين بواقع هدف في كل من بورنموث في الدوري الإنجليزي وآخر في كامبريدج يونايتد في كأس الاتحاد الإنجليزي.


موصى به: