لينجارد

سبع نقاط للنقاش قبيل لقاء آرسنال ويونايتد

المباريات التي ستجمع بين آرسنال ويونايتد دائمًا ما تحبط من يتابعها وليست في حاجة للكثير من المقدمات لكي نمهد لها.

الناديان يلتقيان مرة أخرى ليلة الجمعة في الدور الرابع من كأس الاتحاد بمسمى الإمارات في أحدث منافسة تجمع بين الناديين أصحاب التاريخ الطويل في المنافسة. وقد قمنا بانتقاء بعض المواضيع الساخنة لكي يتم مناقشتها قبيل المباراة الكبرى

هل يستطيع سولشاير أن يحقق الفوز الثامن في مباراته الثامنة؟
سولشاير سوف يتطلع لمواصلة البداية الأفضل لمدير فني ليونايتد على الإطلاق وذلك عندما نقوم بزيارة ملعب الإمارات؛ وهذه المباراة بمثابة الفأل الحسن حيث إننا حققنا الفوز في شمال لندن قبل أسبوعين وذلك عندما تغلبنا على توتنهام هوتسبير بنتيجة 1-0 في ملعب ويمبلي. في حالة تمكن المدير الفني النرويجي من تحقيق فوزه الثامن في مباراته الثامنة، فسوف يمنحنا ذلك الإنجاز المزيد من الثقة قبيل المواجهات الصعبة التالية - والتي ستتضمن مواجهات باريس سان جيرمان في دوري الأبطال وليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز. وفي ظل إمكانية اللجوء إلى مباراة إعادة إذا ما انتهت المواجهة بالتعادل، وفي ظل الاصرار المشترك من جانب الفريقين لمواصلة مشوار البطولة، فسوف يسعى كل من سولشاير والمدير الفني للآرسنال أوناي إيمري لتحقيق الفوز بكل تأكيد.

المنافسة بين الفريقين محتدمة
لو كان من المفترض أن نضع المواجهة الأخيرة بين الفريقين في الاعتبار، يحق لنا إذن أن نتوقع أمسية أخرى رائعة. يونايتد تمكن من تعويض تأخره مرتين والخروج متعادلاً في مباراة قوية في الدوري على ملعب أولد ترافورد في مطلع ديسمبرالماضي. كلا الفريقين متساويان حاليًا قي النقاط ومجاوران لبعضهما البعض في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز، وفي الوقت نفسه يحق لنا أن نتباهى برقم قياسي لنا خاص بمواجهاتنا في ملعب الإمارات منذ افتتاح الملعب عام 2006/07 - بعد أن حققنا خمسة انتصارات منفصلة وثلاثة تعادلات. فقد وجدنا كذلك ذكريات خاصة بآخر زيارة لنا قبل 14 شهرًا، وذلك عندما تمكنا من الخروج بفوز حاسم بنتيجة 3-1 بفضل التصديات البطولية لديفيد دي خيا. تلك هي الطريقة المثلى التي يمكننا أن نبدأ بها مباراة الدور الرابع نهاية هذا الأسبوع تحت الأضواء الكاشفة في العاصمة - وعلينا ألا ننسى، أن تقنية الفار VAR سوف تكون مطبقة كذلك!

فرصة معادلة رقم آرسنال القياسي
هناك الكثير من الأمور التي ستشعل المنافسة في المباراة، والأمر لن يكون قاصرًا على المنافسة التاريخية حيث إن المواجهة ستجمع بين أكثر ناديين تحقيقًا للفوز بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي مرة أخرى. يونايتد فاز بلقب كأس الاتحاد 12 مرة، وكان آخر لقب حققه الفريق عندما تغلب على كريستال بالاس عام 2016 في المباراة النهائية، وفي الوقت نفسه فقد تفوق آرسنال عليه بعد أن حقق اللقب رقم 13. وبالطبع، هذه تعتبر فرصة أخرى لبلوغ الدور الخامس في البطولة والتغلب على أحد خصومنا في الدوري الإنجليزي الممتاز. أولي كان قد تحدث بالفعل بطريقة حماسية عن مدى عشقه لكأس الاتحاد كلاعب وأكد أنه يسعى لإضافة لقب آخر ليونايتد في البطولة الشهيرة من خلال موقعه كمدير فني للفريق.

هل يشارك دالوت كظهير أيسر مرة أخرى؟
ديوجو دالوت حظي بإشادة كبيرة بعد أن تم الاستعانة به كلاعب أساسي في مواجهة برايتون نهاية الأسبوع الماضي وذلك بعد استبعاد لوك شو من التشكيلة الأساسية أثناء عمليات الإحماء وقد لعب دالوت دورًا في الهدف الرائع الذي أحرزه راشفورد بعد أن لعب له تمريرة رائعة. اللاعب البرتغالي الشاب، والذي لعب 12 مباراة مع يونايتد حتى الآن، يلعب بصورة أساسية في مركز الظهير الأيمن ولكنه برهن أمام برايتون أنه قادر على اللعب بأريحية في مركز الظهير الأيسر. وقد حظي الأداء الناضج الذي قدمه مؤخرًا بإشادة كبيرة بين مشجعي يونايتد على مواقع التواصل الاجتماعي وكان دالوت قد شارك كأساسي كذلك أمام ريدينج في مباراة الدور السابق من كأس الاتحاد، وهو الأمر الذي منح سولشاير خيارًا آخر يمكنه التفكير فيه.

راشفورد في أفضل مستوياته طوال مسيرته في الفترة الحالية
هناك لاعب يتحدث عنه جميع مشجعي يونايتد في الفترة الحالية وهو يستحق ذلك بالفعل. ماركوس راشفورد يمر حاليًا بأفضل مستوياته الكروية خلال مسيرته حتى الآن. فقد أحرز سبعة أهداف في آخر 10 مباريات لعبها، وفاز بجائزة رجل المباراة في المباراة رقم 150 له مع يونايتد وهي المباراة الأخيرة للفريق وكانت في مواجهة برايتون، وقد هز الشباك في أربع مباريات متتالية في بطولة الدوري للمرة الأولى - ويمكننا أن نستحلص المزيد من الأرقام التي تدعم مسيرة اللاعب صاحب الـ 21 عامًا والمتألق في الآونة الأخيرة. بفضل ذكريات ثنائيته التي أحرزها في مرمى آرسنال في أول مشاركة له مع يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز في فبراير 2016، فسوف يتطلع اللاعب إلى هز شباك المدفعجية مرة أخرى في مسعى منه لإضافة المزيد من الأهداف إلى الأهداف الخمسة التي أحرزها في كأس الاتحاد حتى الآن.

راشفورد
شاهد الفيديو الخاص من أجل استعادة ذكريات أفضل لحظات راشفورد في مباراته الأولى من أصل 150 مباراة لعبها مع يونايتد.

أليكسيس جاهز لمواجهة فريقه السابق
في الأسبوع الذي يصادف الذكرى السنوية الأولى لانضمامه إلى يونايتد من صفوف آرسنال، فقد يتمكن أليكسيس من لعب أول مباراة له في ملعب الإمارات مع يونايتد، وهو الملعب الذي كان يعتبر فيها بطلاً في السابق. اللاعب التشيلي أحرز 80 هدفًا في 166 مباراة خلال أربعة مواسم لعبها مع المدفعجية، وفاز خلالها بكأس الاتحاد مرتين وكأس الدرع الخيري مرة عام 2014. وتم اختياره كذلك أفضل لاعب في آرسنال في الموسم مرتين. لاعبنا صاحب القميص رقم 7 سوف يتطلع بكل تأكيد للمشاركة وذلك بعد أن غاب عن صفوف يونايتد في آخر مواجهتين وذلك بعد أن كان قد غادر الملعب أمام ريدينج في مباراة الدور السابق في كأس الاتحاد بسبب الإصابة. سولشاير صرح الأسبوع الماضي بأن أليكسيس أظهر موقفًا رائعًا في التدريبات وأكد على ثقته في قدرة اللاعب صاحب الـ 30عامًا في أن يشارك مرة أخرى أمام ناديه السابق يوم الجمعة.

سانشيز
أليكسيس أحرز هدفًا في فوز آرسنال على تشيلسي بنتيجة 2-1 في نهائي كأس الاتحاد 2017.

مباراة الجمعة تمثل مشكلة لمشجعي الضيوف
نعم، قد يمثل موعد المباراة مشكلة بالنسبة لمشجعي الفريق الضيف، ولكن هناك الكثير من الأمور المحبوبة بالنسبة لمباريات ليلة الجمعة! سوف يكون هناك 5.223 مشجع للفريق الضيف في ملعب الإمارات، وهو أمر مذهل إذا ما وضعنا في الاعتبار توقيت المباراة والرحلة الطويلة التي سيقطعها بعض المشجعين. سوف تكون تلك مباراة الجمعة الأولى لنا منذ المباراة الافتتاحية لنا في الدوري هذا الموسم، وذلك عندما تغلبنا على ليستر سيتي في أولد ترافورد 2-1. يونايتد لعب مباراتين في مثل هذا اليوم من الأسبوع خلال رحلتنا لبلوغ نهائي كأس الاتحاد الموسم الماضي - الأولى أمام ديربي كاونتي على ملعبنا في الدور الثالث والثانية أمام يوفيل تاون خارج ملعبنا في الدور الرابع وذلك عندما لعب أليكسيس مباراته الأولى. ولكن لا يوجد شيء يضاهي التغلب على أحد خصومك خارج ملعبك تحت الأضواء الكاشفة في مباراة يتابعها الملايين حول العالم، لذلك دعونا نأمل أن نقدم البداية المثالية في مباراة نهاية هذا الأسبوع من خلال التطلع إلى حجز مقعد لنا في الدور الخامس من البطولة!

هل تقرأ هذه المقالة من خلال تطبيقنا? إن لم يكن كذلك، فإنك تكون بذلك مفتقدًا لبعض المزايا الحصرية التي لن تجدها على موقع ManUtd.com. قم بتنزيل التطبيق هنا.