برونو فيرنانديز

أبرز نقاط النقاش من تعادل يونايتد مع ساوثامبتون

يبدو أن الصراع على المركزين الثالث والرابع في الدوري الإنجليزي سيظل مفتوحًا على جميع الاحتمالات في الجولات الثلاث المتبقية من عمر المسابقة، وذلك بعد تعادل مانشستر يونايتد مع ضيفه ساوثامبتون بهدفين لمثلهما في الجولة الخامسة والثلاثين مساء اليوم.

كان يونايتد قد تأخر بهدف مبكر سجله ستيوارت أرمسترونج في الدقيقة 12، ولكنه سرعان ما أدرك التعادل عن طريق ماركوس راشفورد في الدقيقة 20، ثم تقدم في النتيجة بهدف ثانٍ حمل توقيع أنتوني مارسيال في الدقيقة 23، إلا أن البديل أوبافيمي تمكن من تسجيل هدف التعادل القاتل لمصلحة الضيوف في الدقيقة 96 من زمن المباراة. في السطور التالية، نستعرض أبرز نقاط النقاش من مباراة أولد ترافورد…

ثلاث جولات على النهاية

بعد تعادل اليوم، تتبقى ثلاث جولات فقط على انتهاء الدوري الإنجليزي، سيبدأها يونايتد بزيارة سيلهرست بارك لمواجهة كريستال بالاس يوم الخميس القادم، قبل أن يستقبل ويست هام في أولد ترافورد يوم الأربعاء في الأسبوع التالي، ويختتم المسابقة بحلوله ضيفًا على ليستر سيتي يوم الأحد الموافق 26 يوليو. أما تشيلسي فسيستقبل نورويتش سيتي غدًا في ستامفورد بريدج، ثم سيذهب إلى آنفيلد لمواجهة ليفربول يوم الأربعاء التالي، قبل أن يختتم مبارياته باستضافة وولفرهامبتون في الجولة الأخيرة. بدوره، سيستضيف ليستر سيتي فريق شيفيلد يونايتد يوم الخميس القادم، ثم سيحل ضيفًا على توتنهام بعدها بثلاثة أيام، قبل استقباله يونايتد في الأسبوع الأخير. وفي ظل تنافس الأندية الثلاثة على المركزين الثالث والرابع، لا يجب أن ننسى الدور المحتمل لأندية وولفرهامبتون وشيفيلد يونايتد وتوتنهام في تحديد هوية الفريقين المتأهلين إلى النسخة القادمة من دوري أبطال أوروبا.


 

مارسيال الهداف

شهدت الأسابيع الأخيرة تألقًا كبيرًا من أنتوني مارسيال، ليس فقط على صعيد تسجيل الأهداف، ولكن أيضًا بأدائه اللافت وتعاونه المستمر مع زملائه. وفي مباراة الاثنين، ظهر مارسيال بمستوى جيد مجددًا، وبخلاف تسجيله الهدف الثاني (الخمسين له بألوان يونايتد في الدوري الإنجليزي، والعاشر في آخر تسع مباريات خاضها في أولد ترافورد) من تسديدة رائعة بعد مجهود فردي مميز، كان المهاجم الفرنسي هو من أهدى ماركوس راشفورد التمريرة الحاسمة التي استفاد منها في تسجيل هدف التعادل بعد مرور ثلث ساعة. تجدر الإشارة إلى أن هدف يونايتد الأول في مباراة اليوم هو السادس الذي يسجله واحد من ماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال بصناعة من الآخر، وبحسب “أوبتا”، لم يتمكن أي ثنائي في يونايتد من الوصول إلى هذا الرقم من قبل في أي موسم من مواسم الدوري الإنجليزي الممتاز.


 

راشفورد يهز الشباك

في مباراة اليوم أيضًا، سجل ماركوس راشفورد الهدف الحادي والعشرين له بقميص يونايتد في جميع المسابقات هذا الموسم من تسديدة بيسراه بعد تمريرة جميلة من أنتوني مارسيال داخل منطقة الجزاء. ويعد هذا الهدف هو الأول للمهاجم الإنجليزي من اللعب المفتوح منذ هدفه في مرمى نورويتش سيتي في يناير الماضي، وهو الذي كان قد ابتعد عن الملاعب لفترة بعد تعرضه لإصابة في الظهر، وسجل هدفًا في شباك بورنموث من ركلة جزاء في الجولة الثالثة والثلاثين.

رقم جديد لديفيد دي خيا

في المباراة الماضية ضد أستون فيلا، تجاوز ديفيد دي خيا الحارس الدنماركي بيتر شمايكل ليصبح اللاعب الأجنبي الأكثر مشاركة في المباريات مع مانشستر يونايتد، واليوم خاض الحارس الإسباني مباراته رقم 400 بألوان الشياطين الحمر. بهذا العدد من المباريات، يحتل دي خيا الترتيب السابع والعشرين في قائمة اللاعبين الأكثر مشاركة في المباريات عبر تاريخ يونايتد، ووحده الحارس أليكس ستيبني حمى عرين يونايتد في عدد أكبر من المباريات.


 

تكريم جاك تشارلتون

ارتدى لاعبو الفريقين شارات سوداء في مباراة اليوم حدادًا على وفاة جاك تشارلتون، شقيق السير بوبي تشارلتون، عن عمر 85 عامًا يوم الجمعة الماضي. وقبل بداية اللقاء، وقف جميع الحاضرين في أولد ترافورد دقيقة حداد على رحيل بطل كأس العالم 1966.


 

اللعب بعشرة لاعبين

في الشوط الثاني، تعرض لوك شاو لإصابة خرج على إثرها من الملعب وحل محله الشاب براندون ويليامز، والذي أصيب بدوره في الدقائق الأخيرة، ليفرض على يونايتد لعب ما تبقى من عمر المباراة بعشرة لاعبين. وعلى الرغم من إجراء سولشاير أربعة تبديلات فقط قبل إصابة ويليامز، لم يكن المجال متاحًا لإجراء تبديل خامس، حيث تنص اللوائح على إجراء التبديلات ثلاث مرات فقط بخلاف فترة الاستراحة.


موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة