أكسيل توانزيبي وتيموسي فوسو مينساه

فوسو-منساه يشعر بالسعادة عقب العودة

ما يقرب من عام من إعادة التأهيل يؤتي بثماره لمدافع مانشستر يونايتد تيم فوسو-منساه، بعد عودته من الإصابة.

وعانى الهولندي من إصابة خطيرة في الركبة شهر أبريل الماضي، ومنذ ذلك الحين يعمل بهدوء من أجل العودة إلى الملعب.

بدأ منساه التدريب مع الفريق الأول في فبراير، وشارك مع فريقنا دون 23 عاماً أمام ستوك سيتي.

وشارك منساه كأساسي في المباراة التي انتهت بفوز شباب يونايتد 3-2 على ملعب المنافس.

وقال فوسو-منساه: “كانت مباراة مهمة للغاية بالنسبة لي. تعرضت لإصابة كبيرة، وكان من المهم أن أعود للمشاركة مجدداً. أنا سعيد لخوض 90 دقيقة. مدربو اللياقة البدنية يعملون بقوة معي وأشعر بأنني في حالة جيدة”.

واعترف فوسو-منساه بأن فترة غيابه الطويلة كانت صعبة، ولكنها لم تؤثر على عزيمته وتصميمه على العودة بقوة.

وأضاف تيم: “كان الأمر جنونياً. هذه أول إصابة طويلة اتعرض لها خلال مسيرتي. لقد كان اختباراً كبيراً. زملائي في الفريق ساعدوني كثيراً وقدموا لي كل الدعم. بالتأكيد كان الأمر صعباً”.

ويحتاج تيم إلى المزيد من الوقت لإعادة بناء لياقته، إلا أنه يطمح في المشاركة مع يونايتد انطلاقاً من المباراة المقبلة، متابعاً: “الشيء الأهم هو الحفاظ على صحة جسدي وذهني”.

“هناك أناس طيبون حولي، ويتمنون لي الخير. سأحاول الحفاظ على صحة جسدي وأعمل بجد وقوة من أجل هذا النادي”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: