رود وجاري نيفيل مع باتريك فييرا

UTD Podcast: فان نيستلروي يتحدث عن المنافسة مع آرسنال

في حلقة هذا الأسبوع من UTD Podcast، يتحدث رود فان نيستلروي عن المنافسة مع آرسنال خلال سنوات لعبه مع مانشستر يونايتد.

ينضم نجم يونايتد السابق، والذي سجل 150 هدفًا بقميص الفريق على مدار خمسة مواسم قضاها داخل جدران النادي، إلى قائمة ضيوف البرنامج، ويمكنكم الاستماع للحلقة كاملة ابتداءً من السابعة من مساء اليوم بتوقيت مكة المكرمة.

وفي حواره مع هيلين إيفانز وسام هوموود وديفيد ماي، يتحدث فان نيستلروي عن المنافسة مع آرسنال على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في أوائل الألفية.

وقال فان نيستلروي: “آرسنال كان المنافس الرئيسي لنا على لقب الدوري في ذلك الوقت”.

“ربما أخذت طابعًا شخصيًا...لم أكن أعلم ما إذا كانت هناك عداوة كروية تاريخية بين يونايتد وآرسنال”.

مقطع فيديو
فان نيستلروي
استمعوا لما قاله فان نيتسلروي عن اللعب أمام أرسنال

في السنوات الأولى من الألفية، خاض رجال السير أليكس فيرجسون والمدرب آرسين فينجر عددًا من المباريات القوية، وواحدة من تلك المباريات التي لا تزال عالقة في ذاكرة الجماهير كانت المواجهة التي انتهت بالتعادل السلبي في نوفمبر من عام 2003.

في تلك المباراة التي شهدت صراعات ثنائية والتحامات عنيفة بين لاعبي الفريقين، أقصي باتريك فييرا بالبطاقة الحمراء وأضاع فان نيستلروي ركلة جزاء في الدقائق الأخيرة، وأطلق على تلك المواجهة فيما بعد “معركة أولد ترافورد”.

وعن تلك المباراة، قال المهاجم الهولندي: “كانت مباراة مشتعلة...أتذكر تعمد لاعبي آرسنال إيذائي”.

“ركلة الجزاء المهدرة والبطاقة الحمراء والأحداث التي تلت المباراة...كل هذه الأشياء جعلت الأمر يبدو وكأنه معركة”.

من بين كل الأحداث الدرامية التي حدثت في المباراة وبعدها قبل 18 عامًا من الآن، كان المهاجم السابق يفكر في شيء واحد.

وأضاف: “نعم، لم أعر الأمر قدرًا كبيرًا من الاهتمام، فكل ما كان يضايقني هو الإخفاق في تنفيذ ركلة الجزاء”.

“كانت النتيجة تشير إلى التعادل السلبي وفي الدقيقة الأخيرة ضد آرسنال...سددت الكرة في العارضة، ولم أنجح في منح الفوز للفريق”.

“بإخفاقي في تنفيذ ركلة الجزاء، حافظ آرسنال على سجله الخالي من الهزائم. كانت هناك نزعة عدائية تجاهي بسبب البطاقة الصفراء التي حصل عليها باتريك فييرا. وبعد المباراة، ذهبت مسرعًا إلى غرفة الملابس”.

يونايتد
مباراة مثيرة في أولد ترافورد وتعادل بدون أهداف في سبتمبر 2003

بعد إهدار ركلة الجزاء، أطلق مارتن كيوين، مدافع آرسنال، العنان لمشاعره واشتبك مع رود فان نيستلروي. يذكر أن آرسنال حافظ على سجله الخالي من الهزائم حتى مواجهة الفريقين في أولد ترافورد في الموسم التالي، والتي انتهت بفوز يونايتد.

وتابع فان نيستلروي عن تلك الواقعة: “ربما لم يتحكم في مشاعره في تلك اللحظة، ولكنه ألطف شخص يمكنك مقابلته خارج الملعب”.

“عندما تحتدم المنافسة وتشتعل الأجواء قد تجد نفسك تفعل أشياء لن تكون فخورًا بها عندما تفكر فيها فيما بعد. كان الأمر كذلك بالنسبة لي وله ولكل من تواجدوا في الملعب ذلك اليوم”.

رود فان نيستلروي
أضاع رود ضربة جزاء لمصلحة أرسنال الضي أكمل سلسلة اللا هزيمة

جدير بالذكر أن تلك الفترة كانت قد شهدت منافسة قوية ومستمرة بين رود فان نيستلروي وتييري هنري على لقب هداف الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأردف صاحب القميص رقم 10 سابقًا: “كنت أسعى لأن أكون هداف الدوري، وكان تييري هنري دائمًا في الصورة”.

“كنت مشغولًا بالمنافسة بيننا، وكنت أتابع سجله التهديفي باستمرار. هذه المنافسة كانت تمنحني دافعًا قويًا لتسجيل المزيد من الأهداف”.

يمكنكم الاستماع لحلقة رود فان نيستلروي على المنصة المفضلة لكم اليوم ابتداءً من السابعة مساء بتوقيت مكة المكرمة.

موصى به: