click to go to homepage
スコールズ

السيرة الذاتية

أن تحوز على إعجاب العظيم السير بوبي شارلتون فلا بد أنك تمتلك موهبة كروية فذة ونادرة. إذ يقول أسطورة يونايتد الممتدة طوال كل العصور في بول سكولز: " دائما ما يبدوا متحكما في منتصف الملعب مع تمريراته الدقيقة الساحرة- إنه لاعب تحب مشاهدته"

كانت بداية بول سكولز في منتصف التسعينيات من القرن المنصرم، والتي ظهر فيها أكثر من موهبة كروية، مثل بيكهام وجيجز وبات والأخوان نيفل. وكان أول ظهور لسكولز، الذي ولد في مدينة سالفورد، مع الفريق الأول لمانشستر يونايتد في مباراة بورت فايل في كأس رابطة الأندية الإنجليزية لموسم 1994/05، والتي أحرز فيها سكولز هدفي الفوز للشياطين الحمر- كما أحرز هدفه الأول في مرمى إبسويتش تاون في أول مشاركة له في الدوري الإنجليزي- ومنذ ذلك حين أمسك سكولز بالفرصة، لم يفرط فيها، وظل عنصرًا أساسيًا في الفريق. وكان سكولز جزءًا مهمًا في المواسم الذهبية للشياطين الحمر، بما في ذلك إحراز الثنائية في موسم 1995/96، والتي عوض فيها سكولز بصورة رائعة غياب الفرنسي الدولي ايريك كانتونا، الذي كان موقوفًا آنذاك، وجاء سكولز في المرتبة الثانية للهدافين بعد الفرنسي كانتونا برصيد 14 هدفا، وكان سكولز أيضا ركنًا أساسيًا من الفوز بالثلاثية في عام 1999، على الرغم من غيابه عن المباراة النهائية لبطولة دوري الأبطال الأوروبي لتعرضه للإيقاف، كما شارك سكولز في فوز الشياطين الحمر بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز في عام 2003، وأحرز سكولز في هذا الدوري 20 هدفًا بمفرده منها أهدافا حسمت مباريات كثيرة في هذا الموسم. تظل تمريرات سكولز غير المتوقعة واحدة من العلامات النادرة في عالم كرة القدم، فهو لاعب أنيق في الملعب ومليء بالعديد من المهارات التي انصهرت داخله لتمنحه عينا لا تخطيء طريقها إلى مرمى المنافسين، فضلا عن تقدمه المتأخر خلف المهاجمين من منتصف الملعب ليشكل تهديدًا كبيرا على مرمى المنافسين. أما على الصعيد الدولي، فقد شارك سكولز مع المنتخب الإنجليزي في 66 مناسبة دولية. وفي موسم 2005/06 غاب سكولز، الذي لقبته جماهير مانشستر يونايتد بلقب " الأمير البني"، عن أغلب مباريات الموسم؛ لإصابة في العين. بيد أنه عاد بقوة في موسم 2006/07 ليقود الفريق إلى الفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز ومن إنجازاته على الصعيد الشخصي إحرازه للهدف الافتتاحي في فوز الفريق 2-0 على ليفربول، والذي كان له دورًا أساسيًا في حسم اللقب للشياطين، بالإضافة إلى هدفه الرائع في مرمى أستون فيلا من تسديدة على الطائر، والتي انتهت بفوز الشياطين 3-0، وقد فاز هذا الهدف بجائزة أحسن هدف للمان في الموسم، وذلك في الاحتفالية السنوية للنادي. وكانت مساهمات سكولز في الملعب محل تقدير من زملائه والصحافة أيضا- حيث حل سكولز في المرتبة الثالثة من تصنيف الجمعية الإنجليزية للاعبين المحترفين لأحسن لاعب في الموسم والرابع في تصويت الكتاب الصحفيين الإنجليز لنفس التصنيف- والتي فاز بكلاهما زميله في الفريق البرتغالي كريستيانو رونالدو. واستمر سكولز في تقديم مستويات فنية عالية في المواسم التالية، إذ قاد الشياطين الحمر إلى التتويج بالثنائية الغالية. إذ قاد الفريق للفوز في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة في أبريل 2008؛ ليحجز للشياطين مكانا في المباراة النهائية في موسكو، ويطرد شبح الخروج الذي لازم الفريق منذ أن فاز باللقب في عام 1999. ويعتبر سكولز واحدًا من أكثر أربعة لاعبين في تاريخ مانشستر يونايتد من حيث المشاركات، وضمن قائمة أفضل 12 هدافًا في تاريخ مانشستر يونايتد. ومما لا شك فيه أن موهبة سكولز من أفضل المواهب التي جاءت في ملعب أولد ترافولد على مدار تاريخ النادي العريق. أعلن بول سكولز اعتزال كرة القدم بعد ثلاثة أيام من نهائي دوري أبطال أوروبا على إستاد ويمبلي، ولكنه قام بعودة مفاجئة إلى فريق يونايتيد في 8 يناير 2012 وشارك كبديل في مباراة الجولة الثالثة من كأس الاتحاد الإنجليزي التي انتهت بالفوز على مانشيستر سيتي. وقد اعترف قائلاً: "لقد كنت واضحًا تمامًا منذ أن توقفت عن اللعب بأنني افتقد الملاعب بشدة." فيديو: مقتطفات لسكولز

قراءة أقل About بول سكولز
  • المركز

    لاعب خط الوسط

  • الدولة

    English

  • تاريخ الميلاد

  • انضم إلى يونايتد

  • أول مشاركة مع يونايتد

    أمام بورت فال (على أرض محايدة)

  • رحل عن يونايتد

الأحدث

لينجارد

أعظم أهداف لاعبي يونايتد في كأس العالم Article

بعد هدف لينجارد الرائع، نستعيد ذكريات ثمانية أهداف أخرى رائعة أحرزها لاعبو يونايتد في نهائيات كأس العالم.