عدنان يانوزاي

هدف اليوم: عدنان يانوزاي

موعدكم في هذا الإصدار من سلسلة “هدف اليوم”، مع لاعبنا السابق عدنان يانوزاي.

بدأ يانوزاي مسيرته المهنية في بلجيكا مع أندرلخت قبل انضمامه لأكاديمية مانشستر يونايتد في عمر 16 عامًا.

صعد اللاعب البلجيكي للفريق الأول في الموسم الأول الذي شهد اعتزال السير أليكس فيرجسون، حيث كان نقطة مضيئة في عام مخيب للآمال، حيث أنهى الفريق الدوري في المركز السابع.

كان لاعباً واعداً، يتذكر الجميع أول ظهور له في الدوري حيث سجل هدفين فاز بهما يونايتد 2-1، يمكنك مشاهدة الهدف الثاني أدناه.
الانضمام ليونايتد
بدأ اللاعب مسيرته مع أندرلخت في العاشرة، قبل الانتقال ليونايتد في عام 2011. حصل على جائزة لاعب العام للفريق الاحتياطي، وشارك مع الفريق الأساسي قرب نهاية الموسم الذي أعلن فيه فيرجسون الاعتزال.

أفضل لحظة
شارك يانوزاي كبديل في 4 مباريات موسم 2013/2014، حيث بدأ يونايتد حقبة ما بعد فيرجسون تحت قياة المدرب ديفيد مويس. أول ظهور كأساسي والذي دفع باللاعب إلى دائرة الضوء، كان أمام سندرلاند حيث كان فريقنا متأخراً بهدف. يانوزاي سجل هدفين في 6 دقائق، ليقلب المباراة لصالح يونايتد ويتحقق الفوز، والهدف الثاني هو هدف اليوم الذي جاء من تسديدة يسارية على الطائر لا تنسى.
مسيرة حمراء
من المحبط أن يانوزاي عانى عقب ذلك، مكتفياً بتسجيل 4 أهداف في 35 مباراة. في نهاية الموسم حصل على القميص رقم 11 عقب اعتزال ريان جيجز، لكنه كان أقل نجاحاً تحت قيادة المدرب الجديد لويس فان جال.

عقب فترة وجيزة من تسجيل هدف الفوز على أستون فيلا في موسم 2015/2016، انضم إلى بوروسيا دورتموند الألماني على سبيل الإعارة، قبل أن يعود سريعاً. في الموسم التالي وافق على الانضمام معاراً لمدة موسم إلى سندرلاند. في النهاية مع بداية موسم 2017/2018، انتقل بشكل دائم إلى ريال سوسيداد الإسباني.
قالوا عنه

“أدرك مقدار الضغط الذي يكون على عاتق اللاعبين الشباب في يونايتد، مع ذلك أعتقد أن يانوزاي كان في إمكانه أن يكون واحد من أفضل اللاعبين في العالم. هو موهوب. لديه القدرة على مراوغة المنافسين كما لو أنهم غير موجودين”
- جاري نيفيل.
“هو لاعب رائع وأنا من أشد المعجبين به. على مر السنوات رأيت العديد من اللاعبين الشباب، ويمكنني بكل صدق قول أنه من أفضل 2 شاهدتهم. هو لاعب مميز”
- روبن فان بيرسي.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة