مارسيال

مارسيال يستهدف تسجيل المزيد من الأهداف من مركز المهاجم الصريح

قال أنتوني مارسيال أنه يسعى لتسجيل المزيد من الأهداف من مسافة قريبة من المرمى في ظل تحمله مسئولية قيادة هجوم يونايتد.

كان المهاجم الفرنسي قد تغيب عن صفوف يونايتد منذ مباراة الفريق ضد كريستال بالاس قبل شهرين بداعي الإصابة، ولكنه عاد للتدريبات مؤخرًا وربما يشارك في المباراة المرتقبة ضد ليفربول غدًا في الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي.

في حوار في العدد الجديد من مجلة “Inside United” كان قد أجراه قبل مباراة كريستال بالاس، تحدث مارسيال عن الطرق المختلفة لتسجيل الأهداف وأعرب عن رغبته في تسجيل المزيد من الأهداف بغض النظر عن الطريقة.


مارسيال

يذكر أن مارسيال كان قد سجل هدفًا في شباك تشيلسي في الجولة الافتتاحية من الدوري الإنجليزي هذا الموسم، وهو الهدف الذي أشاد به المدرب أولي جونار سولشاير كثيرًا. ومن جانبه، أوضح المهاجم صاحب القميص رقم 9 أنه يؤمن بقدرته على تسجيل المزيد من الأهداف من مركز المهاجم الصريح.

وقال مارسيال: “جميعنا نحب تسجيل الأهداف بطريقة رائعة، ولكن المهم أن تأتي الأهداف بأية طريقة. لذلك، إذا استطعت تسجيل 30 هدفًا شبيهًا بهدفي في تشيلسي، سأتقبل ذلك بصدر رحب!”.

“أعتقد أنني سجلت عددًا من الأهداف الرائعة من قبل، وإذا تمكنت من إحراز المزيد من الأهداف بتلك الطريقة بالإضافة للأهداف الجميلة، فسأكون قد سجلت عددًا أكبر من الأهداف بحلول نهاية الموسم”.


“بعد أن استعدت القميص رقم 9، قال لي أولي أن مسئولية كبيرة باتت تقع على عاتقي وأنني عليّ أن أحرز المزيد من الأهداف، وهذا ما أحاول أن أفعله”.

أيضًا، أوضح مارسيال أن هدفه المفضل كان قد جاء في أول مباراة له بقميص يونايتد ضد ليفربول – الذي يزور ملعب أولد ترافورد غدًا – عام 2015، والتي انتهت بفوز الشياطين الحمر بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

ويأمل الملايين من جماهير يونايتد أن يكرر مارسيال ما فعله في مباراته الأولى إذا وقع الاختيار عليه للتواجد في تشكيل الفريق في مباراة الغد.


وتابع: “هدفي المفضل هو ذاك الهدف الذي أحرزته في شباك ليفربول. لقد كانت مباراتي الأولى مع الفريق والمرة الأولى لي في أولد ترافورد”.

“لقد كان هدفًا رائعًا، والشيء الأهم أنه ساهم في فوزنا بالمباراة في النهاية”.

“لذا، نعم، هذا هو هدفي الأفضل”.

يمكنكم قراءة الحوار كاملًا في في العدد الجديد من مجلة Inside United"، كما يمكنكم شراء المجلة عبر الإنترنت ومن المتاجر وفي أولد ترافورد.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: