رونالدو

13 عاما على إنجاز عظيم حققه رونالدو مع مانشستر يونايتد

الإثنين ١٥ نوفمبر ٢٠٢١ ١٠:١٨

أمام ما يزيد عن 75000 متفرج على ملعب أولد ترافورد، حقق كريستيانو رونالدو إنجازًا يشكل علامة فارقة في مسيرته مع مانشستر يونايتد.

في 15 نوفمبر 2008، افتتح يونايتد التسجيل أمام الضيف ستوك سيتي بهدف في الدقيقة الثالثة، سجله رونالدو من ركلة حرة. كان هذا هو الهدف رقم 100 للبرتغالي مع الفريق.
كاد الضيوف أن يدركوا التعادل في الدقيقة 12، لولا براعة أسطورة حراسة المرمى إدوين فان دير سار، الذي تصدى لكرة هدف محقق، كانت مع هدف رونالدو مفتاح لانتصار تاريخي.
مع حلول الدقيقة 45 سجلو يونايتد هدفًا آخر عن طريق العائد من الإصابة، مايكل كاريك، لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض بهدفين دون رد.
دخل مانشستر يونايتد الشوط الثاني بقوة، وعقب مرور أقل من خمس دقائق، استغل ديميتار برباتوف عرضية من كارلوس تيفيز وأسكنها الشباك، محرزًا الهدف الثالث.
أشرك السير أليكس فيرجسون كل من داني ويلبيك ودارون جيبسون ومانوتشو بدلاً من بارك جي سونج ودارين فليتشر وكارلوس تيفيز.
في أول ظهور له، ترك ويلبيك خريج الأكاديمية وصاحب الـ17 عامًا بصمته بتسجيل أول أهدافه مع الفريق الأول في ظهوره الأول بتسديدة قوية من مسافة 35 ياردة، مسجلًا الهدف الرابع في الدقيقة 83.
مثلما بدأ الحفلة حرص على أن يختمها! عقب تعرضه للهتافات من جانب مشجعي المنافس، رد رونالدو في الدقيقة 88، بتنفيذ ركلة حرة أخرى بنجاح، مسجلًا الهدف الخامس والأخير.
انتهت المباراة بفوز مانشستر يونايتد 5-0، ليحتل وقتها المركز الثالث في جدول الترتيب برصيد 24 نقطة، بينما يتربع تشيلسي وليفربول على الصدارة برصيد 32 نقطة لكل منهما.
في نهاية الموسم، حسم مانشستر يونايتد لقب الدوري برصيد 90 نقطة، بينما جاء ليفربول في الوصافة برصيد 86 نقطة، واكتفى تشيلسي باحتلال المركز الثالث برصيد 83 نقطة.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة