هاري ماجواير

ماجواير: الهزيمة غير مقبولة في هذا النادي

اعترف هاري ماجواير بأنه وزملائه “تدمروا” عقب الخروج من نصف نهائي الدوري الأوروبي أمام إشبيلية الإسباني.

تقدم يونايتد مبكراً عن طريق برونو فيرنانديز قبل أن يرد المنافس بهدفين.
القائد يصر على أن فريق أولي جونار سولشاير كان الأفضل، لكن افتقار الحزم هجومياً ودفاعياً أدى إلى هذه النتيجة.
وقال ماجواي لـBT Sport:
“من الصعب تقبل الأمر. صنعنا عدداً كبيراً من الفرص. كان أن نفوز بالمباراة. خسر الفريق الأفضل، وعاقبنا المنافس على إهدار الفرص”
.
“هذا يعني الكثي بالنسبة لنا. اللاعبون مدمرون. لدينا مجموعة جيدة تعلم أن الخسارة غير مقبولة في هذا النادي. الوصول لنصف النهائي غير مقبول هنا. يتعين علينا الآن التركيز على المضي قدماً”
.
قدم مانشستر يونايتد أداءً جيداً في كلا الشوطين، وأطلق لاعبونا 20 تسديدة على المرمى مقابل 9 من إشبيلية، لكن الأداء الرائع لحارس المنافس، بونو، حافظ على حظوظه.
وتجلى هذا حينما نجح البديل لوك دي يونج في تسجيل هدف الفوز، عقب 5 هجمات خطيرة شنها يونايتد وتعامل معها الحارس المغربي بنجاح.
أضاف ماجواير:
“بدأنا بضغط عالي وسجلنا الأهداف، ومن ثم ربما سمحنا لهم بالخروج من منتصف ملعبهم بسهولة وسمحنا لهم بالاستحواذ على الكرة كثيراً من فترات المباراة. لكن بكل صدق لم يخلقوا الكثير من الفرص”
.
“في هدف الفوز، من الواضح أنهم عملوا بشكل جيد من الجهة اليمنى، لكن علينا أن نفعل ما هو أفضل. سننظر في الأمر وعلينا تحسينه. استقبلنا الهدف من كرة عرضية ليست جيدة بما يكفي. كنا نستحق الفوز بالمباراة والتأهل. في النهاية فشلنا في بلوغ النهائي الثالث هذا الموسم، وهذا الأمر مخيب للآمال”
.
ويؤمن القائد ماجواير، أنها مسألة وقت قبل أن يتمكن هو ورفاقه من رفع الألقاب.
“التحسن الذي حققناه هذا العام هائل. لعبنا أمام فريق مثل إشبيلية وسيطرنا على المباراة. في يوم آخر كنا لنحقق الفوز بشكل مريح”
.
“هناك العديد من الأمور يمكن تحسينها ونحن نعلم ذلك. لقد أنهينا الدوري في المركز الثالث ويقول الجميع إن هذا جيد، لكنه بكل تأكيد ليس جيداً بالنسبة لنا. نريد الفوز بلقب في أسرع وقت ممكن. الجميع يرى كيف تحسننا على مدار الموسم”
.
يأمل ماجواير أن تكون آلام الإقصاء في نصف النهائي الثالث لهذا الموسم حافزاً للفريق الموسم المقبل، مشيراً إلى أن الأداء في كولن كان أفضل بكثير من الخسارة في كأس الاتحاد أمام تشيلسي وكأس كاراباو ضد مانشستر سيتي.
وأكمل اللاعب الذي خاض مباراته رقم 55 مع يونايتد هذا الموسم:
“هو أمر مخيب للآمال. نريد الفوز بالألقاب. في كأس كاراباو شعرنا بخيبة الأمل لأننا خسرنا المباراة، وفي كأس الاتحاد لم نحضر”
.
“الليلة كنا حاضرين بقوة، وربما كلفتنا قلة الخبرة. على الرغم من أننا كنا على القمة وصنعنا الفرص، كان يجب ألا نستقبل الهدف الثاني”
.

موصى به: