فريد، إيجالو وبرونو

الإعلان عن المرشحين لجائزة لاعب الشهر في يونايتد

تم الكشف عن المرشحين الأربعة لجائزة أفضل لاعب في يونايتد لشهر مارس

نظرًا لتوقف النشاط الكروي مبكرًا بسبب انتشار فيروس كورونا، نعلن اليوم عن أسماء المرشحين لجائزة لاعب شهر مارس في مانشستر يونايتد.

كان يونايتد قد خاض أربع مباريات خلال الشهر الجاري، واستطاع أن يحقق الفوز في ثلاث مناسبات وتعادل في مباراة وحيدة، ليبقى دون هزيمة لـ 11 مباراة متتالية.

خلال الشهر الجاري، سجل تسعة لاعبين 11 هدفًا، وحافظ الفريق على نظافة شباكه في ثلاث مباريات، كما برز عدد كبير من اللاعبين.

وضمت قائمة المرشحين لجائزة لاعب الشهر البرتغالي برونو فيرنانديز والنيجيري أوديون إيجالو والإنجليزي هاري ماجواير والبرازيلي فريد، وذلك بعد منافسة قوية من الإنجليزي لوك شاو والاسكتلندي سكوت مكتوميناي.


كيف يمكنكم التصويت؟
يمكنكم التصويت للاعبكم المفضل عن طريق تطبيقنا الرسمي المتاح للتحميل مجانًا.
سارعوا بالتصويت قبل يوم السبت القادم، موعد الإعلان عن اللاعب الفائز.

 

نظرة على المرشحين

برونو فيرنانديز

واصل اللاعب الذي انتقل لصفوف يونايتد في يناير الماضي أداءه القوي الذي أهله للفوز بجائزة شهر فبراير، فافتتح الشهر الجاري بهدف رائع في مرمى إيفرتون، كما قدم أداءً رائعًا في الشوط الأول، والذي وصفه البعض بأنه الأفضل ليونايتد هذا الموسم.

وفي ديربي مانشستر، قدم فيرنانديز تمريرة حاسمة رائعة لأنتوني مارسيال ليسجل بها هدفنا الأول، قبل أن يختتم الشهر بإهدائه تمريرة سحرية لأوديون إيجالو ليسجل منها هدفه في مباراتنا ضد لاسك في الدوري الأوروبي.


أوديون إيجالو

يا له من تأثير للمهاجم النيجيري! منذ انتقاله لصفوف يونايتد على سبيل الإعارة، بدأ أوديون إيجالو ثلاث مباريات كأساسي وزار الشباك في جميعها. وفي الشهر الجاري، سجل المهاجم البالغ من العمر 30 عامًا هدفين في مرمى ديربي كاونتي، ثم افتتح خماسية فريقنا في مباراتنا ضد لاسك في الدوري الأوروبي. المفارقة في الأمر أن جميع الأهداف الثلاثة جاءت بقدمه اليسرى. وعلى الرغم من أنه لم يزر الشباك بألوان يونايتد في الدوري الإنجليزي حتى الآن، كان إيجالو قريبًا من إحراز هدف الفوز على إيفرتون، كما قدم أداءً ممتازًا عندما شارك كبديل أمام مانشستر سيتي.


 

هاري ماجواير

منذ بداية الموسم، يقدم هاري ماجواير أداءً دفاعيًا ممتازًا مع مانشستر يونايتد، والذي أصبح أكثر قوة بارتدائه شارة قيادة الفريق. كان المدافع الدولي الإنجليزي قد بدأ الشهر بأداء رائع أمام إيفرتون، حيث قام بإبعاد الكرة 15 مرة عن منطقة الخطر، من بينها 13 مرة في الشوط الثاني وحده، والذي وضع فيه التوفيز يونايتد تحت الضغط. بعد ذلك، غاب ماجواير عن مباراة الفريق ضد ديربي كاونتي، ثم عاد ليشارك ضد الجار السيتي في ديربي مانشستر، قبل أن يساهم في حفاظ أبناء سولشاير على نظافة شباكهم للمرة الثالثة على التوالي والتاسعة في آخر 11 مباراة أمام لاسك النمساوي في الدوري الأوروبي. وبعد الأداء الدفاعي القوي ليونايتد في الشهور الأخيرة، لا شك أن قائدنا يستحق التواجد ضمن قائمة المرشحين.


 

فريد

بأداء رائع متواصل، فرض أفضل لاعب في يونايتد في شهر يناير نفسه كعنصر أساسي في تشكيل الفريق. وبينما يتميز فريد بحيويته الكبيرة في الملعب، لا يخل أداء لاعب الوسط من اللمسة البرازيلية الجميلة. في ديربي مانشستر، كان فريد أكثر من ركض على أرض الملعب، وربما استحق الحصول على ركلة جزاء بعد عرقلته من جانب نيكولاس أوتاميندي. وضد لاسك في الدوري الأوروبي، أهدى فريد تمريرة رائعة لخوان ماتا، كما كان هو صاحب التمريرة الحاسمة التي استفاد منها أندرياس بيريرا في تسجيل هدفه في المباراة.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

 

موصى به: