برونو فيرنانديز

يونايتد - واتفورد: نقاط للحديث

قطع مانشستر يونايتد شوطاً طويلاً بدون هزيمة في ست مباريات في جميع المسابقات بفضل فوزه على واتفورد 3-0 يوم الأحد.

كان على فريق الشياطين الحمر التحلي بالصبر للتسجيل في مباراة الدوري الممتاز، قبل أن يتقدم برونو فرنانديز لنا قبل نهاية الشوط الأول، في حين اختتم أنتوني مارسيال وماسون جرينوود التسجيل في الشوط الثاني.

لا شك أن هدف برونو الأول ليونايتد سيطر على أحاديث المشجعين أثناء عودتهم إلى المنزل من مسرح الأحلام، وفيما يلي المزيد من الأحاديث بين المشجعين ...

أولد ترافورد يحيي هاري

قبل المباراة، أحيا مشجعو يونايتد واللاعبون الراحل هاري جريج بهدوء دام دقيقة واحدة، وهو ما فعله مشجعو الفريقين. كما تم الكشف عن لافتة في المدرجات تحيي ذكرى لاعب يونايتد وايرلندا الشمالية التي حملت العبارة التالية: “يونايتد إلى الأبد، سنحبك إلى الأبد، ممتنون إلى الأبد”.


 
مشجعو يونايتد يحيون الأسطورة هاري

برونو يسجل

في بعض الأحيان، كان الشوط الأول محبطًا بالنسبة لبرونو، الذي تلقى بعض التدخلات القاسية من المنافس. ومع ذلك، أظهر لاعب خط الوسط البرتغالي جودته قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول وحصل على ركلة جزاء من خلال عرقلته داخل منطقة الجزاء، بعد أن قام بن فوستر بتدخل قوي عليه. ثم سدد صاحب القميص رقم 18 بهدوء، ووضع يونايتد في المقدمة. برونو كان له أيضا دور كبير في كل من أهداف الشوط الثاني حيث، صنع الهدفين. وهذا يعني أن لاعبنا القادم في شهر يناير قد صنع أهدافًا في ثلاث مباريات له مع يونايتد حتى الآن.


 

جرينوود عاد مع هدف صاروخي

غاب ماسون رحلتنا في منتصف الأسبوع إلى بلجيكا بسبب المرض، لكنه تعافى في الوقت المناسب ليدخل تشكيل يوم الأحد. كانت مباراة واتفورد هي البداية الأولى للمهاجم منذ فوزنا في البوكسينج داي على نيوكاسل يونايتد. عندما لعب على الجناح الأيمن، قدم ماسون مشكلات لدفاع المنافس - وظهر هذا بأثر كبير في الدقيقة 75 عندما سجل هدفنا الثالث والأخير في لقاء اليوم. بتسديدة قوية لم تمنح فوستر آي فرصة للتصدي لها.


 

إيجالو لأول مرة في أولد ترافورد

بعد ضمان النقاط الثلاث، نظر أولي إلى مقعده وقدم أوديون إيجالو لجمهور أولد ترافورد بقميص يونايتد. قوبل اللاعب النيجيري بتشجيع من جماهير النادي، وقد كاد يسجل الهدف الرابع ليونايتد قبل أن يتدخل الدفاع ويوجه الكرة للقائم ويمنعه من التسجيل.


 

مكتوميناي يعود للعمل 

قدم أولي رجل آخر في وقت متأخر، سكوت. لم يكن صاحب القميص رقم 39 قد شارك مع الفريق في عام 2020 بسبب الإصابة، لكنه شارك لمدة 10 دقائق في أولد ترافورد. بدى سكوت في حالة جيدة في مسرح الأحلام وقدم عددًا من اللمسات الحاسمة خلال مشاركته. يمكن أن يشارك الدولي الاسكتلندي في مباراة الدوري الأوروبي مع كلوب بروج.


 
سكوت مكتوميناي

الاقتراب من المراكز الأربعة الأولى

استغرق السباق على أماكن دوري أبطال أوروبا تطورًا آخر يوم السبت حيث تراجع توتنهام وشيفيلد، مما يعني أنه كان من الفوز اليوم كان شديد الأهمية. إن فوزنا 3-0 لم يفعل هذا فحسب، بل ساعد أيضًا في تعزيز فارق الأهداف في المنافسة. ضمنت ثلاث نقاط يوم الأحد صعود الشياطين الحمر إلى المركز الخامس في جدول الترتيب، بفارق ثلاث نقاط عن تشيلسي صاحب المركز الرابع  وبنقطة واحدة عن توتنهام صاحب المركز السادس.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.



موصى به: