إيجالو

إيجالو يتحدث عن قميص يونايتد القديم الخاص به

كشف أوديون إيجالو أنه لم يضف اسمًا على ظهر قميص مانشستر يونايتد الذي كان يمتلكه وهو شاب لأنه لم يكن يملك المال الكافي لإضافته.

وكان المهاجم النيجيري الذي سجل أربعة أهداف في ثمان مباريات منذ انتقاله لصفوف يونايتد في يناير الماضي قد انسجم وتأقلم سريعًا مع فريقه الجديد.


جدير بالذكر أن إيجالو كان يشجع مانشستر يونايتد عندما كان لا يزال شابًا في نيجيريا، وظهرت له بعض الصور وهو يرتدي قميص الفريق الثاني لموسم ٢٠٠٢-٢٠٠٣، والذي تعود على ارتدائه مدربه الحالي أولي جونار سولشاير.


مقطع فيديو
أوديون إيجالو

وفي حوار أجراه مؤخرًا مع مجلة “Inside United”، ضحك إيجالو عند ذكر فكرة إضافة اسم على ظهر القميص الذي كان يمتلكه.


وقال المهاجم النيجيري: “كنت أحتفظ بقميص أزرق ليونايتد، ولكن لم يكن هناك اسم على ظهره. إذا أردت أن تطبع اسمًا على ظهر القميص، فعليك أن تقوم بدفع مبلغًا إضافيًا من المال، وأنا لم يكن لدي المال الكافي لفعل ذلك!”


“كان قميصًا أزرق اللون، ولكني لا أتذكر أي موسم لعب به الفريق، فلقد كنت صغيرًا للغاية”.


كان إيجالو قد اعتاد مشاهدة مباريات مانشستر يونايتد عبر التلفاز في نيجيريا، ومن جانبه، أعرب المهاجم النيجيري عن سعادته بتشجيع أبناء بلده له الآن بينما يمثل الشياطين الحمر.


وأضاف: “كان علينا أن نذهب إلى أماكن مخصصة لعرض المباريات ودفع مبلغًا من المال نظير المشاهدة، واعتدت الذهاب إلى هناك مع أشقائي. أما الآن فأنا أمثل النادي الذي يحظى بشعبية كبيرة ومتزايدة في نيجيريا”.


“الجميع يرسلون رسائل لي يخبرونني فيها بتشجيعهم لي، وأنا سعيد للغاية بذلك”.


رود فان نيستلروي

على جانب آخر، تحدث إيجالو عن لحظة خاصة في ثاني زيارة له لأولد ترافورد عام ٢٠١٦ عندما كان لاعبًا في واتفورد.


وتابع: “الزيارة الأولى لي لأولد ترافورد كانت في عام ٢٠١٣، وقمت آنذاك بجولة في أرجاء الملعب والتقطت بعض الصور. أما أول مباراة لي فكانت مع واتفورد عام ٢٠١٦”.


“مانشستر يونايتد نادٍ كبير، ولقد أثار الملعب إعجابي كثيرًا. كنت أقف خارج الستاد وألتقط الصور، ثم لعبت مع واتفورد ضد يونايتد، وهذا جعلني أكثر سعادة. خرجت من الستاد ووقفت أنظر إليه طويلًا”.


أوديون إيجالو

“هذا هو الملعب الذي كنت أشاهده وأنا صغير في التلفاز، وها أنا أخوض مباراة فيه مع واتفورد ضد يونايتد. كان شعورًا رائعًا”.


“الآن أصنع ذكريات أجمل من خلال اللعب ليونايتد”.


العدد الأخير من مجلة Inside United متوفر الآن.

 

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: