لوك شاو

نقاط النقاش: ليدز 0 يونايتد 0

تعادل مانشستر يونايتد أمام مضيفه ليدز سلبيًا في المباراة التي أقيمت على ملعب إيلاند رود يوم الأحد.

للمرة الأولى منذ 18 عامًا، زار يونايتد ملعب ليدز الشهير في مبارياتهما في الدوري الإنجليزي الممتاز، والمثير للدهشة أنه انتهى بدون أهداف، في مباراة سيطر فيها يونايتد على كل من الفرص والاستحواذ.

في الشوط الأول، حظي يونايتد بأغلب الفرص، مع اقتراب ماركوس راشفورد من المرمى بركلة حرة رائعة، لكن تصدى لها إيلان ميسلير حارس مرمى ليدز.

بعد الاستراحة، كان برونو فرنانديز قريبًا للغاية من وضع يونايتد في المقدمة، لكن تسديدته الأرضية مرت بجوار المرمى. واصل رجال أولي جونار سولشاير الضغط بحثًا عن هدف الفوز، لكن لسوء الحظ، لم يكن الأمر كذلك.

على الرغم من أن المباراة انتهت بدون أهداف، إلا أنه لا يزال هناك الكثير من نقاط النقاش بعد هذه المباراة..

العودة إلى ليدز

كانت مواجهة يوم الأحد هي المرة الأولى منذ 2003 التي يزور فيها يونايتد ملعب إيلاند رود من أجل مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز. خلال 18 عامًا منذ ذلك الحين، قمنا بزيارة ملعب الفريق الأبيض في مناسبة واحدة فقط، مباراة في كأس رابطة الأندية الإنجليزية عام 2011، حيث لعب بول بوجبا أول مباراة له مع الفريق وخسرنا 3-0. في 53 مباراة خارج أرضنا ضد ليدز، انتصرنا في 22 مباراة وتعادلنا في 16 وخسرنا 15.

يونايتد المنتعش

لأول مرة هذا الموسم -إذا نظرنا بعيدًا عن الأسابيع التي عدنا فيها من فترات التوقف الدولية- لم يخض يونايتد مباراة في منتصف الأسبوع وكان أمامه أسبوع كامل للتحضير للمباراة ضد فريق مارسيلو بيلسا. كان من الواضح أن يونايتد مليئًا بالطاقة، وضغطوا على ليدز في نصف ملعبهم وسيطروا على اللعب في يوركشاير.

السجِل مستمر خارج الديار

بعد التعادل 0-0، لم يهزم فريق أولي جونار سولشاير خارج أرضه في الدوري هذا الموسم. لم يخسر الفريق 24 مباراة (15 فوز - 9 تعادل) في الدوري الإنجليزي الممتاز، وهي ثاني أطول سلسلة في تاريخ المسابقة. وكان السجل الوحيد الأطول من ذلك هي 27 مباراة، مسجلة باسم أرسنال بين أبريل 2003 وسبتمبر 2004.

بوجبا والظهور رقم 200

بدأ بول بوجبا المباراة على مقاعد البدلاء لكنه شارك في مباراته رقم 200 مع يونايتد يوم الأحد. بالصدفة، تم الوصول إلى هذا الرقم في نفس الملعب الذي ظهر فيه أول مرة منذ 10 سنوات. كان الفرنسي جزءًا حيويًا من خط وسط الفريق منذ عودته إلى النادي من يوفنتوس في عام 2016. هذا الموسم سجل اللاعب الرقم 6 سجل سبعة أهداف وخمسة تمريرات حاسمة في 36 مباراة في جميع المسابقات.

عودة جيمس إلى الأراضي العائلية

حصل لاعبنا الدولي الويلزي على فرصة أن يبدأ ضد ليدز لكن كان من الممكن أن يكون العكس. في يوم الموعد النهائي للانتقال في يناير 2019، كان جيمس قريبًا جدًا من الانضمام إلى سوانزي، لكن الصفقة انهارت قبل دقائق فقط على النهاية. لعب جيمس موسمًا في ويلز مع سوانزي قبل أن ينضم إلى يونايتد في الصيف التالي. لجعل الأمور أسوأ بالنسبة لليدز، حيث سجل في مرماهم خلال فوزنا 6-2 في ديسمبر.

الظهيران الطائران

بالإضافة إلى الحفاظ على شباكه نظيفة، أظهر آرون-وان بيساكا ولوك شاو صفاتهم الهجومية، وركضوا في الأمام لتقديم خدمة ممتازة لزملائهم في الفريق. صنع الأخير الآن 11 فرصة في آخر مباراتين له في الدوري الإنجليزي الممتاز، وفي عام 2021 صنع فرصًا أكثر من أي لاعب آخر في الدوري. وصمد الثنائي عند اختبارهما دفاعًا أيضًا، حيث قام وان-بيساكا بتخل حاسم في الشوط الثاني حيث انحرفت الكرة إلى سقف الشبكة خلف دين هندرسون.

ما القادم؟

سيعود يونايتد لمباريات منتصف الأسبوع يوم الخميس حيث نستقبل روما في أولد ترافورد في مباراة الذهاب من نصف نهائي الدوري الأوروبي. تنطلق المواجهة مع فريق الدوري الإيطالي الساعة 22 بتوقيت مكة المكرمة، على أن تقام مباراة الإياب في العاصمة الإيطالية يوم الخميس 6 مايو. وسنواجه ليفربول على ملعب أولد ترافورد في مباراتنا القادمة في الدوري الإنجليزي الممتاز.

موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة