ماركوس راشفورد

نقاط النقاش: مانشستر يونايتد 3 إيفرتون 3

تعادل مانشستر يونايتد مع ضيفه إيفرتون بثلاثة أهداف لمثلها في أولد ترافورد مساء السبت.

في الذكرى الثالثة والستين لكارثة ميونخ الجوية، قدم يونايتد والتوفيز مباراة مثيرة شهدت مهرجان أهداف.

وتقدم إدينسون كافاني وبرونو فيرنانديز ليونايتد بهدفين في الشوط الأول، ولكن عبد الله دوكوري وخاميس رودريجيز نجحا في إدراك التعادل للضيوف مباشرة بعد العودة من الاستراحة.

وقبل عشرين دقيقة على النهاية، تمكن سكوت مكتوميناي من استعادة التقدم ليونايتد، غير أن دومينيك كالفيرت-ليوين أبى أن يخرج فريقه من المباراة صفر اليدين، فسجل هدف التعادل الثالث في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع.

فيما يلي أبرز نقاط النقاش من مواجهة الجولة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز.


الذكرى الثالثة والستين لكارثة ميونخ

قبل صافرة البداية، وقف اللاعبون وجميع الحاضرين في أولد ترافورد دقيقة حداد على أرواح ضحايا كارثة ميونخ الجوية، وارتدى لاعبو يونايتد شارة سوداء طوال المباراة. لن نموت أبدًا.

مناسبة نادرة

هذه هي المرة الرابعة فقط في 29 موسم من الدوري الممتاز التي يخوض فيها يونايتد مباراة في ذكرى كارثة ميونخ. في عام 1993، سجل بريان ماكلاير وإيريك كانتونا هدفين قادا بهما الشياطين الحمر للفوز على شيفيلد وينزداي بنتيجة 2-1 في أولد ترافورد.

وبعدها بست سنوات، في موسم الثلاثية التاريخية، اكتسح يونايتد مضيفه نوتنجهام فورست على أرضه بثمانية أهداف مقابل هدف في مباراة شهدت تسجيل مدربنا الحالي أولي جونار سولشاير أربعة أهداف بعد دخوله من على مقاعد البدلاء - رقم قياسي في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وفي عام 2010، سحق يونايتد ضيفه بورتسموث بخماسية نظيفة في مسرح الأحلام. وسجل واين روني وديميتار بيرباتوف ومايكل كاريك ثلاثة أهداف، فيما تكفل الفريق الضيف بتسجيل الهدفين الآخرين في مرماه عن طريق الخطأ.


شباك محببة للماتادور

زار إدينسون كافاني شباك إيفرتون للمباراة الثالثة على التوالي، حيث كان من افتتح التسجيل في الدقيقة 24 برأسية رائعة حول بها عرضية متقنة من ماركوس راشفورد.

وكان المهاجم الأوروجوياني قد سجل أول أهدافه بقميص يونايتد في مواجهتنا ضد التوفيز في جوديسون بارك في نوفمبر الماضي، قبل أن يعود ليهز الشباك مجددًا في مواجهة كأس كاراباو قبل الكريسماس.

10 تمريرات حاسمة لصاحب القميص رقم 10

مرة أخرى، أثبت ماركوس راشفورد أن دوره لا يقتصر على تسجيل الأهداف، حيث أرسل كرة عرضية لإدينسون كافاني ليستفيد منها الأخير في تسجيل هدف يونايتد الأول. وبهذه التمريرة الحاسمة، يصبح المهاجم الإنجليزي قد صنع عشرة أهداف حتى الآن في جميع المسابقات، من بينها 8 في الدوري الإنجليزي.


برونو ينثر سحره

مع تألقه المتزايد جولة بعد أخرى، بدأت الكلمات تنفذ منا لوصف مدى روعة الساحر البرتغالي برونو فيرنانديز، والذي خطف أنظار الجميع من جديد بهدف أكثر من رائع من تسديدة مبهرة من مسافة 26 ياردة.

شاو يصنع مجددًا

بعد تمريرتين حاسمتين أمام ساوثامبتون في منتصف الأسبوع، عاد لوك شاو ليصنع هدف يونايتد الثالث أمام إيفرتون والذي سجله سكوت مكتوميناي قبل 20 دقيقة على النهاية، ليؤكد الظهير الأيسر على تألقه في الفترة الأخيرة.

مكتوميناي يسجل

أضاف سكوت مكتوميناي هدفًا جديدًا لسجله التهديفي الذي وصل إلى أربعة أهداف في الدوري الإنجليزي بعد هدفه في ساوثامبتون وثنائيته في ليدز يونايتد، ليصبح الموسم الحالي هو الأفضل من الناحية التهديفية لخريج أكاديمية يونايتد، حيث سجل ستة أهداف حتى الآن في جميع المسابقات.


تعادل في الأنفاس الأخيرة

هذا هو التعادل الأول لنا بنتيجة 3-3 منذ مواجهتنا ضد شيفيلد يونايتد في الرابع والعشرين من نوفمبر 2019، وآنذاك، كان يونايتد متقدمًا أيضًا بثلاثة أهداف لهدفين حتى اللحظات الأخيرة، قبل أن يدرك أوليفر ماكبيرني التعادل لفريقه.

لا وقت للراحة

لن يمر وقت طويل قبل أن نرى يونايتد في أولد ترافورد من جديد، حيث تستقبل كتيبة أولي جونار سولشاير فريق وست هام مساء الثلاثاء في الدور الخامس من كأس الاتحاد الإنجليزي، وهي المباراة التي قد يغيب عنها اللاعب الفرنسي بول بوجبا بعد تعرضه للإصابة واستبداله قبل نهاية الشوط الأول من مواجهة التوفيز.


موصى به:

كلمات رئيسية مرتبطة