برونو فيرنانديز

نقاط النقاش: يونايتد 6-2 ليدز

قدم مانشستر يونايتد وليدز يونايتد وجبة دسمة لجماهير كرة القدم في آخر مباراة لنا في الدوري الإنجليزي الممتاز قبل يوم عيد الميلاد، حيث فاز يونايتد 6-2 على ملعب أولد ترافورد.

نجح حراس المرمى في التصدي لبعض الكرات الذكية لإبقاء النتيجة قليلة، ولكن لم يكن هناك شك في هيمنة أصحاب الأرض في مواجهة رائعة بين هذين الخصمين التاريخيين.
سجل سكوت مكتوميناي هدفين في وقت مبكر قبل أن يشارك برونو فيرنانديز وفيكتور ليندلوف أيضًا. ليام كوبر قلص الفارق بضربة رأس قبل الشوط الأول، ونجح دانييل جيمس وركلة جزاء من فيرنانديز لمضاعفة التقدم أكثر. قبل أن يتمكن ستيوارت دالاس من تسجيل الهدف الأخير في المباراة حيث تم إهدار العديد من الفرص الأخرى في الدقائق الـ 17 المتبقية.
فيما يلي أبرز نقاط النقاش في المباراة:
لم الشمل مع ليدز:
كانت هذه المواجهة منتظرة بفارغ الصبر حيث التقى الناديان، المنافسان الشرسان تقليديًا، لأول مرة في الدوري منذ 16 عامًا. في تلك المناسبة، كانت النتيجة 1-1 على ملعب أولد ترافورد، حيث تقدم بول سكولز بضربة رأس لكن سرعان ما عدل ألان سميث من التعديل، حيث انضم الأخير لاحقًا إلى يونايتد، مما أثار استياء جماهير ليدز.
بداية صاعقة:
أصبح سكوت مكتوميناي أول لاعب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز يسجل هدفين في أول ثلاث دقائق من المباراة. ثنائية في 170 ثانية تعني أن هذا كان أسرع هدف يسجله فريق منذ بداية الدوري منذ أرسنال، ضد نيوكاسل يونايتد في فبراير 2011 (164 ثانية).
 
سكوت العظيم:
أصبح سكوت مكتوميناي أول لاعب يسجل هدفين في مباراة بين هذه الأندية في الدوري منذ المدرب سولشاير، في مارس 2002. وكان آخر لاعب يسجل ثنائية في هذه المباراة في أولد ترافورد هو دوايت يورك، في موسم الفوز بالثلاثية.
أرقام فيرنانديز:
شارك برونو الآن بشكل مباشر في 29 هدفًا من 27 مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز (17 هدفًا، 12 تمريرة حاسمة). لم يسجل أي لاعب وسط أهدافًا بدون ركلات الجزاء أكثر من خمسة أهداف في الدوري هذا الموسم وهذه هي سابع مباراة في الدوري يسجل فيها ويصنع منذ أول ظهور له في فبراير.
 
سيل من الأهداف:
سجل يونايتد عددًا من الأهداف في الشوط الأول أكثر مما سجله الفريق في مبارياتنا الست السابقة في الدوري هذا الموسم. كانت هذه هي المرة الأولى التي يسجل فيها الفريق ثلاث مرات في مباراة واحدة منذ مواجهة فولهام في أغسطس 2006. التقدم 4-1 في الشوط الأول يعني أنه كان أكبر عدد سجلناه في أول 45 دقيقة منذ الفوز على ليستر سيتي في سبتمبر 2016. علاوة على ذلك، لم يلتلقى ليدز أربعة أهداف في الشوط الأول في 481 مباراة سابقة في الدوري الممتاز.
عقوبة قاسية لجيمس:
تحصل جيمس على عقوبة تعتبر قاسية بشدة بعد أن أمسك به كوبر بوضوح داخل منطقة جزاء ليدز، لكن حكم المباراة منح البطاقة الصفراء لجيمس باعتبار أنه ادعى السقوط، وتعد هذه هي البطاقة الصفراء الثانية فقد التي تمنح للاعب لهذا السبب طوال الموسم في الدوري الإنجليزي، بعدما تلقى أداما تراوري بطاقة أمام آرسنال.
 
دانييل جيمس
دانييل الناسف:
حقق جيمس أقصى استفادة من ضمه إلى التشكيلة، وهي الدقائق الأولى له على أرض الملعب منذ أن سجل في وقت متأخر من المباراة ضد اسطنبول باشاك شهير، حيث سجل اليوم بين ساقي إيلان ميسلييه. وحينها استحوذ الويلزي الدولي ببراعة على تمريرة من مكتوميناي وقدم عرضًا مثيرًا للإعجاب، في مرمى الفريق الذي كان قريبًا من الانضمام له أثناء فترة تواجده في سوانزي. كان هذا أول هدف يسجله دان في الدوري منذ لقاء ساوثامبتون في أغسطس 2019.
لو كانت الجماهير حاضرة..
الفوز 6-2 هي المرة الأولى التي سجلنا فيها ستة أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال فترة تولي أولي جونار. في الواقع، كانت المناسبة الأخيرة هي الفوز بنتيجة 8-2 على آرسنال في أغسطس 2011. لتضاف هذه الأمسية ممتعة لجميع مشجعي الريدز، حتى لو تم مشاهدتها فقط عبر التلفزيون.
 
فيكتور ليندلوف
إنهاء المباراة بعشرة لاعبين:
يُسمح الآن لأندية الدوري الإنجليزي الممتاز بإبقاء تسعة لاعبين على مقاعد البدلاء، ولكن لا يزال من الممكن إجراء ثلاثة تغييرات فقط. كان هذا مؤسفًا حيث خرج مكتوميناي في الوقت المحتسب بدل الضائع ممسكًا بالفخذ، بعد أداء رائع، كما خرج لوك شاو أيضًا بعد مرور ساعة وحل تيليس بدلًا منه.
كيف يبدو جدول الترتيب:
الفوز نقل يونايتد من المركز السابع إلى الثالث في الدوري الإنجليزي الممتاز، متقدمًا على إيفرتون (منافسنا القادم في ربع نهائي كأس كاراباو يوم الأربعاء) بفارق الأهداف. ويملك ليفربول 31 نقطة بفارق أربع نقاط عن ليستر سيتي صاحب المركز الثاني الذي فاز 2-0 على مضيفه توتنهام يوم الأحد. يبتعد فريق سولشاير عن ليستر بنقطة واحدة، لكن ستجمع الفريقين مباراة في الجولة المقبلة من الدوري.
 

موصى به: