احتفال نوريتش سيتي

مرحباً بعودتكم للدوري الإنجليزي مرة آخرى.. نوريتش سيتي

نورويتش سيتي... أهلا بالعودة إلى الدوري الإنجليزي عقب ثلاثة مواسم من الغياب، يعود نورويتش سيتي إلى قائمة مباريات مانشستر يونايتد للموسم الجديد، عقب الفوز على بلاكبيرن روفرز 2-1.

الفريق الأصفر فاز في مباراة واحد فقط من الست الأولى هذا الموسم، وسرعان ما بدأ فريق دانييل فارك في استعراض قوته وفاز في عشر مباريات للقفز إلى الصدارة.

وقام فارك الذي يتولى تدريب الفريق للموسم الثاني، بإبرام صفقات صيفية عديدة، كان أبرزها تيمو بوكي المنضم في صفقة انتقال حر. المهاجم الفنلندي سجل 28 هدفاً هذا الموسم، ويتصدر قائمة الهدافين.

ومع عودة الفريق إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، نلقي فيما يلي نظرة على كيفية أداء يونايتد ضد نورويتش في الماضي...


لاعب نوريتش سيتي تيمو بوكي

أول مواجهة في الدوري الممتاز

كان صراعاً على قمة الترتيب، عندما اجتمع الناديين لأول مرة في عصر الدوري الممتاز. كان نورويتش قد حقق تقدماً كبيراً في بداية الموسم، في حين احتل يونايتد المركز الخامس عقب سلسلة غير متناسقة من النتائج. مع ذلك، في ديسمبر 1992، كان يونايتد في الصدارة، وسجل مارك هيوز هدف الفوز.

بالطبع سيستمر يونايتد وينهي الموسم بطلاً، في حين أنهى نورويتش الموسم ثالثاً بفارق 12 نقطة عن البطل.


آخر مواجهة في الدوري الممتاز

عقب مرور 14 عاماً على اللقاء الأول، كان نورويتش يقاتل لتفادي الهبوط عندما قام يونايتد برحلة إلى كارو روود في مايو 2016. المباراة كانت رقم 100 للويس فان جال، وسجل خوان ماتا هدف الفوز.

في نهاية المطاف، هبط نورويتش تحت قيادة أليكس نيل، في حين أنهى يونايتد الموسم في المركز الخامس.


احتفال خوان ماتا

ماذا حدث في نورويتش منذ هذا الوقت؟

في أول موسم له بالدرجة الثانية، حقق نورويتش نجاحاً كبيراً. مع بقاء أليكس نيل على رأس الفريق، كان الفريق يتربع على الصدارة حتى منتصف أكتوبر. عقب ذلك، تدهورت النتائج حيث حصد الكناري ست نقاط فقط من أصل 30. الفريق أنهى موسمه في المركز الثامن بفارق 10 نقاط عن المشاركة في البلاي أوف.


مدرب نوريتش سيتي دانيل فاركي

غادر نيل في نهاية الموسم، وحل بدلاً منه دانييل فارك. كانت هذه المرحلة انتقالية، ورغم ذلك، سطع جيمس ماديسون الذي أحرز 15 هدفاً قبل بيعه إلى ليستر سيتي في نهاية موسم شهد احتلال نورويتش المركز الرابع عشر.

أضافت صفقات فارك الصيفية المتمثلة في، إيمي بوينديا وتيم كرول وتيمو بيوكي، الكثير للفريق، وساعدت على عودته للدوري الممتاز. يمكن للفريق الفوز بلقب دوري الدرجة الثانية، بالفوز على أستون فيلا نهاية هذا الأسبوع.


صورة لملعب كارو روود

سجلنا في كارو روود

قمنا بزيارة ملعب نورويتش سيتي 8 مرات في عصر الدوري الإنجليزي الممتاز، كنا على القمة في 6 منها. الفوز الأكبر الذي تحقق هناك منذ عام 1992، كان بفارق هدفين، لكننا حققنا الفوز على الزائر 3-1 في أبريل 1993.

سجل ريان جيجز وأندريه كانتشيلسكيس وإيريك كانتونا ثلاثة أهداف في 8 دقائق من بداية الشوط الأول، قبل أن يسجل الضيف هدفه عن طريق لاعب يونايتد السابق، مارك روبنس. دعونا نأمل أن تظل ذكرياتنا سعيدة عندما نعود إلى كارو في الموسم المقبل.


موصى به:

  • شاو يتطلع لدراما متأخرة في الدوري الإنجليزي article

    يأمل لوك شاو أن تكون للمعركة المؤهلة لدوري الأبطال، والتي لا يمكن التنبؤ بها.

  • ماتا يدعم دي خيا article

    هدافنا أمام تشيلسي يقول لا جدال علي جودة دي خيا، على الرغم من التعادل للزائرين.

  • سولشاير يتحدث عن مواجهة تشيلسي article

    سولشاير يتحدث عن التعادل أمام تشيلسي يوم الأحد بأولد ترافورد

  • يونايتد 1 تشيلسي 1 article

    في مباراة متكافئة، تعادل مانشستر يونايتد بهدف لمثله مع ضيفه تشيلسي في أولد ترافورد

كلمات رئيسية مرتبطة