هيريرا يحتفل بأحد أهدافه مع يونايتد.

هيريرا يكشف ما يأسف عليه في مسيرته مع يونايتد

كشف أندير هيريرا عن الشئ الوحيد الذي يشعر بالأسف تجاهه بينما يستعد لحزم حقائبه للرحيل عن مانشستر يونايتد بعد 5 مواسم قضاها مع النادي.

بعد انتقاله للشياطين الحمر في عام 2014، فاز هيريرا مع يونايتد بكأس الاتحاد الإنجليزي عام 2016، وكأس الرابطة الإنجليزية والدوري الأوروبي في 2017، ولكن هناك لقب واحد فقط تمنى اللاعب البالغ من العمر 29 عامًا لو كان بإمكانه الفوز به.

عند سؤاله عن ما إذا كان يشعر بالأسف لعدم فوزه بلقب الدوري الإنجليزي، قال هيريرا: “بالطبع، فمانشستر يونايتد هو أكبر نادٍ في إنجلترا وكان هذا أحد أحلامي عندما جئت إلى هنا”.

“لقد فزت ببعض الألقاب مع يونايتد، ولكن كنت أرغب في الفوز بالدوري أيضًا”.

وأوضح اللاعب الإسباني أنه يتوقع أن ينجح يونايتد في الفوز باللقب الغائب عن النادي منذ فترة في المستقبل القريب تحت قيادة المدرب أولي جونار سولشاير. وفي الوقت الذي طالب فيه هيريرا جماهير يونايتد بتقديم الدعم المتواصل للفريق والصبر عليه، لا يعتقد لاعب خط الوسط أن النادي سيدخل في نفق مظلم في السنوات القادمة، وأشار في حديثه إلى انتظار ليفربول للفوز بلقب الدوري.

وأضاف: “لدي ثقة كبيرة في سولشاير كمدرب، كما أثق في مايكل كاريك، وكيران ماكينا، ومايك فيلان، ومارك ديمبسي، وأعلم جيدًا أن مهمتهم ستكون صعبة”.

“هذا هو رأيي، كمشجع قبل كل شئ، وكأحد الذين يعرفون النادي بشكل جيد في الوقت الحالي. مانشستر يونايتد لديه جماهير رائعة، وهم الأفضل على الإطلاق، ولكن الفريق بحاجة إلى بعض الوقت، فالعمل على تصحيح الأمور لن يُنجز بين ليلة وضحاها”.


هيريرا يودع الجماهير.

“النادي يحتاج لدعم وثقة وصبر جماهيره الآن. الأهم في الوقت الحالي هو صبر الجماهير على الفريق، لأن عودة النادي لمكانته المعهودة لن تكون سهلة، وأنا كلي ثقة أن هذا ما سيفعلونه. هناك بعض الأمثلة في إنجلترا. ربما يفوز ليفربول بدوري الأبطال هذا الموسم، ولكن ها أنا أرحل عن يونايتد بعد خمس مواسم ولا يزال ليفربول لم يفلح في مسعاه للفوز بلقب الدوري”.

“لقد تحسن مستوى ليفربول كثيرًا، وهذا لم يكن ليحدث لولا دعم جماهيرهم للنادي وصبرهم على الفريق. هذا ما يحتاجه يونايتد في الوقت الحالي”.

“أنا متأكد أن الفريق لن يحتاج إلى 30 سنة لكي يعود للفوز بالدوري الإنجليزي، لأنني أعتقد أن من يقود الدفة الآن هو الرجل المناسب. سولشاير هو الأنسب لقيادة يونايتد الآن، ولذلك أعتقد أنه لم يمر وقت طويل قبل أن نرى الفريق يتوج باللقب مرة أخرى”.

“هناك بعض اللاعبين الشباب الجيدين والذين ينتظرهم مستقبل مشرق، كماسون جرينوود وجيمي جارنر. وهناك بعض اللاعبين الآخرين الذين يحتاجون لبعض الوقت لأنهم لا يزالون صغارًا. أنا متفائل بشأن مستقبل الفريق، ولكن كما قلت أطلب من الجماهير الصبر. أعلم أن البعض منهم سيأمرونني أن أغلق فمي لأنهم يرون أنهم انتظروا كثيرًا بالفعل، وهذا أمر طبيعي”.

“لقد قضيت خمسة مواسم هنا. بالطبع لم تكن هذه هي أفضل مواسم يونايتد في التاريخ، ولكنني حققت 4 ألقاب (من بينها الدرع الخيرية عام 2016) وخسرت نهائيين. إذا نظرنا إلى هذه السنوات الخمس، سنجد أن النادي استطاع حصد بعض الألقاب في فترة لا تُعتبر مثالية، وهذا ما يُظهر شخصية النادي وحجمه الحقيقي بين أندية إنجلترا وأوروبا”.


“أتمنى أن أكون مخطئًا ويفوز مانشستر يونايتد بلقب الدوري في الموسم القادم، ولكنني أعلم أن النادي لا يزال يحتاج بعض الوقت للعمل”.

لماذا يعتقد هيريرا أن سولشاير هو الرجل المناسب لقيادة يونايتد؟

يجب هيريرا: “إنه أحد أفضل الشخصيات التي تعاملت معها في عالم كرة القدم. الجميع في غرفة الملابس يحبون سولشاير ويريدون القتال في الملعب من أجله”.

“عندما تحظى بدعم وحب لاعبيك ورغبتهم في المحاربة من أجلك، فجزء كبير من المهمة يكون قد أُنجز. إذا كانت لديك شخصية جيدة وكنت صادقًا مع اللاعبين والجماهير، فستجنى ثمار ذلك إن آجلًا أو عاجلًا”.

“أعتقد أن سولشاير هو الرجل المناسب لأنه لديه كل المقومات التي تجعله مدربًا ناجحًا وهو أيضًا شخص رائع”.

بعد بداية متعثرة للموسم مع جوزيه مورينيو ثم صحوة كبيرة مع تعيين سولشاير كمدرب مؤقت في شهر ديسمبر، تراجعت نتائج الفريق بصورة كبيرة في الفترة الأخيرة بعد تعديل عقد المدرب النرويجي ليُصبح مديرًا فنيًا للشياطين الحمر بصفة دائمة.

هذه النتائج ألقت بظلالها على وداعية هيريرا، ولكن اللاعب الإسباني رفض إلقاء اللوم على المدير الفني.

وقال هيريرا: “جميعنا نتحمل مسئولية هذه النتائج. ليس من العدل أن نلوم الآخرين. عندما يمر أي فريق بموسم سئ، فإن المسئولية تقع على اللاعبين بنسبة 75%”.


هيريرا مؤمن بسولشاير.

“يجب أن يتحمل كل منا مسئولية الأخطاء التي ارتكبناها. من السهل أن تتم إقالة المدرب نظرًا للنتائج السيئة، ولكننا يجب أن نعترف أننا من نرتكب الأخطاء”.

“كل لاعب في غرفة الملابس يتحمل جزءًا من مسئولية النتائج السيئة هذا الموسم. لقد ارتكبنا العديد من الأخطاء، وقمنا ببعض الأمور الجيدة، ولكنها بالطبع لم تكن كافية لنادٍ بحجم مانشستر يونايتد. ربما هناك 14 فريقًا كانوا سيكونون سعداء باحتلال المركز السادس، ولكن بالطبع هذا ليس مُرضيًا بالنسبة ليونايتد”.

“أنا سعيد جدًا باللعب للنادي الأكبر في إنجلترا. لقد استمتعت بكل لحظة لي مع الفريق ولا أُكن أي مشاعر سلبية تجاه أحد هنا. كل من تواجدوا معي في غرفة الملابس كانت لديهم دائمًا رغبة كبيرة في الفوز وتعاملوا مع الأمر باحترافية كبيرة”.

“إذا تحدثنا عن الموسم المنصرم، فأنا أُكن الكثير من الاحترام لجوزيه مورينيو. لقد حاول فعل كل ئي من أجل الفريق، وكان موسمه الأول هنا ناجحًا بدرجة كبيرة. لقد احتلينا المركز الثاني في موسم 2017-2018 ولذلك كانت هناك تطلعات كثيرة للموسم الفائت، ولكن للأسف لم تسر الأمور كما ينبغي. وهنا أنا لا أُلقي باللوم عليه، بل، كما قلت، هي مسئولية كل اللاعبين”.

“لقد كان اللعب لمانشستر يونايتد بمثابة الحلم بالنسبة لي. لطالما حاولت أن أبذل قصارى جهدي من أجل هذا النادي، ولن تجدني أتفوه بأي كلمة سيئة عن أحد هنا لأنني لم أتلق سوى معاملة جيدة من الجميع”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.


موصى به:

  • هيريرا: أنا مدين بالكثير لجماهير يونايتد article

    في آخر مقابلة له ، شكر آندير هيريرا مشجعبن بونابتد الأوفياء على دعمهم المخلص خلال السنوات الخمس التي قضاها في النادي.

  • أولد ترافورد يودع فالنسيا article

    لعب أنطونيو فالنسيا مباراته الأخيرة اليوم مع يونايتد أمام كارديف سيتي.