باري

يونايتد يبدأ تحديد اللاعبين المنتظر إعارتهم في يناير

دائمًا ما يفكر مانشستر يونايتد في جميع الخيارات قبل تحديد اللاعبين الذين سيتم إعارتهم من أجل مصلحتهم.

حتماً يتم تقديم العديد من الاستفسارات، بعد أن قدم فريق نيل وود الأداء البارز في الفوز على روزيرهام يونايتد قبل غلق سوق الانتقالات.
لقد تم تقديم دليل ملموس على قدرة الشباب على التنافس. يمكن أن تتغير الأمور بشكل سريع، كما أظهر أولي جونار سولشاير حرصه على دمج الشباب بالفريق الأول.
ويليامز
يشارك عدد من العناصر الرئيسية في اتخاذ القرارات الهامة، بما في ذلك المدير الجديد للتطوير، نيكي بات، ومدير الأكاديمية نيك كوكس. ليس باري بالطبع يهتم بأداء اللاعبين المعارين، ما يعني زيارات منتظمة لأنديتهم وإجراء العديد من المباحثات مع المديرين المعنيين، والإشراف على تحليل وتطوير اللاعبين الشباب.
وبدأ التخطيط بالفعل لسوق الانتقالات الشتوي، وبالطبع لن يكون هناك نقص في الاهتمام بشباب يونايتد، لكن يجب أن تكون كافة الأمور جاهزة قبل الانتهاء من أي صفقات مع مطلع عام 2020.
وقال باري:
“سيكون هناك الكثير من العمل الشاق، كجزء مما يضعه نيكي بات كخطة للجميع. حددنا أربعة أو خمسة لاعبين ممن قد يغادرون في يناير”
.
“من المحتمل إعارة ثلاثة لاعبين هم أنخيل جوميز وتاهيث تشونج وجيمس جارنر، إلا إذا أراد سولشاير بقائهم. نتمنى أن يكون الثلاثي ضمن الفريق الأول، وألا يرحل لأي مكان”
.
“شارك اللاعبون مع الفريق الأول، ومروا بظروف خارج سيطرتهم. تم تقديم فرصة لهم، واصبح اثنان منهم متواجدان مع الفريق الأول باستمرار. هذه هي كرة القدم”
.
“من المأمول، أن بعض اللاعبين المعارين في الوقت الحالي، بدأوا في لفت الأنظار، وتم تحديد أين سينتهي بهم المطاف. نأمل أن يعودوا ويكون لديهم ما يقدمونه”
.
 
تشونج
أثبت العمل خلال نافذة الانتقالات الأخيرة، نجاحه مع باري، والأكاديمية راضية عن العمل الذي تم قبل إغلاق نافذة الانتقالات.
وأضاف باري:
“نحن سعداء للغاية بالطريقة التي عملنا بها. حددنا جميعاً من هم اللاعبين الذين ينبغي خروجهم. نجحنا في إرسالهم جميعاً إلى أندية تفيدهم”
.
“هناك فرص تتساءل عما إذا كنت ستستغلها أم تنتظر لمدة أسبوع آخر، على أمل أن تتمكن من الحصول على ما هو أفضل. هذا عمل مستمر، يكون هناك الكثير المكالمات الهاتفية على مدار اليوم، لا يكون السؤال فقط عن لاعبي الفريق الأول”
.
“نلبي احتياجات اللاعب قبل أن نبدأ العملية. تكون هناك أندية نرى أنها غير مناسبة للاعب. قد تبدوا خطوة جيدة، لكننا نعتقد لسبب أو لآخر أنها ليست كذلك، لذلك نقوم بالنظر لمكان آخر”
.
 
وود وبات

تستمر المهمة عندما تكون فترة الانتقالات مغلقة، مع حرص يونايتد على سد الثغرات فيما يتعلق برعاية اللاعب الذي تعجز بعض الأندية عن توفيرها. كل ذلك يعد جزء من الأمر للتأكد من عدم ترك أي أمر يتعلق بضمان ما هو أفضل لشباب يونايتد، حيث يواصلون العمل بجد لتحقيق طموحاتهم.
وأضاف باري: “نحن ننظر إلى النادي المضيف وما إذا كان هناك أي مجال للتطوير. تحليل الأمور دائماً فكرة جيدة. بعض الأندية ليس ديها محللين متفرغين، لذلك نحن نحرص على إرسال المقاطع إلى اللاعبين للاستفادة منها”.
“لم تكن هناك حاجة لنا للقيام بذلك، على الرغم من إننا لا نزال نود إضافة تعليقنا أيضاً، حتى لو لم تكن هناك حاجة حقيقية لذلك. هناك أشياء أخرى مثل المكملات الغذائية نوفرها لأن بعض الأندية لا توفرها. نحن نتأكد من حصول اللاعبين على تلك الأشياء، وسد أي فراغات لدى النادي المضيف”.

هل قرأت هذا عبر تطبيقنا؟ إذا لم تقم بذلك، فقد أضعت منك العديد من الموضوعات الحصرية التي لن تجدها على موقعنا. قم بتحميل تطبيقنا الرسمي.

موصى به: