ماركوس راشفورد

راشفورد سعيد بالروح القتالية ليونايتد

أعرب ماركوس راشفورد عن سعادته بالروح القتالية التي أظهرها زملاؤه في قلب التأخر في النتيجة إلى فوز على شيفيلد يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وكان خريج أكاديمية يونايتد قد سجل هدفيه الحادي عشر والثاني عشر هذا الموسم ليساهم في انتصار جديد خارج الديار، هذه المرة في ملعب برامل لين بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

في الهدف الأول، استلم صاحب القميص رقم 10 كرة طويلة من فيكتور لينديلوف، ثم سدد بقوة في شباك الحارس رامسديل؛ وبعد الاستراحة، أنهى هجمة مرتدة كلاسيكية بتسديده كرة قوية سكنت شباك أصحاب الأرض لتؤكد تفوق يونايتد في النتيجة.


في حديثه لأمازون برايم بعد المباراة، أعرب راشفورد عن سعادته بالروح القتالية للفريق وكفاح اللاعبين للمحافظة على التقدم في الدقائق الأخيرة.

وقال ابن الثالثة والعشرين عن الأنفاس الأخيرة من المباراة: “هكذا تكون كرة القدم في بعض الأحيان”.

“مرة أخرى استقبلنا هدفًا مبكرًا، ثم كان علينا أن نعود في النتيجة، وسجلنا ثلاثة أهداف، وبالطبع عندما لا تقتل المباراة، ضد تصبح الدقائق الأخيرة صعبة للغاية، خاصة في ملعب كهذا. لم نتفاجأ بأي شيء اليوم، فنحن كنا نتوقع قتالًا كبيرًا منهم على الكرة، وكنا نعلم أنهم سيلعبون من أجل الفوز طوال التسعين دقيقة، وفي النهاية حصدنا النقاط الثلاث”.

يذكر أن 18 نقطة من الـ 23 التي جمعها يونايتد في الدوري الإنجليزي حتى الآن جاءت بعد قلب الفريق تأخره في النتيجة إلى فوز - 8 أكثر من ليفربول وأكثر من ضعف النقاط التي حصدها أي فريق من فرق المسابقة من نفس الوضعية.


بدأ سولشاير المباراة بخطة 4-2-3-1 بوجود راشفورد على الجناح الأيسر وماسون جرينوود على الجناح الأيمن، فيما شغل برونو فيرنانديز مركز صانع الألعاب تحت المهاجم أنتوني مارسيال، وهي المرة الثانية هذا الموسم التي يشارك فيها الرباعي بشكل أساسي في الدوري الإنجليزي.

وأضاف راشفورد: “نحن نستمتع باللعب الهجومي، ومهمتنا أن نبذل أقصى ما في وسعنا من أجل تحقيق الفوز بغض النظر عن التشكيل الذي سيختاره المدرب، وهذا ما فعلناه اليوم”.

على جانب آخر، أثنى راشفورد على قرار الحكم مايكل أوليفر بإتاحة الفرصة لاستمرار اللعب في الهجمة التي سجل منها يونايتد الهدف الثالث في الشوط الثاني.

وتابع: “نعم، لقد أتاح الفرصة لاستمرار اللعب رغم وجود خطأ، ولهذا استطعنا أن نسجل الهدف الثالث. عندما نلعب بهذه السرعة ونتبادل التمريرات من لمسة واحدة، نشكل تهديدًا كبيرًا لأي فريق”.


جدير بالذكر أن فوزنا في برامل لين هو السادس لنا على التوالي خارج الديار في الدوري الإنجليزي هذا الموسم، والعاشر إجمالًا خارج القواعد في المسابقة المحلية؛ ومن جانبه، حث راشفورد زملاءه على تحقيق انتصارات شبيهة في أولد ترافورد أيضًا.

وقال المهاجم الإنجليزي: “ربما يبدو الأمر بسيطًا، ولكن الواقع عكس ذلك. بالطبع نحن في حاجة إلى تحقيق انتصارات أكثر على أرضنا وجمع عدد أكبر من النقاط. كلاعبين، نتعامل مع كل مباراة على حدة، ونحاول أن نفوز في كل مباراة، ولطالما كانت هذه هي العقلية السائدة في يونايتد”.

بالفوز في برامل لين، ارتقى يونايتد إلى المركز السادس في جدول الترتيب، مع مباراة أقل من أصحاب المراكز الخمسة الأولى.

واختتم راشفورد حديثه قائلًا: “كما قلت، نحن نتعامل مع كل مباراة على حدة، ومن المبكر الحديث عن شكل المنافسة الآن. الجميع سيفوزون في بعض المباريات وسيفقدون النقاط في مباريات أخرى، لذلك علينا البحث عن الاستمرارية وتحقيق الفوز في أولد ترافورد كما نفعل خارج الديار، ثم سنرى أين سيكون موقعنا في جدول الترتيب”.


موصى به: